الرئيسية » مقالات » ـ(الاتفاقية العراقية المصرية) وتسليم العراق للمصريين كوعد (بلفور) وتسليم فلسطين للصهاينة

ـ(الاتفاقية العراقية المصرية) وتسليم العراق للمصريين كوعد (بلفور) وتسليم فلسطين للصهاينة

بسم الله الرحمن الرحيم 

كل عمليات التلاعب الديمغرافي التي جرت ضد بعض دول العالم.. كانت تتم تحت لافتات ما يسمى (الاعمار.. واصلاح الاراضي.. والعمالة) و بناء (القطاعات الاقتصادية والبنى التحتية).. لتبرير تدفق مليوني من الغرباء للدول المستهدفه..

فمن اخطر ما يهدد الدول.. هو التهديد بالتلاعب الديمغرافي فيها على اساس (مذهبي طائفي او اثني و غيرها)…. وهذا هو الخطر الاكبر.. الذي يهدد العراق..

حيث تم تهجير ملايين العراقيين.. وقتل مئات الالاف منهم.. وتهديد المهجرين لمنعهم من العودة لديارهم.. بل ونسمع عن مخططات (لتوطين) العراقيين خارج العراق.. بدل إرجاعهم اليه.. وفي نفس الوقت يتم طرح جلب ملايين الغرباء من المصريين بحجة (اعادة الاعمار والعمالة) ؟؟؟ من خلال اتفاقية مشبوه (الاتفاقية الاقتصادية العراقية المصرية).. المثيرة للمخاوف التي تدعو مصر الى تفعيلها بالعراق.. بزيارة (ابو الغيط المصري) وزير خارجية مصر..

وخاصة ان ببنودها ما يؤكد التلاعب الديمغرافي .. وما فيها من حق الغرباء من الاقامة والدخول والخروج.. والحصول على رواتب بالعملة القابلة للتحويل.. واقامة مجمعات (سكنية) لهم اي (مستوطنات).. وحقهم بالتدفق المليوني داخل العراق.. وعدم محاكمتهم بالقضاء العراقي وتسليمهم لدولتهم التي جاءوا منها.. والتي بمجموعها هي صفقات (مستوطنيين) اي مخطط (توطيني).. وليس صفة (للعمالة)….

اي كما في فلسطين… حيث تم كذلك تهجير واسع للفلسطينيين.. وتم جلب الصهاينة.. كبديل غير مشروع.. بحجة (اصلاح الاراضي والعمال الزراعية الماهرة) ؟؟ التي اختزلت باليهود فقط ؟؟ من كل دول العالم ؟؟ وبنيت لهم (مستوطنات).. بحجة (مقرات اقامة) ؟؟ والتي وراءها كان (وعد بلفور).. الذي سلم فلسطين للغرباء من شعب (هرتزل).. .. كما يراد المخطط المرعب ان يسلم العراق للمصريين .. لشعب ابو ايوب المصري وحسني والقرضاوي.. واكبر عدد من الارهابيين الاجانب بالعراق مصريين حسب التقارير الامنية ومنها تقرير مايكل كالدويل.. القائد في قوات التحالف..

وفي العراق تثار تساؤلات .. لماذا (المصريين) يراد ان يجلبون للعراق بحجة (الاعمار والعمالة).. من دون كل جنسيات دول العالم.. في وقت ان العمالة المصرية معروفه بتعاطفها مع القاعدة والعمليات الانتحارية.. كما اكدتها التقارير الدولية.. ونشاطهم بالعنف بالعراق.. وارتفاع اسعارها.. في وقت العمالة الشرق اسيوية تمتاز برخصها وقدرتها على التحمل في السكن بمعسكرات معزولة لمدة طويلة.. ولا ينشط فيها افة العصر الارهاب.. ولا تمثل تهديد للتركيبة الديمغرافية حيث تعادل لدولهم بعد انتهاء المشاريع التي جلبوا لها.. في حالة الحاجة للعمالة الاجنبية بالعراق..

فما قيمت البيت.. اذا كان من يسكنه الغرباء عن اهله..

ما قيمت الوطن.. اذا كان شعبه مشردا.. ويستوطنه الغرباء كبديل غير مشروع عنه..

ما فائدة البلد.. اذا كان ابن البلد يهجر ويقتل ويهدد فيه.. والغريب يسرح ويمرح فيه..

