الرئيسية » مقالات » لقاء مع رئيس الجالية الفلسطينية في صربيا

لقاء مع رئيس الجالية الفلسطينية في صربيا

بلغراد / مركز ميزوبوتاميا الاعلامي –  / خاص
انطلاقا من ان مركز ميزوبوتاميا الاعلامي في بلغراد مركز اعلامي مستقل هدفه بناء اعلام انساني جديد و إظهار حقيقة الحدث في حدود النطاق الصحفي والإعلامي الصادق والاعتماد على وسائل حضارية لانجاح عمله في نقل الحقيقية، ومتابعة الأحداث والتحري عن صدقها ثم نقلها لرسم الصورة الحقيقية بأدق تفاصيلها،
والحرص على تقديم خدمات إعلامية متميِّزة ذات معايير وجودة عالية ومصداقيَّة تامَّة من هنا كان هذا اللقاء مع الاخ مسعود الاغا رئيس الجالية الفلسطينية في صربيا .
في البداية وبمناسبة حلول شهر رمضان المبارك نتقدم اليكم والى اخواننا ابناء الشعب الفلسطيني في كل مكان بالف تهنئة ومن اعماق القلب متمنيا لك يا اخي الفاضل ولكل انسان فلسطيني مخلص لشعبه وتربة وطنه ان يكون شهر يمن وبركة ويسرنا ويسعدنا ان نجري معكم هذا اللقاء لكي يطلع ابناء الشعب الفلسطيني في صربيا وفي ارض فلسطين المقدسة وبقية انحاء العالم على اهداف ونشاطات جمعيتكم.
• سؤالي الاول:
ماهي الاسباب التي ادت الى نشوء فكرة تشكيل الجمعية ؟
– ان الاسباب الرئيسية هي توطيد العلاقة بين ابناء الجالية وتقويتها وتقديم المساعدات المعنوية والمادية بما تسمح الامكانات ، ومعالجة القضايا والهموم الاجتماعية ، ونبذ الخلافات إن وجدت ، ونشر روح التسامح والاخوة والتكافل الاجتماعي والحفاظ على العادات والتقاليد الفلسطينية العريقة والتعريف بها لابنائنا وعائلاتنا هنا خاصة ، والمجتمع الصربي عامة كذلك التفاعل البناء مع المجتمع الصربي ، وذلك من خلال النشاط الاجتماعي والثقافي والاقتصادي بين صربيا وفلسطين.
• سؤالي الثاني :
هل لكم ان توضحوا هوية جمعيتكم ؟
– حرصا منا على الحفاظ على هويتنا الفلسطينية، وتأكيدا منا على احترامنا لجمهورية صربيا التي نعيش على أرضها، والتزامنا بدستورها وقوانينها، فقد لجأنا إلى الجهات المعنية بشؤون الجمعيات المدنية وتقدمنا بطلب ترخيص لجمعية تهتم بشؤون الفلسطينيين في صربيا و حصلنا على الترخيص من وزارة ادارة شؤون الدولة و الحكم المحلي الصربية بتاريخ 13.05.2008 وتم تسجيل جمعيتنا باسم الجالية الفلسطينية في صربيا.
وهذه الجمعية هي جمعية مدنية غير حكومية وغير ربحية ذات صبغة اجتماعية وثقافية، وهي مستقلة سياسيا وإداريا وماليا، وتعمل في إطار القانون الصربي الخاص بالجمعيات المدنية، وتعتمد ماليا على اشتراكات أعضائها والتبرعات الغير مشروطة. ويعتبر أعضاؤها عناصر فعالة في المجتمع الصربي.
