الرئيسية » مقالات » بغداد شامخة

بغداد شامخة


بغداد شامخة أرضا وأنسانا
ألفت فيك تسابيحا وعرفانا
وفي جبينك فيض النور قد بانا
بغداد خاصرة التأريخ لحمته
كالنبع أنت وكالبشرى لدنيانا
بغداد ملهمتي يشدولها وتري
أظل في عشقها الأخاذ هيمانا
وأرشف الأمل الوهاج من فمها
ووجهها كالضحى يحيي بقايانا
لروض بغداد تهفو كل نورسه
لدفقها الثر يبقى القلب ظمآنا
كل الشوارع فيها أينعت أملا
كالزهر يسري شذاه في خلايانا
بغداد ياعبق الدنيا وشرفتها
بغداد أجمل لحن في حنايانا
أم الفطاحل في روحي وفي كبدي
فليس ألاك للأكوان بستانا
قيثارتى لرؤى بغداد قد صدحت
مقرونة بالوفا والحب ألوانا
أحلى المواويل والأشعار أطلقها
وأصهر الروح كي تنساب ألحانا
العز والطهر في ساحاتك التحما
سيف البطولة في يمناك ماهانا
والكبرياء وسام الله مؤتلق
على جبينك أزمانا وأزمانا
بغداد برء ومشكاة وصومعة
من هام في عشقها تبقيه هيمانا
بغداد أرث وأشراق وجلجلة
سبحان واهبها الأشراق سبحانا
بغداد مفخرة الأجيال في وطني
تبقى وتبقى مدى الأعوام عنوانا
وصوتها الحق يعلو صادحا طلقا
من جرحها المر ينمو العشب ريانا
*****************
بغداد هل تسمعينا ليلنا أرق
والشوق في دمنا قد صار نيرانا
مخالب الغربة الشوهاء تنهشنا
وصمتها شلل في كل أعضانا
أيه عراق التقى ياشامخا أبدا
في النازلات لغير الله مالانا
كل العتاة على أعقابهم نكصوا
سقيتهم علقما ذلا وخذلانا
هم عاينوا شعلة قضت مضاجعهم
فهاج فيهم دفين الحقد ثعبانا
السافكون دماء الشعب ويحهم
أضحوا فراعنة للظلم غيلانا
هم البغاة أباحوا كل موبقة
وجرعوا الخلق آلاما وأشجانا
عاثوا فسادا على أرض مقدسة
من مارقين غدوا للبغي عبدانا
الحاقدون بوحل العار قد ركسوا
وحصحص الحق كالبركان غضبانا
شعب العراق أبي الضيم مرتهب
سينقذ الأرض من أظفار أعدانا
ولا فلول أفاعي الغدر ترهبنا
بغداد شامخة أرضا وأنسانا
جعفر المهاجر – السويد