الرئيسية » نشاطات الفيلية » < برقية تعزية ومواساة >

< برقية تعزية ومواساة >

* * * * نعي السيدة الفاضلة / جوان ياسين محمد كريم * * * *

بسم الله الرحمن الرحيم
أن وعد الله الحق
صدق الله العظيم

البقاء لله

بمزيد من الحزن والآسى … نعزي أنفسنا و القاضية ( الدكتورة / زكية إسماعيل حقي / عضو مجلس النواب العراقي ) من وجهاء عشائر الكرد الفيليين والشخصيات النسائية البارزة على الساحة العراقية … بالمصاب الجلل الأليم لوفاة ابنتها الوحيدة – الفقيدة الغالية المأسوف على شبابها { جوان ياسين محمد كريم } التي إنتقلت روحها الزكية إلى جوار ربها تعالى بتأريخ 26/10/2008 إثر صراع مرير مع مرض السرطان لم يمهلها كثيراً ، والتي جرت مراسيم تشييع جثمانها الطاهر ودفنها في مثواه الأخير بمدينة النجف الأشرف في اليوم التالي .

والمرحومة هي والدة كل من معتز وشهرزاد ، وشقيقة كل من الدكتور علي ومحمد ، وهي ومن عائلة كردية فيلية { ملكشاهي } المعروفة بنضالها المشرف وتأريخها المشرق وتضحياتها المأثورة ومنهم والدها المرحوم ياسين ، وأعمامها السيد حبيب محمد كريم السكرتير العام للحزب الديمقراطي الكردستاني سابقاً ، والمرحوم الدكتور جعفر محمد كريم من مؤسسي الحزب الديمقراطي الكردستاني في عام / 1946، وأخوالها الدكاترة ( سعيد ، وعبد الهادي ، وعبد الحميد ، وسمير ، وسميرة ، وأمل ، وندى إسماعيل حقي ) ، أما والدة المرحومة فهي أول قاضية في الشرق الأوسط ، ومؤسسة إتحاد نساء كردستان في 11 كانون الأول عام 1952 ، وتقلدت عدة مناصب رسمية رفيعة في الدولة بعد سقوط النظام المُقبور في 9/4/2003 ، ومنها مستشار وزارة العدل ، والمفتش العام لوزارة العمل والشؤون الإجتماعية ، وعضو في المؤتمر الوطني والجمعية الوطنية المُنتخبة وعضو مجلس النواب الحالي . 
 
    

سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيدة بالرحمة والرضوان ، ويسكنها فسيح جناته ، ويُليهم ذويها الصبر والسلوان ، أنه سميع الدعاء .

( ( إنّا لله وإنّا إليه راجعون ) )

[ الفاتحة ]

 رياض جاسم محمد فيلي
باحث مُتخصص بشؤون الكرد الفيليين