الرئيسية » اخبار كوردستانية » تظاهرة لطلاب كليتي الطب العام والأسنان في السليمانية احتجاجا على نظام العقود

تظاهرة لطلاب كليتي الطب العام والأسنان في السليمانية احتجاجا على نظام العقود



وكانت طالبات وطلاب كلية الطب وطب الأسنان بجامعة السليمانية أعلنوا منذ ثلاثة أيام إضرابا عن الدراسة بسبب نية الحكومة توظيف خريجي كليات الطب بنظام العقود.


وقالت إحدى المتظاهرات الطالبة جوان شيروان في حديث لـ”نيوزماتيك” إن “التظاهرة تأتي احتجاجا على قرار الحكومة بالعمل بنظام العقود على خريجي كليات الطب”، مشيرة إلى أن “هذا النظام سيكون جسرا للوساطة والمحسوبية ممن لديهم أقارب أو قريبين من المتنفذين في الحكومة والأحزاب فضلا عن إطلاق يد المسؤولين بفسخ عقد العمل متى شاءوا”.



احتجاجا على قرار الحكومة بالعمل بنظام العقود


وقدم المتظاهرون مذكرة إلى كل من محافظ السليمانية دانا أحمد مجدي ومدير صحة السليمانية الدكتور شيروكو عبد الله طالبوا فيها بـ”إلغاء قرار الحكومة العمل بنظام العقود مع خريجي كليات الطب في إقليم كردستان”، مؤكدين أن “الإقليم لم يصل إلى المستوى الذي يتم فيه العمل بنظام العقود لأن عدد الأطباء والكوادر الصحية قليل وهناك العشرات من المراكز الصحية بحاجة إلى الأطباء”، بحسب المذكرة.


وانتقد المتظاهر  فرمان طالب “افتتاح الجامعات الأهلية دون مراعاة المعايير الدولية”، مؤكدا في حديث لـ”نيوزماتيك” أن “التظاهرة بمثابة احتجاج على ذلك”، لافتا إلى أن الحكومة تريد تشجيع القطاع الخاص على حساب العلم في الجامعات الأهلية التي لا تشترط حصول الطالب على درجات بعينها للقبول بكليات الطب كما هو الحال في الجامعات الحكومية لكن من يستطيع أن يدفع يحصل على الكلية التي يريدها”، حسب تعبيره.


وطاف المتظاهرون من الطلاب الذين ارتدوا زيا أبيض الشوارع الرئيسية في المدينة قبل أن يتوقفوا أمام رئاسة صحة السليمانية ووصلوا إلى مبنى المحافظة في الساعة الواحدة من بعد الظهر كي يسلموا مذكرتهم.



الدكتور شيروكو عبد الله


وأكد مدير صحة السليمانية الدكتور شيروكو عبد الله الذي تسلم مذكرة الطلاب أن “الحكومة لم تبدأ حتى الآن بتطبيق نظام العقود”، موضحا أن “رئاسة صحة السليمانية جهة منفذة وليست مشرعة للقرارات”.


وأضاف عبد الله إن “العقد اتفاق بين طرفين والحكومة بحاجة إلى الأطباء لذا فالعقد سينظم تلك العلاقة بما يضمن مصالح الأطباء”، حسب تعبيره.


يذكر أن كلية طب الأسنان في السليمانية أنشئت عام 1997 فيما استحدثت كلية الطب العام  1992 مع افتتاح جامعة السليمانية. ويدرس في كلية الطب وطب الأسنان ما لا يقل عن 1200 طالبا وطالبة.