• سؤالي الثالث :
كم بلغ عدد الاعضاء المنتمين لجمعيتكم منذ تأسيسها ولحد الان ؟
– بلغ عدد الاعضاء الذين تم قبول عضويتهم لجمعيتنا 80 عضوا لحد الان ولازالت طلبات الانتماء تتواصل من بقية ابناء الجالية وان الانتماء للجمعية مفتوح للجميع وكذلك جميع اجتماعاتنا الدورية والتحضيرية للمؤتمر القادم مفتوحة امام من يرغب في المشاركة او الاطلاع على ما ذكر اعلاه وندعو جميع ابناء الجالية الفلسطينية في صربيا الى التعاون معنا لتحقيق الأهداف التي من اجلها تم تسجيل الجمعية وضمن إطار نظامها الأساسي والقانون الصربي.
• سؤالي الرابع :
ماهي النشاطات التي قامت بها جمعيتكم ؟
– القيام بزيارة الى مدينة نيش بتاريخ 27.05.2008 واللقاء مع الاخوة الفلسطينيين المقيمين هناك والبالغ عددهم 13 مع اطفالهم وخلال اللقاء تم الاطلاع على احوالهم واطلاعهم على الغرض من تاسيس الجمعية وفي نهاية اللقاء تم استلام طلبات الانتماء من قبل الكل .
– القيام بزيارة الى مدينة بوجاريفاتس بتاريخ 03.06.2008 وتقديم التعزية للاخ الدكتور امين احمد لوفاة ولده اسحاق والبالغ من العمر 18 والذي انتقل الى جوار ربه في حادث اليم.
– بعدها تم اللقاء بالاخوة الفلسطينين في هذه المدينة والبلغ عددهم 7 ومن خلال هذا اللقاء تم الاطلاع على احوالهم واطلاعهم على الغرض من تاسيس الجمعية وفي نهاية اللقاء تم استلام طلبات الانتماء من قبل الكل .
– تمت زيارة الاخ رمزي ابو سيف وتقديم التهاني لمناسبة سلامة ابنه بعد تعرضه لحادث دهس مروري.
– زيارة الاخ حمزة السفارين بعد دخوله المستشفى وتم الاطلاع على حالته الصحية والاطمئان عليه.
– زيارة الاخ ابراهيم جمعة الذي قدم من لبنان حيث يعيش مع عائلته في مخيم للاجئين الفلسطينيين هناك والذي تم حجزه في سجن ايواء الاجانب الذين يدخلون صربيا بدون اوراق قانونية 3 مرات والاطلاع على حالته وتقديم المساعدة له .
– زيارة الجالية اليونانية في صربيا وبناء علاقات صداقة وتعاون معها.
– زيارة اتحاد النقابات المستقلة في بلغراد وبناء علاقات تعاون مشتركة معها.
– تقديم تعزية الى الرئيس الفلسطيني محمود عباس رئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية لرحيل الشاعر الفلسطيني الكبير محمود درويش واستلام برقية شكر منه على التعزية.
– حجز قاعة لعقد المؤتمر الاول القادم.
– زيارة مقر الجالية العراقية وتقديم التهنئة بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك ونود الاشارة هنا من ان رئيس الجالية العراقية في صربيا الدكتور حنا جبرو حنا والاخ صباح سعيد الزبيدي عضو الهيئة الادارية للجالية العراقية تفضلوا بزيارتنا في مقر الجالية يوم الجمعة 05.09.2008 وقاموا بتقديم التهنئة وكذلك تسليمنا بطاقة تهنئة بهذه المناسبة المباركة .
– قيام السفارات العربية التالية بتقديم التهاني لنا بمناسبة شهر رمضان المبارك:
1. السفارة العراقية في صربيا
2. السفارة الليبية في صربيا
3. السفارة الجزائرية في صربيا.

• سؤالي الخامس :
هل هناك معوقات او مشاكل تعترض عملكم في الجمعية ؟
– بلاشك في كل عمل مخلص وجاد توجد معوقات ومشاكل ولكن هذه المعوقات والمشاكل لاتؤثر على استمراريتنا في تقديم العطاءات وبذل الجهود الخيرة لابناء جاليتنا الفلسطينية في صربيا وطبعا هذه المعوقات والمشاكل سببها لنا نفر قليل من اصحاب النفوس الضعيفة والذين لايعرفون ابسط القيم الحضارية والاخلاقية والانسانية واقول لهم مايلي:
1. الى الحاقدين والمترهلين والمخدرين انتم تعلمون جيدا ,ان تاسيس ونجاح الجالية هو من اثار الحقد على النجاح القائم.