فالعراق.. مهدد باخطار كبيرة.. وكثيرة.. لا تعد ولا تحصى.. ولكن اخطرها التي يصيبه بمقتل.. هو التلاعب الديمغرافي فيه..

فدول مثل الاردن وايران وسوريا وتركيا وغيرها.. مخاطرها تتمثل .. بالاطماع.. والتدخل السياسي في شؤونه.. ومحاولاتهم اللامشروع للحصول على (قضمة) من (الفريسة) العراقية.. بغض النظر عن نزيف الدم العراقي..


ولكن مصر خطرها على العراق.. ليس فقط سياسي وامني واقتصادي وطائفي وعنصري بل هو تهديدها بالتلاعب الديمغرافي بالعراق.. ضمن مخططات ذات نزعة طائفية استيطانية.. لدفع طوفان مليوني مصري للعراق .. والهدف تغير البنية الديمغرافية طائفيا فيه.. وكذلك ضمن مخططات مرعبة …. ولا ننسى كما ذكرنا ان اليهود تم بناء مستوطنات لهم.. بحجة (مجمعات اقامة) للعمالة اليهودية المستقدمة لفلسطين.. وبمرور الوقت تم تهجير الفلسطينيين.. وجلب الصهاينة كبديل عنهم.. حتى اصبح يمثلون غالبية سكان فلسطين.. و اصبحت الاراضي ملك للغرباء..


ونرجو الانتباه خلال تناول هذا الموضوع.. بان لا يتم المقارنة بين العراق ودول العالم التي تستقدم عمالة اجنبية….

فدول العالم كدول الخليج مثلا.. لا يتم تهجير سكانها الاصليين.. .. وفي نفس الوقت يطرح مخططات جلب ملايين من الغرباء لها بحجة (العمالة واعادة الاعمار والعمالة الماهرة والشركات)؟؟ كما يحصل بالعراق حاليا.. وحصل بفلسطين سابقا..


*هل حق الدخول والخروج والإقامة (للمصريين) بالعراق هي صفات (عمالة) ام (مستوطنين)


(العمالة الاجنبية).. في اي بلد.. لا يحق لها الدخول والخروج والاقامة.. بحريتها.. بل يوجد عليها نظام (الكفيل) .. وبعض الدول الاكثر امنية.. تستخدم نظام (معسكرات العمل) .. لاقامتهم.. ولا يحق لهم الخروج والدخول والاقامة.. الا بضوابط امنية. .. لحماية الداخل للدول التي تستقدمهم.. ودول اخرى. تتخذ اجراءات امنية كل حسب حاجتها..


فالسؤال هنا.. ما صرح به (فوزي حريري) وزير الصناعة العراقي.. بان (المصريين) لهم حق الاقامة والدخول والخروج بحريتهم بالعراق.. ولهم رواتب (مجزية).. وتقوم حكومة (العراق) بتوفير المساكن المريحة لهم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ في وقت لا يحق للعراقيين الدخول لشمال العراق (كوردستان) الا اذا كان لديهم (كفيل كوردي عراقي) من المنطقة الشمالية يكفلهم ؟؟ وكذلك نرى العراقيين يتم قتلهم وتهديدهم على الهوية من قبل جماعات مسلحة وتنظيمات ..اذا ما تنقلوا بين الولايات العراقية، في وقت نرى الغرباء المصريين يدخلون ويخرجون بين احياء بغداد (الشيعية والسنية) بدون تهديد .. في وقت انهم ينشطون باخطر الجماعات المسلحة كالقاعدة وانصار السنة وغيرها.. بل هم اخطر الحلقات الاجنبية فيها.. واصبح المصريين بالعراق اكبر حاضنة اجنبية للارهاب ونرى الجماعات العنف تستثني المصريين من هجماتها..وتقتصرها على العراقيين ؟؟؟.. فماذا يدل كل ذلك ؟؟؟

……

****المادة 18 المشبوه بالدستور.. التي تعرف الهوية على اساس الام صدرت في بلدان.. اصبح جزء كبير من سكانها (لقطاء).. وشرعنت الانجاب خارج ايطار الزواج.. والاباحية الجنسية.. وزواج (المثليين (اللواطة) والسحاقية).. فاصبحت تعريف الهوية من الام تتماشى مع ثقافة تلك الدول والشعوب.. فالسؤال لماذا شرعنت هذه المادة بالعراق في ظل (سياسي العراق الجديد).. ؟؟ وهل هي ضمن مخطط نشر الاباحية وشرعنت تفكيك المجتمع اخلاقيا ؟؟؟؟؟؟؟ مجرد تساؤلات ؟؟؟؟

……………………………..
*مخططات مرعبة مررت بالدستور تهدف للتلاعب الديمغرافي بالعراق..

