الرئيسية » مقالات » حواتمة يجتمع ومحمود عباس رئيس السلطة ورئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

حواتمة يجتمع ومحمود عباس رئيس السلطة ورئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية

• الحوار الوطني الشامل لإنهاء الانقسام وبناء الوحدة بالعودة للشعب بانتخابات التمثيل
النسبي الكامل
• لا للحوار واللجان الثنائية وصفقات المحاصصة المدمرة
• صيغة الدوحة وحل الخلافات بالحوار الشامل وليس صيغة الحوار والصفقات الثنائية

عقد نايف حواتمة الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين اجتماع عمل ملموس مع محمود عباس (أبو مازن) رئيس السلطة الفلسطينية رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.
شارك في الاجتماع أعضاء المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية فهد سليمان، تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، قيس عبد الكريم عضو المجلس التشريعي عضو المجلس المركزي لمنظمة التحرير.
الجانبان اتفقا أن الحوار الوطني الشامل طريق إنهاء الانقسام وبناء الوحدة الوطنية، وأن لا عودة للاجتماعات الثنائية وصفقات واتفاقات المحاصصة الثنائية بين فتح وحماس، فقد تم تجريب هذا في اتفاق 8 شباط/ فبراير 2007 في مكة المكرمة، وانهار بجحيم الحرب الأهلية والانقلابات السياسية والعسكرية.
واتفق الجانبان أن “صيغة الدوحة لحل الأزمة اللبنانية بالحوار الشامل” تحت رعاية الجامعة العربية هي الصيغة التي تؤدي لإنهاء الانقسام وإعادة بناء الوحدة الوطنية الفلسطينية، وليس صيغة الحوار واللجان الثنائية والمحاصصة الثنائية بين فتح وحماس، وهذا ما أكد عليه (12) اثني عشر فصيلاً بما فيه فتح مع القيادة السياسية المصرية.
وأكد الجانبان ضرورة تقديم المشروع المصري للفصائل والجامعة العربية للتوافق عليه قبل الذهاب للحوار الشامل برعاية الجامعة العربية.
واتفق الجانبان على تبني المشروع المصري الداعي للتوافق بين جميع الفصائل، على حكومة وطنية جديدة من شخصيات سياسية ومهنية مستقلة، بديلاً عن حكومة فياض وحكومة هنية، لضمان فك الحصار عن قطاع غزة، وعدم عودة كل أشكال الحصار إلى الضفة الفلسطينية. وعقد انتخابات رئاسية وتشريعية متزامنة تحت سقف زمني يتم التوافق عليه، وانتخاب مجلس وطني جديد لمنظمة التحرير في الوطن والشتات وفق التمثيل النسبي الكامل بعيداً عن “المحاصصة والكوتا” بين الفصائل.
كما اتفق الجانبان أن مرجعية الحوار الشامل إعلان القاهرة وبرنامج وثيقة الوفاق الوطني الموقع عليه بإجماع الفصائل بلا استثناء (حزيران/ يونيو 2006) والمشروع المصري المستند إلى حوارات القاهرة مع جميع الفصائل الفلسطينية.

الإعلام المركزي