الرئيسية » مقالات » سينما التسلق والاثارة…غراتس النمساوية تحتفي بافلام الالب واعماق الحضارات الغريبة

سينما التسلق والاثارة…غراتس النمساوية تحتفي بافلام الالب واعماق الحضارات الغريبة

20/12/2008


أقيم المهرجان العالمي العشرون لأفلام الجبال والمغامرات في مدينة غراتس النمساوية والذي صار بدوره جزءً من تاريخ هذه المدينة العريقة الحضارية والاثرية في تاريخ الانسانية ،فقد زينت اعلام المهرجان مركز المدينة ورسمت دعاياته علي قطارات الشوارع والحافلات الداخلية في المدينة فهو بحد ذاته يعد خطوة كبيرة في تعريف وبروز اسم المدينة للجيل الشاب من كل انحاء اوربا بعرض افلاما وثائقية وسينمائية كبيرة في مجال السينما ، اقيم المهرجان من 12 من شهر نوفمبر ولغاية الخامس عشر منه 2008 والذي يعتبر بدوره العشرون في تاريخه والذي يقام سنويا في هذه المدينة حيث اقيم المهرجان الاول عام 1986 ورئيس المهرجان هو متسلق الجبال روبرت شاور.
فرانس فوفيس ( حاكم مقاطعة شتايامارك) وعاصمتها مدينة غراتس قال عن المهرجان بان افلام الجبال والمغامرات ستترك لزواره ومشاهديه من جديد غوص في اعماق الجمال والطبيعة وحضارات اجنبية غريبة لم نسمع بها،ومنذ سنوات طويلة والسيد روبرت شاور يلهث في العالم من اجل ان يقدم شيئا جميلا في عالم الجبال فهو بحد ذاته يعتبر شعارا للمهرجان وانا اقول بانه مهرجان روبرت شاور. واما رئيس بلدية غراتس السيد سيغفريد ناكل قال: جميل بان ارى في المهرجان الرائع شوق المشاهدين الي الطبيعة والجبال والمغامرات وبهذه الروح اتمنى للمشاهدين المتعة وقضاء وقت ممتع في غراتس وليس بوسعي الا ان اهنئ رئيس المهرجان وكادره علي هذا الجهد. أما( روبرت شاور) قال : لقد ارهقت نفسي من اجل ان اعرض في هذا المهرجان كل ماهو رائع وشيق ومثير في عالم الجبال ومن هنا اهنئ النمساويين الذين سجلوا تاريخا مشرفا لوطنهم في عالم الجبال..
لقد تم تقسيم افلام المهرجان الي عدة أقسام 1 أفلام وثائقية حول الرحلات الاستكشافية والتسلق وهذه الافلام لها وثائق وشهود وافلام متعلقة بتاريخ تسلق الجبال 2افلام تسلق في الصخر والجليد 3 افلام المغامرات وهي عبارة عن تلك الافلام حول المغامرات المذهلة والمثيرة التي يقوم بها الناس في حقولهم الطبيعية وكذلك بحركات واعمال تقنية التي يعرض فيها ابطالها ،4 افلام الطبيعة والبيئة والكائنات الحية والمحافظة عليها ،5 أفلام حول الحضارات في الالب والحضارات الغريبة الموجودة في دوائر الحياة . صالات عديدة استضافت هذه الافلام ومن الصالات هي ( دار عرض شوبارت، صالة شتيفاني في قاعة المؤتمرات ، صالة الجبل في قلعة الجبل، وصالة شتايامارك وكذلك اضيفت اليها هذه السنة صالة نقابة الموسيقيين ). افلام كثيرة ودول كثيرة تقدمت بافلامها وقد اختارت اللجنة المشرفة الافلام التي تستحق ولها مقومات الفلم الجبلي ومن هذ الدول شاركت بافلامها في هذا المهرجان العالمي هي (المانيا ، اليابان ، هنكاريا،سويسرا، بريطانيا ، ايطاليا ،النمسا، استراليا،فرنسا،الولايات المتحدة الامريكية،بلجيكا،النرويج، ) ولكن الحصة الكبيرة للمشاركات هذا العام كانت من المانيا والنمسا وبحضور ابطال الافلام الحقيقيين. عرض في المهرجان 250 فلما من 32 دولة وقد اختارت اللجنة المشرفة علي المهرجان 126 في منافسة السباق علي الجوائز.
وعرضت صالات السينما افلاما متنوعة وعرضت صالة شوبارت السينمائي هذه الافلام ومنها:

مغامرات صغار الدب الثلجي ويدخل ضمن افلام الطبيعة والبيئة وهو من انتاج الماني لتوماس بيرنهارد واستغرق الفلم 45 دقيقة
مليئة بالشوق والاثارة صغار الدب الثلجي… صور الفلم في منطقة القطب الشمالي وهي تعد اخطر منطقة واقليم في الارض وهناك يختبئ الدب الثلجي في المغارات وبانتظار انتهاء موسم الشتاء ،وحيث جيلها الصاعد والمولود قي المغارة يخرج الي الظهور ليري اول خيط ابيض من الثلج وتبدا رحلة الصغار القاسية مع الطبيعة وقد تمكن المصور بجمالية فائقة من تصوير صور صغار الدب الثلجي والنقطة الرئيسية مدى تشبث الجمهور وتعاطفهم مع صغار الدب الثلجي.