علما ان مصر تخطط لارسال المصريين ضمن مخطط لنخر الجسد العراقي.. لتبرير تدخلاتها فيه.. بحجة وجود (ديمغرافي) لها بالعراق.. وبمرور الوقت يراد ان يصبح هؤلاء الغرباء (ابناء البلد) ؟؟ ضمن قوانين لا مشروعة مررت بالدستور كالمادة 18 منه.. ومررها صدام بقانون شبيه يمنح المصري الجنسية بعد شهر من دخوله للعراق بقانون لا مشروع وله حق التملك اينما شاء.. في وقت يحضر على العراقي التملك والاقامة ببغداد اذا لم يكن له احصائية سبعة وخمسين حتى لو سكن بغداد اكثر من ثلاثين سنة.. و يتم تسويق الشباب ورجال العراق للحروب والسجون والاعدامات ويقطع نسل مئات الالف منهم بمقتلهم..و يجلب ملايين المصريين للعراق بحجة (العمالة) ويصبح العراقي هو (الغريب) فيه.. ويصبح المصري له حق بطرد العراقي وضرب العراقي كما نص بذلك صدام..
……

*هل قتل وتشريد العلماء والاطباء والعمال والفنين والشرائح العراقية الاخر هل هي اعتباطية

جرت وتجري بالعراق عمليات تهجير وقتل العراقيين بالملايين.. هل جاءت اعتباطيا ؟؟؟ وهل العنف (المبرمج)..الذي يطال كل شرائح العراقيين.. من اطباء ومهندسين واكاديميين واساتذة جامعة وعمال وموظفين.. ويستهدف العراقيون على الهوية المذهبية والمرجعية والدينية والقومية.. ويتم قتل عشرات الالاف من الشباب والرجال العراقيون، واستهداف رؤوس الاموال العراقية من خطف وقتل… وتتعرض الشركات العراقية الى العنف.. هل كل ذلك .. والنتائج التي نتج عنها.. من افراغ الشارع العراقي من اكبر عدد من سكانه وقواه العاملة وكوادره العلمية.. وبنفس الوقت يطرح مشروع جلب ملايين المصريين (السنة) .. من دون كل الجنسيات بالعالم.. كبديل غير مشروع..بحجة (العمالة والمستثمرين والكوادر الفنية) وهلم جر.. هل كل ذلك جاء صدفة ؟؟

علما ان ما جرى بالعراق ويجري من عمليات تشريد وتهجير .. وتقتيل وارعاب وتعذيب ضد اهل العراق.. لم يجري لاي شعب عبر التاريخ.. ويتم اخلاء الداخل العراقي من اكبر عدد من البشر.. هل كل ذلك بدون هدف ؟؟ ام وراءه مخطط مخيف ..

ويجب الانتباه.. كما ذكرنا سابقا بان اليهود الاسرائيليين.. المتورطين بدماء الفلسطينيين.. تم جلبهم لفلسطين.. كحال المصريين… المتورطين بابشع الجرائم ولمدة عقود ماضية.. من جرائم جنائية وارهابية.. يتم التركيز عليهم من دون كل الجنسيات لجلبهم للعراق.. كما جلب الصهاينة لفلسطين..

واخيرا ندعو العراقيين .. الى ان يأخذون عبرة من فلسطين.. حيث اعتمد الفلسطينيين على (قوة الحاضر) .. التي كانوا بها يستخفون بمن يحذرهم من مشاريع للتلاعب الديمغرافي بفلسطين قبل اكثر من سبعين سنة.. معتمدين على انهم يمثلون (98) بالمائة من السكان قبل ثمانين سنة.. و(2) بالمائة يهود.. ولكن تغافلوا العوامل المتحركة والمخططات الخارجية.. فتخدر الفلسطينيين بعامل قوة (الحاضر).. وكانت النتيجة انهم فقدوا الحاضر والمستقبل.. واصبح الاسرائيليين الان اكثر من ستين بالمائة من فلسطين … وثمانين بالمائة من سكان اسرائيل (دولة اسرائيل) خارج الضفتين وقطاع غزة.

