الرئيسية » مقالات » رسالة ميسان الاسبوعية

رسالة ميسان الاسبوعية

21/12/2008

وزارة التربية تقيم دورة كشفية لقادة الحركة الكشفية العراقية في العمارة

 

تحت شعار( الكشفية عنوان العطاء) أقامت ( المديرية العامة للتربية الرياضية  وبالتعاون مع المديرية العامة للتربية الكشفية) في وزارة التربية الدورة التاهيلية الكشفية لقادة وقائدات الحركة الكشفية في العراق للفترة من 17-21/12/2008 وفي مخيم العمارة الكشفي

وقد بداء الافتتاح أي من الذكر الحكيم وقراءة سورة الفاتحة على أرواح شهداء العراق ومراسيم رفع العلم العراقي وقصائد شعرية وأناشيد وطنية وأعقبتها مراسيم القسم الكشفي وإلقاء الكلمات من قبل السادة مديري عام التربية الرياضية والكشفية ومدير عام تربية ميسان بالوكالة

وقال السيد عبد الكريم محمد حسين مدير عام التربية الكشفية في وزارة التربية بان هذه الدورة التاهيلية شاركت فيها كل محافظات العراق والغاية منها إعداد قادة للكشافة في كافة محافظات القطر يقودون الفرق الكشفية في مدارسهم ويكونوا عاملين في مديرية النشاط الرياضي وأضاف بان عدد المشاركين(42) مشارك  وان البرنامج الكشفي  يستمر من الساعات الصباح الأولى حتى ساعات متأخرة من الليل تحتوي على محاضرات عملية ونظرية  والبرنامج متكامل ومتنوع وتستمر لمدة خمسة أيام وهناك دعوات حول إقامة دورات كشفية تقام في خارج القطر ومنها دورة كشفية في جمهورية مصر العربية في القاهرة لإعداد وتدريب دولي

وأوضح السيد علي احمد وكيل مدير عام تربية ميسان بان هذه الدورة هي الدورة الأولى للكشافة في العراق وبمشاركة جميع محافظات العراق في ارض ميسان المعطاة ارض الصداقة والسلام ارض الإخوة والمحبة والتسامح نستقبل ونحتضن هؤلاء إخواننا الأعزاء الذين أرادوا أعداء العراق أن يجعلوا فاصلا وقواطع بيننا وبين هذه المحافظات ولكن الحمد لله بهمة الغيارى من العراقيين الأمجاد ألغيت هذه المسافة وبدأت التوافد والتزاور بين المحافظات

 وفي ختام الحفل تم توزيع هدايا تقديرية للمشاركين في الحفل



حركة حزب الله العراق مكتب ميسان والجمعية الثقافية المستقلة تقيمان ملتقى الغدير السنوي


أقام حركة حزب العراق مكتب ميسان وبالتعاون مع الجمعية الثقافية المستقلة وبمناسبة عيد الغدير الأغر ملتقى الغدير السنوي  وعلى قاعة منتدى شباب العمارة

وقال السيد مزهر الهاشمي رئيس الجمعية الثقافية المستقلة مكتب ميسان أقمنا هذا اليوم وبمناسبة عيد الولاية والإمامة عيد الغدير الأغر احتفالية كبيرة تضمنت كلمة السيد نائب محافظ ميسان وكلمة الجمعية الثقافية المستقلة وقصائد شعرية شارك في ألقاها عدد من شعراء ميسان تغنوا بحب الوطن وشجاعة الإمام علي بن أبي طالب وأضاف بأنه تم تكريم عدد من العوائل الفقيرة والمعوقين من الرياضيين في المحافظة بهدايا تقديرا لهم

وأوضح السيد عبد الحسين عبد الرضا نائب محافظ ميسان بأننا حضرنا اليوم لهذا الاحتفال وفي هذه المناسبة لنحتفل مع أبناء ميسان ولتكريم العوائل المحتاجة والرياضيين المعوقين الشباب الذين مثلوا المحافظة وحصلوا على نتائج طيبة في المحافل الرياضية وفاءا للعراق ونعتبرهم أمل العراق وقد عبروا العوائل المحتاجة والرياضيين فرحتهم  بهذا التكريم القيم وناشدوا  مجلس الوزراء بالالتفاتة إلى المعوقين بمنحهم سلف وقروض وتحسين ظروفهم المعيشية


اختتام فعاليات بطولة كاس السيد وزير الداخلية للمصارعة في العمارة


  اختتمت على قاعة كلية التربية الرياضية في مدينة العمارة فعاليات بطولة كاس السيد وزير الداخلية للمصارعة الحرة الرومانية وبرعاية اللواء ق.خ الركن سعد علي عاتي الحربية مدير شرطة ميسان بحضور نائب رئيس وأعضاء مجلس المحافظة وعدد من مدراء الدوائر العسكرية والمدنية ورؤساء الأندية الرياضية في المحافظة حيث اشترك في هذه البطولة (11فريقا) .

