الرئيسية » مقالات » استنكار – قتل وتهجير المسيحيين

استنكار – قتل وتهجير المسيحيين

ايا جماهير الامة العراقية
الى كافة الخيرين في جميع انحاء العالم

منذ فترة طويلة يمر ابناء الاقليات الدينية العراقية في ظروف عصيبة من التمييز والتفرقة العنصرية. وقد شهدت الايام القليلة الماضية سلسلة دموية اخرى استهدفت قتل بعض الاخوة المسيحيين في مدينة الموصل. وشكل الارهابيون في المنطقة خطرا حقيقيا عليهم مما ادى الى تهجير قسري لمئات العوائل من اخوتنا المسيحيين من مدينة اباءهم واجدادهم، بعدما عاشوا فيها عهودا من تاريخهم الحضاري.

إننا في الحزب الليبرالي الايزيدي في الوقت الذي نستنكر بشدة مثل هذه الاعمال الاجرامية في قتل وتهجير المسيحيين وبقية ابناء الشعب العراقي عامة والاقليات خاصة، ندعو الى تكاتف الجهود الخيرة من اجل ارجاع اللحمة الطيبة الى كيان الامة العراقية واعادة روح التآخي والمحبة والسلام بين صفوف ابناء الشعب الواحد ونعلن عن تضامننا الكامل مع الاخوة الكلدان الاشوريين السريان في محنتهم هذه.
كما ونطالب بهذه المناسبة بتوفير حماية دولية لأبناء الاقليات العراقية من المسيحيين والايزيديين والصابئة، لأجل انقاذهم من بؤرة الارهاب الذي يفتت مكونات الشعب العراقي الاصيلة.

الحزب الليبرالي الايزيدي

homepage www.ezidi-liberal.net
e-mail ezidi.liberal@gmail.com