الرئيسية » مقالات » (بغداديات ) ( ثبت عيد )

(بغداديات ) ( ثبت عيد )

تضامناً مع البطل العراقي , الشهم الذي طالما انتظرناه ( منتظر الزيدي ) حفظه الله و سدد خطاه .

ومع كامل احترامنا و تقديرنا للاخ الطيب ابو اسراء المالكي الذي نكن له كل التقدير والمودة والاحترام .

الا ان كلا الاثنين كانوا يؤدون دوريهما كل على شاكلته .

وان اختلفت الادوار الا ان الهدف كان واحداً ولا بد من عمل الاثنين في نفس الاوان وان اختلفت طريقة اداء كل واحد منهما عن الآخر , الا ان حب العراق و حب شعب العراق يستوجب التضحية من الاثنين , بل من الجميع , فـ ( حب الوطن من الايمان ).

لقد افرحتنا العملية و نحن خارجين من ما يسمى بالعيد الذي سرقت فرحته وزارة الداخلية العراقية حين افرجت عن المجرم الكويتي ( محمد محسن العوضي ) الذي تلوثت يداه بدماء ابناء العراق من مدن كربلاء و النجف والكاظمية في عاشوراء الدامية , وبالطبع ليست هي المرة الاولى التي يطلق سراح هكذا قتلة , حيث سبقهم مستشار الامن القومي باطلاق سراح عشرات المجرمين السعوديين المدانين بجرائم قتل شعبنا العراقي واوصلهم بطائرته الخاصة الى ذويهم في مهلكة آل سعود .
—————————————–

هذا اليوم الجنّه انريده

حذاءك يالزيدي أو تسديده

مرّت أعياد أمطفّاية

بس هاليوم يشعشع عيده

ويهلية املبّس طشّينه

أو العراقي يلعلع تغريدة

خاتمتك بوش بطكاكة

ابو مهدي الله يسلّم ايده 

———————————–
عزيزي القارئ الكريم :

الدخول الى الرابط الذي يسلط الضوء على حذاء منتظر الزيدي الذي بارك لبوش خاتمته هو :

http://www.youtube.com/watch?v=rfYBGl9q30c

فارجوا الاستمتاع بذلك وايامكم سعيدة و كل عام و شعبنا المظلوم  بالف خير .

و دمتم لاخيكم : بهلول الكظماوي .

أمستردام في 14-12-2008