     وقال رعد داود اللامي المسؤول الرياضي والإعلامي في مديرية شرطة ميسان بأن الفرق يمثلون محافظات الشمال والوسط والجنوب وبأوزان مختلفة وبمشاركة عدد من الحكام الدوليين والمراقبين وأسفرت النتائج  النهائية للبطولة لفئة المصارعة الحرة عن فوز فريق شرطة ميسان في المركز الأول وفوز فريق شرطة كربلاء بالمركز الثاني فيما كان المركز الثالث مناصفة من نصيب فريقي شرطة بابل وشرطة البصرة

      أما في فئة المصارعة الرومانية فقد أسفرت النتائج عن فوز فريق شرطة واسط بالمركز الأول وفوز فريق شرطة الديوانية بالمركز الثاني فيما كان المركز الثالث من نصيب فريقي شرطة كركوك وشرطة النجدة العامة مناصفة وفي ختام البطولة جرت مراسيم توزيع الميداليات والكؤوس والشهادات التقديرية بين الفرق الفائزة وحكام البطولة والدوائر التي قدمت المساعدة لإنجاح هذا الكرنفال الكبير

    وشارك في مراسيم توزيع هدايا الفوز مدير شرطة ميسان وعدد من مسئولي المحافظة وقد حضر هذه البطولة جمع كبير من محبي هذه الرياضة.  

                                                           

دائرة صحة ميسان تقيم المؤتمر العلمي الأول في المجر الكبير                                           

                                                                                                

 تحت شعار( بحث مستمر من أجل  العراق المستقبل) و برعاية مدير عام صحة ميسان أقام مستشفى المجر الكبير المؤتمر العلمي السنوي الأول وعلى قاعة المستشفى

     وقال السيد ميثم لفته جاسم مسؤول التعليم المهني في العمارة في تصريح صحفي لمراسلنا بان الغاية من هذا المؤتمر هو التشجيع واستنهاض الهمم من أجل عراقنا العزيز وبالأخص قضاء المجر الكبير  وتنشيط دور العاملين وكسر الروتين وجعل الموظف هو الباحث وان هنالك عدد من الباحثين الذين قاموا بطرح بحوثهم وقد نالت استحسان الحاضرين وان هذه البحوث سوف ترتقي أكثر وأكثر في المحافظة ووزارة الصحة

     وأضاف جاسم بان منهاج المؤتمر تضمن كلمة ترحيبية للدكتور عباس جاسب مدير مستشفى المجر الكبير وكلمة مدير عام صحة ميسان وعدد من البحوث البحث الأول للباحث رعد هاشم ماهود تحت عنوان التدرن الرئوي والبحث الثاني للباحثات الهام خالد عبد الله وإيمان جاسم و بتول طارق رحيم تحت عنوان (سرطان الثدي) أما البحث الثالث للباحثين فالح حسن خضير ومحمد مهدي صالح بعنوان(تأثير نسبة الكولسترول على الإنسان) والبحث الرابع للباحثة إخلاص داود غضبان وبعنوان (التلوث البيئي ) أما البحث الخامس للباحثين مهدي علي راضي وعلاء حسن صكيان بعنوان (الزحار الأميبي) والبحث السادس للباحثتين نرجس أحمد موسى وإسراء عبد الجليل محمد بعنوان (الحمى المالطية ) والبحث الأخير للباحث أحمد جاسم محمد بعنوان (الثلاسيميا في ميسان)  وأعقبتها مناقشة البحوث من قبل الحاضرين والباحثين .

       وفي ختام المؤتمر تم توزيع هدايا وشهادات تقديرية للمشاركين فيه وتم رفع توصيات ومقترحات إلى وزير الصحة من أجل تطوير الواقع الصحي في ميسان   .