الرئيسية » مقالات » رسالة شكر وتقدير

رسالة شكر وتقدير

أتوجه بالشكر الجزيل إلى السيدات والسادة الأفاضل , إلى الأخوات والأخوة الكرام الذين اتصلوا بي أو بعائلتي أو زاروني في المستشفى أو في المصح أو أرسلوا رسائل إلكترونية يستفسرون بها عن صحتي خلال الأسابيع المنصرمة حيث كنت نزيل المستشفى والمصح . أعتذر للجميع , إذ لم يكن في مقدوري الاتصال بأحد أو الإجابة على الرسائل والنداءات التي وصلتني بسبب مضاعفات العملية التي لا تزال مؤذية رغم تركي المصح.
أتمنى للجميع بمناسية عيد الفطر الكريم موفور الصحة والعافية للجميع , راجياً لكم ولشعبنا حياة أفضل ومستقبلاً زاهراً يستحقه.
مع خالص الود والتقدير.
كاظم حبيب
برلين 1/10/2008