الرئيسية » مقالات » النشرة الاخبارية اليومية14/11 /2008

النشرة الاخبارية اليومية14/11 /2008

الاخبار السياسة

مشروع نابوكو يصبح من اولويات سياسة الاتحاد الاوربي
قدم السيد خوسه مانويل باروسو JOSE MANUEL BARROSO رئيس المفوضية الاوربية يوم امس الخميس المصادف 13/11/2008 خطة عمل خاصة بامن الطاقة للاتحاد الاوربي، و تتضمن هذه الاستراتيجية تقليص الاعتماد على مصادر الطاقه الروسية.
ومن الجدير بالذكر ان من اولويات الجهاز التنفيذي الاوربي هي تطوير ممر جنوبي للغاز والذي سينقل الغاز الطبيعي من منطقة بحر قزوين والشرق الاوسط وكذلك ربط شبكات الكهرباء والغاز الاوربية الشمالية والجنوبية مع شبكات اوربا الوسطى، وتعهدت اللجنة الاوربية بانها ستحدد العقبات المتبقية امام انجاز هذا المشروع خلال منتصف العام المقبل، وبناءً على ما تقدم فان مشروع غاز نابوكو والذي سيعبر الاراضي الرومانية، يعتبر من اولويات الاتحاد الاوربي .
(( نشر هذا الخبر في صحيفة ROMANIA LIBERE الناطقة باللغة الرومانية والصادرة في رومانيا يوم الجمعة المصادف 14/11/2008 )) .

الرئيس ترايان باسيسكو وادارة المعهد الثقافي الروماني
تعهد الرئيس ترايان باسيسكو يوم امس الخميس المصادف 13/11/2008 بتمديد ادارة السيد هوريا – رومان باتابيفج HORIA_ROMAN PATAPIEVIG لادارة المعد الثقافي الروماني، والذي من المقرر ان تنتهي ولايته في شهر كانون الثاني من العام 2009 .
ومن الجدير بالذكر ان الرئيس باسيسكو وخلال الاجتماع الاخير الذي عقده مجلس ادارة المعهد الثقافي الروماني ICR تعهد بزيادة رصيد المعهد في الميزانية المالية لعام 2009 بعد ان خفضت بنسبة 40% من قبل الحكومة . وفي نهاية الاجتماع وجه الرئيس باسيسكو كلمة تهنئة لاعضاء مجلس الادارة ICR لنجاحهم في المشاركة في المعارض الثقافية الاجنبية .
(( نشر هذا الخبر في جريدة evenimenetol الناطقة باللغة الرومانية والصادرة في رومانيا يوم الجمعة المصادف 14/11/2008 ))

أختيار وزيرة العدل الرومانية السابقة (المراة الحديدية) في اوربا لهذا العام
اختارت اللجنة المشكلة من اعضاء البرلمان الاوربي ومحاميين مستقلين، السيدة مونيكا ماكوفي وزيرة العدل الرومانية السابقة والتي تسلمت جائزة بهذه المناسبة من رئيس البرلمان الاوربي السيد HANS GERT
ومن الجدير بالذكر أن محكمة الاستئناف في بخارست قررت يوم الخميس المصادف 13/11/2008 تاجيل النظر في القضية المتهمة بها السيدة ماكوفي على خلفية اتهامها بالتعاون مع الاجهزة الامنية للنظام السابق، الى اشعار اخر.
(( نشر هذا الخبر في صحيفة Nine Oclockالناطقة باللغة الانكليزية والصادرة في رومانيا يوم الجمعة المصادف 14/11/2008))

إلغاء الصفة المركزية عن المستشفيات
أصدرت الحكومة الرومانية قرارا عاجلا يعطي إشارة البدء بإلغاء الصفة المركزية عن المستشفيات في رومانيا .
وافقت الحكومة الرومانية على قرار عاجل ، ستعمل السلطات المحلية بموجبه على إدارة جميع المستشفيات في بوخارست ، ما عدا مستشفيات الطوارئ لمدة سنة ، اعتبارا من الأول من ينايركانون الثاني عام 2009 ، في إطار برنامج تجريبي .
هذا و نجح عمدة العاصمة، الطبيب الجراح سورين أوبريسكو في وضع أغلب المستشفيات والبالغ عددها(42) في بوخارست تحت ادارته ، وقرر صرف مبلغ مئة و خمسين مليون يورو، لترميم المستشفيات وتطوير الاجهزة المستخدمة فيها وذلك بتوجيه من الحكومة الحالية والتي هي نفس الحكومة الليبرالية التي كانت في بداية ولايتها قد أبعدت هذا السيناتور الاجتماعي الديموقراطي عن رئاسة المستشفى الجامعي في بوخارست.
واوضح وزير الصحة ، يوجين نيكولايسكو أن إلغاء المركزية عن النظام الصحي يهدف الى إصلاح النظام الذي بُدأ في عام 2005 ، مشيرا إلى أن القانون الجديد الذي تم تبنيه يمثل المرحلة الأخيرة لعملية الغاء اللامركزية وتحويل الصلاحيات من وزارة الصحة الى السلطات المحليةالتي تتوفر حاليا لدى وزارة الصحة إلى السلطات العامة المحلية .
كما تحدد الوثيقة المذكورة الإطار الشرعي لعملية إلغاء المركزية عن إدارة الرعاية الطبية في المستشفيات وتعزيز مسئوليات الإدارة المحلية حيال المواطن .
ووفقاً لنتائج المشروع التجريبي ، سيتم توسيع البرنامج على كل أرجاء البلاد ، وسيتوجب على الحكومة الموافقة على قائمة الوحدات الصحية التي ستُوضع تحت مسؤولية السلطات المحلية قبل الأول من ينايركانون الثاني عام 2010
ويرى الخبراء أن النظام الصحي اللامركزي إنما هو قرار طبيعي ، سيجعل رومانيا ترتقي إلى المعايير الأوربية . إذ يعتقدون أن ذلك الإجراء سيمنع التجاوزات التي ترتكبها السلطات ، خصوصا من خلال تعيين المدراء حسب معايير سياسية .
ويرى هؤلاء إن العملية الجديدة من المفروض أن تشمل أيضا مستشفيات الطوارئ، إذ أن الهدف النهائي من تلك التغيرات هو تحسين الأداء الطبي ولا يمكن لأحد الضمان بأن وضع المستشفيات تحت إشراف مجالس البلديات المحلية قد “يُشفي” النظام الصحي الروماني الذي يحتل المرتبة الـ 27 في الترتيب الاوربية للصحة لعام 2008 من مجموع 31 بلدا والذي تدنى عن مستويات العام الماضي بنقطتين .