الرئيسية » التاريخ » حول الحركة الكردية في الوثائق الفرنسية-61-

حول الحركة الكردية في الوثائق الفرنسية-61-

نعرض لكم في هذه الحلقة ترجمة بعض الفقرات التي تتعلق بالشعب الكردي، الواردة في نشرة المعلومات التابعة للشعبة السياسية الفرنسية رقم226 المحررة في 7/كانون الأول/ 1926
نرفق الصفحتين الأولى والثانية من النشرة المذكورة.
****
الممثلية الفرنسية
لدولة سورية
————–
الشعبة السياسية
————–
المعلومات
دمشق في 7 كانون الأول 1926
سري
وارد إلى قيادة قوات منطقة دمشق
هيئة الأركان
تاريخ: 9/كانون الأول/1926
رقم44670
نشرة المعلومات رقم 226
-:-:-:-:-:-:-:-
القسم الأول
-:-:-:-:-
لمحة عن الوضع العام
آ-الخارج:
تركية:
الحركة الكردية: يستمر أكراد ديرسيم في إنهاك القوات النظامية.
السياسة الداخلية: أحزاب المعارضة لا زالت مراقبة عن قرب، و يتم عزل زعماءها من الوظائف العامة.
السياسة الخارجية: توفيق رشدي بك، ينفي أن تكون المفاوضات الجارية مع روسيا قائمة بغية خلق كتلة من القوى الشرقية.
(…)

ب- الداخل:
كل المناطق هادئة.
معلومات عسكريةخارجية:
تركية:
يبدو أنه يجري تناوب القوات بين الشرق و المركز.
القطارات القادمة من ماردين تجلب قطعات كبيرة، بينما يقال بأن لواء أورفه قد ذهب نحو دياربكر.
معلومات عسكرية داخلية:
يبدو أن خلافاً يقسّم الزعماء المتمردين في ليجه، يقال بأن بعضهم ينوون الخضوع و آخرون من أنصار الاستمرار في الصراع.
يقال أن قسماً كبيراً من عصابات ليجه قد عبر إلى صفا.
آ) – أولاً-المعلومات السياسية الخارجية:
تركية:
1- حول الحركة الكردية:
نشرة المعلومات-سورية رقم 226 تاريخ 7/كانون الأول/1926 –القسم الأول (إدارة المخابرات-جرابلس)
أ)- لحق إخفاق جديّ بالجيش التركي المكلف بقمع الأكراد في ديرسيم.
حوالي 12 تشرين الثاني، يقال بأن الفوج الذي كان قد هاجم المواقع المعادية في ديرسيم، قد أُلزم على الانسحاب حتى التحصينات الأولية في الجبل، لكونه ملاحقاً من قبل المتمردين، و تركت بين أيديهم قسم كبير من المواد والذخائر.
( أحد سكان بيراجيك من دياربكر)

ب)- يقال بأن أربعة قرى كردية من حوالي مديات قد التحقت بالمتمردين. فانتقم الأتراك، حوالي 15 تشرين الثاني،بتدميرها بالمدافع.
في بيتليس، يقال بأنه وقعت العديد من الحوادث بين القوات و السكان، يقال بان الكثير من الأكراد يلتحقون بالمتمردين.
(شرطي تركي من ماردين)
ج)- (أمن حلب)
حواي16 تشرين الثاني، هاجمت عصابة كردية العديد من السيارات و العديد من القوافل، و ذلك على الطريق المؤدي من سيواس إلى خربوت. يقال أن خمسة مسافرين قُتلوا، وتمت سرقة البضائع و البغال.
د)- يقال بأنه تمت عمليات توقيف جديدة في ولاية ديابكر، و يتم إرسال قسم من الأكراد المعتقلين إلى قونيا، و قسم منهم إلى أنقره. بسبب انعدام الأمن، أغلبية متاجر دياربكر مغلقة.

ه)- تم إرسال ستين شرطياً سرياً إلى ماردين، لكي يعملوا كمندوبين للمخابرات في مناطق وان، وبيتليس، و أرزروم.
2- عرب ميرسين و أضنه قد يعودون إلى سورية:
نشرة المعلومات-سورية رقم 226 تاريخ 7/كانون الأول/1926 –القسم الأول (إدارة المخابرات-صحافة – دمشق 2 كانون الأول1926)
حسب الأخبار التركية المنشورة في الألف باء، عدد كبير من العرب الساكنين في مدينتي أضنه و ميرسين يحضرون أنفسهم حالياً للمجيء إلى سورية.
****
يتبع