الرئيسية » مقالات » نداء من منظمة المانيا لحزب الاتحاد الشعبي الكردي في سوريا

نداء من منظمة المانيا لحزب الاتحاد الشعبي الكردي في سوريا

الى كافة الرفاق و المؤيدين و المتعاطفين مع حزبنا ندعوكم للمشاركة في المظاهرة التي دعت اليها منظمة ألمانيا لحزب يكيتي الكردي في سوريا .
و ذلك بتاريخ 14. 11. 2008 أمام السفارة الفرنسية و وزارة
الخارجية الألمانية في برلين تضامنا و دعما لمطالب شعبنا في الغاء المرسوم رقم 49 لعام 2008 المتعلق بتملك و أستثمار و آجار العقارات فيما يسمى بالمناطق الحدودية مع دولة أجنبية و المقصود الحدود مع تركيا و التي تقطنها أغلبية كردية الى جانب بقية أبناء الشعب السوري من العرب و غيرهم .

يأتي قرارنا هذا من أجل حشد الدعم من قبل الأتحاد الأوربي لقضية شعبنا السوري بشكل عام و الكردي بشكل خاص و للضغط على النظام السوري من أجل الغاء ذلك المرسوم الغير دستوري لمخالفته مواد الدستور 14و15 الخاصتان بحق التملك و كذلك المادة 16 من الدستور الخاصة بحق العمل و الهادف الى متابعة العمل من قبل النظام لأفقار الشعب و التضييق عليه في معيشته لأجباره على الهجرة الداخلية أو الخارجية و هذا ما يسعى اليه النظام من خلال أصداره لمثل هذه المراسيم العنصرية .

كما أن النظام بسياساته هذه يمارس كافة أشكال التفرقة العنصرية و محاولته زرع الفتنة و الفرقة بين الشعبين العربي و الكردي , و بعيدا عن سياسات النظام فسوريا تتسع للجميع .
كما نندد و اخواننا المشاركين بهذا الأعتصام بالأتفاقية التي وقعت بين وزارتي الداخلية في كل من ألمانيا و سورية في برلين و المتعلقة بقبول النظام السوري تسفير ما يقرب من خمسة آلاف عائلة مهاجرة لجأت الى المانيا .
و نطالب الحكومة الألمانية التراجع عن هذه الأتفاقية التي عقدتها مع نظام تعلم أنه نظام قمعي ديكتاتوري لا يراعي حقوق الانسان بأدنى مستوياتها فكيف لدولة ديمقراطية و تحترم حقوق الأنسان أن تبرم هكذا أتفاقية مع هكذا نظام , الأجابة برسم حكومة ألمانيا الأتحادية .

للاستفسار : هاتف رقم 015208396752
هاتف رقم 01724662503

عاش نضال الشعبين العربي و الكردي في سوريا
عاش نضال حزبنا

ابراهيم محمد ، مسؤول منظمة ألمانيا لحزب الأتحاد الشعبي الكردي في سوريا

06 .11 . 2008

مكان التجمع :
في ساحة باريزا بلاتس امام بوابة برلين – براندنبورغ
الساعة : 12:00

Parise platz . 1 Brandenburg tur

Berlin 10117

Bus : M – 41- 48 S- Unter den Linden