فلم تراون ـ نهر كالكريستال فلم ضمن اطار افلام البيئة والطبيعة ،فلم نمساوي والماني مشترك لاريش برول وكلاوس فايختينبيركر واستغرق 52 دقيقة
هذا النهر الشاعري الرومانسي والذي يجري في مقاطعة النمسا العليا منح الاقليم جمالية اكبر لما يتمتع به هذا النهر من مميزات فهو ليس نهرا كباقي الانهار ويعتبر محورا لتنوع قياسي للمياه والفيضانات ،ويصب في هذا النهر ينابيعا باشكال مختلفة وكذلك يصب فيه اجمل شلالات النمسا وفيه الكثير ايضا من الجداول الجليدية ويبتعد الاف الكيلومترات من المنبع، وتقع مدينة صغيرة في المقاطعة بالقرب من مدينة لينز تحت اسم تراون.

فلم قمة ايفرست ـ منطقة الموت من انتاج بريطاني ، ل (ليو ديكينسون) واستغرق الفلم 50 دقيقة
فلم قمة ايفرست من الافلام التي تعد ضمن افلام جبال الالب الوثائقية ويعرض الفلم المحاولة الناجحة لمتسلق الجبال راينهولد ميسنير و بيتر هابيلير عام 1978 لبلوغ قمة ايفرست لاول مرة بدون اوكسجين وهذا يقع في مركز الثقل ونقطة الارتكاز للفلم الوثائقي ل(ليو ديكينسون)،كذلك يعرض الفلم قصة الفاجعة المؤلمة للمتسلقين الاوائل لقمة ايفرست منذ اختفاء مالوريس عام 1924 ولغاية التسلق الباهر والموفق ل(هيلاري و تينسينكس) بالاوكسجين عام 1953

فلم حياة في الهاويةـ رجال الانقاذ في داغشتاين ،من انتاج الماني ل(يورغن آيغينكر) واستغرق الفلم 44 دقيقة
فلم حياة في الهاوية يدخل ضمن افلام الالب الوثائقية ،داغشتاين مجموعة جبلية في الشرق من جبال الالب وتقع في منطقة كريمن في النمسا واسم الجبل ماخوذ من اسم فولفانك داغشتاين والذي عاش في هذه الفترة(1487ـ 1553) وكام يعمل ملحنا وشاعرا للنصوص . يعرض هذا الفلم وبصورة رائعة الدور الكبير الذي ينتظر رجال الانقاذ في الجبل في الماضي وفي تلك الظروف الماساوية والتراجيدية والمخاطر التي كانوا تنتظرهم من اجل اتمام الدور الانساني الذي كان ينتظرهم ،فقد كانت معرفة رجال الانقاذ بالجبل ذات افق واسع لكونهم لم يكونوا رجال انقاذ فقط بل كانوا اصحاب اكواخ للسواح والضيوف او فلاحين في الجبل اودليلا في الجبال فقد ادوا ادوارهم بتفوق وانبهر الجمهور بتلك الصور الرائعة.عرض الفلم في صالة شتيفاني في قصر المؤتمرات

فلم النيبال في بلاد شيربا ،من انتاج الماني ل( بيتر فاينيتر و ديتير كلوكوفسكي) واستغرق الفلم 45 دقيقة
هذا الفلم يدخل ايضا ضمن افلام الالب والحضارات الغريبة،دوجي شيربا طفل في السابعة من عمره،يعيش في النيبال وفي قرية صغيرة تسمي (بينغكا) وامنيته هي بان يري اعلي جبل في العالم ـ وتبدأ الرحلة مع والده وجد والده لرؤية اعلي جبل ويتخذون طريقا يؤدي عبر طبيعة ساحرة ويعبرون الكنائس والاديرة والقرى وهم يواجهون جبالا مكسوة بالثلوج والجليد ومنها جبال(نوبتس،لوتسي،آما دابلام)واخيرا يبلغون جبل كالا باتار والذي يبلغ ارتفاعة 5656 عن مستوي سطح البحر واخيرا وحسب تقاليدهم يصلون للآلهة بان يحمي الرب طفلهم على طريقهم المشترك مع شيربا، عرض هذا الفلم في صالة شتيفاني في قصر المؤتمرات.