وهذا ما يراد ان يجري بالعراق.. من تلاعب ديمغرافي مذهبيا.. ضد الاكثرية الشيعية العراقية فيه..

· مخاطر ما يسمى (الاستثمار الزراعي) للمستثمرين (المصريين) وجلب فلاحين مصريين

وعلما ان (وزير الزراعة علي البهادلي)..الذي رضى ان يكون اجندة اقليمية مصرية.. دعى .. المصريين للعراق.. بدعوى (الاستثمار الزراعي) ؟؟ وهو نفس ما دعى صدام اليه.. بالسبعينات.. بطلبه من (السادات) حاكم مصر السابق.. لتسهيل دخول (مليون فلاح مصري) للعراق..وكان الهدف التلاعب بالعمق الديمغرافي الريفي العراقي الشيعي خاصة..

السؤال ، (المستثمر المصري) له الحق بجلب (الفلاحين) المصريين.. بدعوى انهم عمالة (ماهرة) ويحق له ان يبني مجمعات (فلاحية) استيطانية لهم.. بالاراضي التي يريد (المصري) ان (يستثمرها).. كما حصل للفلسطينيين مع اليهود ببداية القرن الماضي.. وبمرور الوقت.. يصبح هؤلاء اصحاب الارض.. بدعوى ان قانون الجنسية يمنح الجنسية للاجنبي الذي يمر عليه (9) سنوات بالعراق.. او بدعوى ان ذريتهم امهاتهم (تحمل الجنسية العراقية) ؟؟؟ حسب المادة 18 المشبوه بالدستور.

فهل هدف من محاولة تمرير هكذا (مخطط).. حاليا هو الانتقام من العراقيين وعشائرهم الريفية.. لانهم ليسوا موالين بالكامل الى الحزب الفلاني او الجهة الفلانية او العائلة الفلانية .. والمؤسسات التي يديرونها ؟؟ ام ان (سياسي العراق الجديد) لا يريدون احد ان يعرف اموالهم والاراضي التي يملكونها فيريدون ان يجلبون مصريين للعمل فيها.. كما كان يفعل نظام البعث السابق وال تكريت.. بالاعتماد على الاجانب المصريين.. بدل العراقيين..
…………..
* السؤال لماذا التركيز المشبوه على (المصريين) من دون الجنسيات الاخرى ؟؟؟ لماذا ؟

علما ان الخبراء الاقتصاديين العراقيين وقوى الامن العراقية و العراقيون كشعب يفضلون العمالة الشرق اسيوية في حالة حاجة العراق الى عمالة اجنبية… لانها افضل عمالة بالعالم .. واقلها مشاكلا.. وتجربتها بدول العالم لاقت استحسان كبير.. للاسباب التالية:

1. العمالة الشرق اسيوية.. تخلوا من اديولوجيات التكفير والتطرف، والعنف المسيس.. اما العمالة المصرية موبوءه بالتطرف والتكفير .

2. العمالة الشرق اسيوية.. تستحمل الاقامة بمعسكرات عمل منعزلة… عن التجماعات البشرية.. وفي كامبات.. تجلب لانشاء مشاريع محددة. وبعد انتهاء فترة عملها تعود الى اوطانهم.. وبذلك لا تمثل تهديد .. في وقت العمالة المصرية خطرة جدا… وتمثل تهديد على التجمعات السكانية العراقية كما اثبتت التجارب ذلك… ولا تقيم بكامبات..

3. العمالة الشرق اسيوية.. لم تتورط بدماء العراقيين، وهذا عكس المصريين، المتورطين بسفك دماء العراقيين واعراضهم واخطر العناصر الارهابية من المصريين..

4. العمالة الشرق اسيوية.. ارخص بكثير من العمالة الاجنبية من الجنسيات الاخرى.. وارخص من العمالة المصرية.. فتوفر للعراق مبالغ ضخمة.. يحتاج اليها لمعالجة جروحه..

5. العمالة الشرق اسيوية.. تخلو من الحركات الارهابية كالقاعدة وانصار السنة وغيرها.. التي يعاني منها العراقيون.. والتي ينخرط بها الاجانب.. بينما المصريون يمثلون اخطر العناصر النشطة في هذه الحركات.. والعقل المدبر للقاعدة هو مصري (ايمن الظواهري المصري).. واخطر قيادتها المسلحة (مكاوي) وهو عقيد سابق بالجيش المصري، وشارك مع مئات المصريين في القتال في (الفلوجة)، وساهم بعمليات عنف بالعراق..كما اكدت ذلك التقارير الدولية، ونشرت ذلك جريدة الشرق الاوسط..