2. نحن هنا نعلم وعلى يقين باننا سنواجة الانفس المريضة، وليعلم الجميع انكم انتم الذين افشلتم قبل ذلك قيام الجالية وكل ذلك من اجل مطامعكم الشخصية .
3. لقد نجحنا بالتاسيس والترخيص الحكومى .
4. ولانكم حاقدون ولم ترو الشمس عندما سطعت بل الحقد هو الذى اعمى ضمائركم وبصيرتكم ، ولذلك لم ترو شيئا غير حقدكم الاسود فنامو وتنعموفي مضاجعكم واتركو الامر لمن يهمة الامر.
5. كفاكم عبثا بفلسطين وابناء فلسطين.
6. نحن الجالية الفلسطينية ننادى بالوحدة الوطنية اولا واخرا فانتم بماذا تنادون.
* سؤالي السادس :
هل يمكنكم توضيح علاقتكم مع السفارة الفلسطينية في بلغراد ؟
– العلاقة مع السفارة علاقة اخوية فلسطينية فلسطينية مبنية على الاحترام المتبادل وعدم التدخل في شؤون بعضنا البعض ، اننا جمعية مستقلة سياسيا وماليا واداريا عن السفارة ولكن تربطنا مع السفارة علاقة مصيرية لكون السفارة بيت للفلسطينين جميعا.
ولابد من الاشارة هنا الى ان السفارة قامت مشكورة بتقديم مساعدات غير مشروطه ومنها اعطاء مقر للجالية وكذلك الموافقة على اطلاق صرف مفتوح وعند الحاجة لمبلغ قدره 500 يورو لتغطية المصروفات التي تحتاجها الجالية في تغطية نشاطاتها ووعدت كذلك بالتبرع بكومبيوتر مع توابعه كهدية للجمعية لمواصلة عملها لخدمة ابناء الجالية.
ولهذه الاسباب تتقدم الجمعية بجزيل شكرها وتقديرها لسعادة السفير محمد نبهان على ماقدمه من دعم مستمر وجهود متواصلة من اجل خدمة ابناء الجالية الفلسطينية في بلغراد متمنين له التوفيق والنجاح في مهامه كسفير لدولة فلسطين في صربيا.
وكذلك نشكر كافة اعضاء السفارة من الدبلوماسيين والاداريين والمستخدمين
المحليين على الجهود الخيرة والمتواصلة لخدمة ابناء الجالية.
وهنا ايضا نوجه شكرنا وتقديرنا لسعادة سفير دولة فلسطين في جمهورية
الجبل الاسود السيد ادهم ابو مدللـه لتفضله بتقديم مساعدات غير مشروطة
للجالية.
وايضا نتقدم بجزيل الشكر والتقدير للاخوة ابناء الجالية الفلسطينية في صربيا لتقديمهم الدعم المالي الغير مشروط وهم :
1. شريف قدورة
2. عزيز شرير
واخيرا نود ان نقول من ان هذه الجمعية هي امتداد طبيعي للشعب الفلسطيني في أرض الشتات، وإنها تعتبر جزءاً لا يتجزأ من الحركة الجماهيرية الفلسطينية والتي يقع على عاتقها مهمة الوحدة الفلسطينية. وتعتبر منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.
وان وجودنا هنا هو مؤقت لغاية تحرير الارض الفلسطينية المغتصبة والعودة النهائية لوطننا الحبيب فلسطين.
مركز ميزوبوتاميا الاعلامي في بلغراد – صربيا
Mesopotamia@sezampro.rs