فلم السبعينيات المتوحشة،من انتاج الماني واخراج النمساوي(فولفكانك ريبير نيك) واستغرق الفلم 45 دقيقة.
يعد فلم السبعينيات المتوحشة ضمن افلام الالب الوثائقية،ففي هذا العام تحل الذكري السنوية الثلاثون علي صعود اول وجبة من النمساويين في 351978 قمة جبل ايفرست وبلوغهم اعلى قمة فيها وهم (فولفكانك نايزر،روبرت شاور،هورست بيركمان)ولكن متسلق الجبال العالمي النمساوي راينولد ميسنير و بيتر هابيلير تمكنا في 85 ان يبلغا قمة ايفرست بدون اوكسجين اصطناعي . فلقد تمكن هؤلاء الرجال من وضع اللبنة الاولي في التسلق علي جبال ايفرست وعلي الاجيال القادمة الاستفادة من خبراتهم وهوفيلم يتحدث عن رحيل في الزمن وتسلق جبال. عرض هذا الفلم في صالة شتيفاني في قصر المؤتمرات. فلم عبر القمم من انتاج الماني وفرنسي واخراج الفرنسي (ريمي تيزير) واستغرق الفلم 73 دقيقة

فلم عبر القمم يعد ضمن افلام التسلق علي الصخر والجليد ،73 دقيقة من الاثارة والشوق ،يحكي قصة تسلق المتسلقة الفرنسية كاترين ديستيفيلي والتي ادهشت الجمهور بقوتها الخارقة بتسلقها اكبر واعلى جبال العالم باعصاب باردة وضحكة جميلة ..كاترين واحدة من اشهر متسلقات الجبال في عصرنا الحديث وشهرتها ليست في فرنسا فقط بل تعدت الي جميع انحاء العالم منتشرة وهذا ما جعلها سفيرة الب فرنسا وهذا الفلم يعرض كاترين في ثلاث طرق كلاسيكية وكيف يوفر المخرج رؤية بانورامية للمناظر التي اثرت بشكل اساسي في الحياة..فلم كبير لفتاة خارقة في التسلق علي الصخر وعاش الجمهور لحظات خوف وكان كاترين سنجاب يتسلق اشجار الجوز.

فلم التبت ـ رحلة عبر الارض الممنوعة وسر الجبال المقدسة . من انتاج واخراج الماني (شتيفن باير) واستغرق الفلم 44 دقيقة.
بعد 60 عاما تقريبا من الاحتلال الصيني للتبت فاليوم هي الارض الممنوعة ولكن تمكن فريق الفلم من التوغل الي تلك الارض الممنوعة فهي تماما كالسابق غير مسموح بدخول الصحافة ،فقد كان قد وصلها هاينريش هارار و بيتير اوفشنايدر وقد تحولت مذكرات هارار الي فلم هوليودي كبير وهو (سبع اعوام في التبت)وقام ببطولته (براد بيت) وصار الفلم معروفا في العالم .. الفلم يصور الحياة والقرية التبتية وطريق تفتيش الصينيين لجوازات السفر وقوافل الحجاج الى الارض المقدسة التبت وقد اقتنعوا بان دينهم اقوى من اي منع عليهم وحجز.عرض الفلم في صالة شتايامارك.

العاطفة للحدود ..عرض ومحاضرة لمتسلق الجبال العالمي راينهولد ميسنير واستغرقت 60 دقيقة
عرضت في صالة شتيفاني في قصر المؤتمرات محاضرة قيمة لمتسلق الجبال العالمي واول نمساوي يبلغ قمة ايفرست بدون اوكسجين عام 1978 راينهولد ميسنير وفي هذ ا العرض السينمائي والمحاضرة معا ..تحدث ميسنير عن مغامراته ورحلاته حول العالم والتي بداها في شبابه بجبال الهملايا والقطب الشمالي وغرينلاند وعن متحفه الجبلي وعرضت الشاشة الكبيرة المغامرات والحياة التي عاشها ميسنير من ارشيفه الخاص ويقول لاحياة بدون مخاطر وقد صفق الجمهور الكبير بدون انقطاع لميسنير وللعلم بان لميسنير عشرات الكتب حول مغامراته في العالم و يعد من اشهر الشخصيات في عالم الجبال والثلوج والتسلق على الصخر والجليد وبعد العرض الشيق والمحاضرة المثيرة التقى كاتب الموضوع بميسنير ودار بينهم حوارا حول جبال كوردستان والشرق وعن ارتباط جبليينا بجبالهم.

وعرضت افلاما كثيرة في المهرجان وتنوعت القصص والحكايات والاوطان كانت محل اعجاب الجمهور النمساوي وكذلك الجمهور الاوربي الذي شارك بابطال الافلام ايضا…ايام حلوة عاشتها غراتس النمساوية برفقة المغامرات والجبال والثلج.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
بدل رفو المزوري

من مهرجان افلام الجبال والمغامرات في النمسا