الرئيسية » مقالات » حقيبة بلغراد الاخبارية

حقيبة بلغراد الاخبارية

بلغراد/ مركز ميزوبوتاميا الاعلامي –  / خاص
تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها المنعقدة اليوم الاربعاء 08.10.2008 في نيويورك قرارا تدعم به المقترح الرسمي الذي تقدمت به صربيا لكي يُطلب من محكمة العدل الدولية في لاهاي رأيها حول استقلال كوسوفو وميتوهيا المعلن من جانب واحد.
هذا و صوت لصالح المقترح الصربي 77 دولة عضوا في الأمم المتحدة بينما صوت ضد المقترح 6 دول وتحفظ عن التصويت 74 دولة.
وقبيل التصويت هذا اليوم ، دعا فوك ييريميتش، وزير خارجية صربيا جميع الدول أعضاء الجمعية العامة للأمم المتحدة لأن تدعم مبادرة بلغراد، مبرزا أن ذلك يمكِّن من الحفاظ على الاستقرار في المنطقة وفي العالم بأسره.
وأشار ييريميتش إلى أنه من الضروري الحصول على رأي محكمة العدل الدولية حول استقلال كوسوفو المعلن من جانب واحد، لأنه في حالة العكس فإن عمل بريشتينا يمكن أن يستخدم كسابقة خطيرة في كل جزء من العالم توجد فيه طموحات انفصالية.
وقد دعم المقترح الصربي عدد كبير من الدول الكبيرة وذات النفوذ في مناطق أخرى من العالم.
فقد قال سفير مصر إن بلده يدعو إلى احترام ميثاق الأمم المتحدة والمبادئ الأساسية للقانون الدولي.
واشار ممثل هذه الدولة ذات النفوذ الواسع في العالم الإسلامي الى إن السلطات في القاهرة تؤمن بقوة في أهمية الحكم وقيمته القانونية ورأي محكمة العدل الدولية لأن هذه المؤسسة تتخذ قرارات مستقلة وغير متحيزة.
وأكد ممثل إيران أن بلده يدعم الحفاظ على وحدة أراضي صربيا ، لأن السلطات في طهران مخلصة لمبادئ الحل السلمي للنزاع وحكم القانون الدولي.
وحسبما نقلته وكالات الأنباء فإنه يمكن انتظار قرار هذه المحكمة سنوات عدة، أما قراراتها فهي ليست ملزمة بالنسبة للدول أعضاء الأمم المتحدة.
**************
أعلن سفيتوزار تشيبليتش، وزير حقوق الإنسان والأقليات القومية بأنه سيقترح حتى أواسط العام القادم إجراء تغيير على القانون المتعلق بنواب الشعب، الذي ينبغي بموجبه أن يتم سحب التخويل من النواب الذين ينادون بنشر الكراهية الدينية والعرقية والقومية. وحسبما قال تشيبليتش لصحيفة “فيتشرنيي نوفوستي” البلغرادية القرار حول ذلك سيتخذه النواب وأن الحياة البرلمانية في صربيا لا بد من تنظيمها، وينبغي للإجراءات العقابية الجديدة في القانون أن تنجح عمل البرلمان، وتمنع سوء استخدام لائحة عمل البرلمان، وبالتالي عرقلة عمل برلمان صربيا.
وأعلن الوزير تشيبليتش بأنه سيتم عما قريب إقرار قانون حول النصائح القومية، التي بموجبها تعطى للمجموعات القومية أداة مؤسساتية لكي تحصل بالتعاون مع أجهزة الدولة على حقوقها الدستورية والحرية.
**************
يرى سرجان سريتشكوفيتش، وزير المغتربين بأن مشاركة المغتربين تعتبر من الأهمية الحيوية لتطور صربيا، ولهذا فإنه يجري العمل بشكل مكثف على ربط الطاقات العلمية والفنية بالوطن والمهجر.
وقال سريتكوفيتش لصحيفة “بوليتيكا” البلغرادية إن ما يزيد على 50 ألف شخص من صربيا يوجدون في الخارج من ذوي التعليم العالي، وأن الكثيرين منهم يعملون في أقوى المؤسسات التقنية، وأن أغلبية كبيرة منهم ترغب في العودة إلى الوطن، ولكن تحت شروط محددة.
وحسب كلماته، فأن الأموال ليست بتلك الأهمية بالنسبة لأولئك الخبراء، بقدر حصولهم على أماكن عمل مناسبة، والمحيط والبرامج التطورية، التي يمكن أن يروا فيها آفاق تطلعاتهم، وذكر بأنه خلال مدة عام كأقصى موعد سيتم تبني قانون حول المهجر يتم بموجبه وضع قاعدة لمعايير سياسة طويلة الأمد تجاه المهجر.
**************
حاز الكاتب الصربي فلاديسلاف باياتس على الجائزة الدولية الرفيعة”بالكانيكا” عن روايته “حمام بالكانيا”، هذا ما أعلنته دار النشر “ارخيبالاغ” التي أصدرت الرواية.
هذا ويتخذ القرار حول الحائز على الجائزة، التي تمنح لأفضل كتاب صادر بإحدى لغات البلقان في عامي 2007 و 2008 من قبل لجنة من 8 أشخاص من صندوق “بالكانيا” تتكون من الأساتذة والنقاد والكتاب البارزين من البلدان الأعضاء.
هذا ويعتبر باياتس الكاتب الصربي الثاني الذي يحصل على جائزة “بالكانيكا” منذ عام 1996 عندما تم تأسيس هذه الجائزة وكان الحائز الأول من صربيا هو دافيد البهاري عن روايته “الطعم”.
هذا وتمثل رواية “حمام بالكانيا” قصة خيالية مثيرة تجري أحداثها في القرن السادس عشر وفي زماننا.
**************
يلينا يانكوفيتش لاعبة كرة المضرب الصربية تنتزع من الأمريكية سيرينا وليامز المرتبة الأولى على قائمة أفضل لاعبات التنس الأرضي في العالم و للمرة الثانية تُسمَّى رسميا اللاعبة رقم واحد في عالم التنس الأرضي للسيدات .
هذا وحصلت يلينا على 4230 نقطة على قائمة الاتحاد العالمي للتنس الأرضي، تليها الأمريكية سيرينا وليامز التي تراجعت إلى المرتبة الثانية ولديها الآن 4017 نقطة بعد أن خسرت مباراة ربع النهائي في مسابقة شتوتغارت التي فازت بها يلينا يانكوفيتش على اللاعبة الروسية فيرا بيتروفا وبذلك تكون اللاعبة الصربية قد فازت ببطولتين خلال أسبوع واحد.
اما اللاعبة الصربية الثانية آنا إيفانوفيتش فهي تحتل الآن المرتبة الخامسة.
أما لاعب التنس الأرضي، الصربي نوفاك جوكوفيتش فما زال يحتل المركز الثالث ، وراء رافائيل نادال الذي يحتل المرتبة الأولى والسويسري روجيه فيديرير الذي يحتل المرتبة الثانية.

مركز ميزوبوتاميا الاعلامي في بلغراد – صربيا
Mesopotamia Media Center
Belgrade – Serbia
mesopotamia@sezampro.rs
*********************