((القاهرة.. الشرق الاوسط

المقاتلون العرب في العراق

750 مقاتلا مصريا .. أخطرهم «مجموعة المائة» بقيادة العقيد مكاوي المصري

http://www.asharqalawsat.com/details…article=300293

وهنا ننبه.. بان المصريين من الشعوب المصدرة للارهابيين للعراق.. وهم اخطر العناصر المجندة لها بدول العالم.. فلماذا يريد البعض تسهيل دخول المجرمين والقتلة .. ولماذا هذا الكره ضد اهل العراق.. واليكم هذا الرابط الخبري ..

فالسؤال لماذا يراد ان يتم جلب (مليون مصري) للعراق بحجة العمالة.. كدفعة الى من ثلاث ملايين مصري .. فهل يريد (سياسي العراق الجديد).. ان يزيدون هم العراقيين..ويعيدون ماسيهم التي عانوها من المصريين بالثمانينات.. فاذا المصريين في زمن البعث الدكتاتوري، مارسوا ابشع الجرائم ضد العراقيين.. كما يؤكد ذلك القضاء العراقي.. وبشكل واسع..

فكيف الحال بالوضع الحالي المضطرب.. وامتلئ العراق بالسلاح الغير مسيطر عليه.. والتنظيمات الارهابية والمسلحة التي تمنح اموال بالعملة الصعبة لمن يقومون بعمليات عنف.. وتنتشر مافيات الجريمة، المنظمة، والخطف، والقتل، والاغتيالات، وخطف الفتيات، والتفخيخ، والجماعات المتطرفة.. علما ان المصريين حاليا بالعراق هم اكبر حاضنة اجنبية للارهاب وعنصر نشطة فيه وزعماء الارهاب الاخطر من جنسياتهم كما ذكرنا ذلك وتؤكده التقارير الامنية… وتعاطف المصريين مع القاعدة وزيادة تأيد العمليات الانتحارية .. كما نشرتها صحية الشرق الاوسط التي تناولها (عبد الرحمن الراشد).. و ما نشرته البي بي سي… وتزعم المصريين هجمات طائفية ضد العراقيين..

واخيرا نوجه تحذيرين..

تحذير لكل العراقيين:

الفلسطينيين استخفوا بمن حذرهم ببداية القرن الماضي بانهم سوف يكونون اقلية بفلسطين معتمدين في ذلك الوقت على (قوة الحاضر).. كونهم اغلبية قبل ثمانين سنة.. (98%) من سكان فلسطين.. وبعد عقود.. اصبح الفلسطينيين اقلية.. فحذاري يا اهل العراق.. من مخططات اقليمية طائفية.. للتلاعب الديمغرافي ضد الاكثرية السكانية بالعراق..

تحذير2 لسنة العراق:

حذاري يا سنة العراق.. ان ضننتم.. انكم لن تكونوا ضحية للمصريين.. والتجربة تثب ذلك.. كيف ان ابو ايوب المصري والمصريين معه.. قتلوا شيوخكم.. الذين عارضوا سيطرة المقاتلين الاجانب .. على مناطق النفوذ للسنة العرب العراقيين.. ودخلتم بحرب ضد القاعدة التي تمثل اساسا.. الغرباء من العرب الغير عراقيين.. الذين تدخلوا حتى في اعراضكم وبيوتكم..وانتهكوا ما انتهكوا من مقدساتكم.. وارواحكم.. ضمن صراع النفوذ بينكم كسنة عرب عراقيين وبين هؤلاء الغرباء الذين يريدون استباحة العراق واستغلال التنوع الاثني فيه..

فاذا هؤلاء اقلية غربية بالعراق.. فعلوا ما فعلوا بكم.. وبالعراقيين عامة.. فماذا سوف يفعلون بكم وبالعراقيين لا سامح الله ان تم جلب ملايين منهم ؟؟ وخاصة ان التقارير الاخيرة الاستطلاعية اكدت ان اغلبية المصريين يتعاطفون مع القاعدة والعمليات الاتنحارية.. ونشرتها الشرق الوسط من خلال تناولها من قبل (عبد الرحمن الراشد).. ومعظم الارهابيين الاجانب بالعراق مصريين.. وزعماء القاعدة الاخطر من المصريين.. فحذاري حذاري.. …..