الرئيسية » مقالات » تهنئة بأعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية

تهنئة بأعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية

تتقدم الأمانة العامة لهيأة الدفاع عن أتباع الديانات والمذاهب الدينية في العراق باسم كل المساندين لمبادائها ونشاطها إلى جميع مسيحيات ومسيحيي العراق ومنطقة الشرق الأوسط والعالم بأحر التهاني وأطيب الأمنيات بمناسبة قرب حلول أعياد الميلاد ورأس السنة الميلادية راجية لهم جميعا الصحة والسعادة والعمر المديد والعيش في ظل السلام والمحبة والعلاقات الحميمة مع أتباع بقية الديانات والمذاهب الدينية في العراق والعالم.
نحن ندرك تماماً بأن مسيحيي العراق من النساء والرجال والأطفال لا زالوا يعانون من كراهية وحقد وعدوان قوى الإسلام السياسة المتطرفة والمتعصبة والإرهابية التي تمارس أساليب التهديد والعنف والقتل والتهجير القهري من أجل إبعاد كل أتباع الديانة المسيحية وأتباع الديانات الأخرى من العراق, وهي التي تجلت في عمليات غير قليلة في البصرة وبغداد وأخيراً في الموصل, حيث قتل العديد من رجال الدين ومن أتباع الديانة المسيحية, كما أشعلت الحرائق في العديد من بيوت العبادة (الكنائس), وخاصة في بغداد.
إننا إذ نحتج على ذلك بشدة وندين هذه الأعمال الهمجية أياً كانت الجماعات التي تمارسها, نطالب الحكومة العراقية وجميع المسئولين في العراق ومن جديد بالعمل من أجل إيقاف كل أشكال الاعتداء والتمييز بين البشر وجميع صور التجاوز على حقوق الإنسان التي تمارسها تلك القوى الشريرة أو القوى المتزمتة دينياً والمتعصبة قومياً والإسراع بإعادة المهجرين إلى ديارهم وتأمين الحماية لهم. كما ندعو الرأي العام العالمي والمجتمع الدولي إلى إدانة الأعمال التي تمارسها قوى الإرهاب والتعصب المقيت ضد أتباع الديانات الأخرى ودعم الجهود لإيقافها.
إننا إذ نناضل في سبيل ذلك , نشد بقوة على أيدي أخواتنا المسيحيات وإخوتنا المسيحيين في المواطنة العراقية بهذه المناسبة السعيدة التي أصبحت تمثل أياماً للمحبة والأخوة والسلام في ربوع العالم كله ونردد معاً : “وعلى الأرض السلام وإلى الناس المحبة”.
الأمانة العامة لهيأة الدفاع عن أتباع الديانات والمذاهب الدينية في العراق

حرر في 21/12/2008