الرئيسية » مقالات » تساؤلات لحزب الدعوة، وكم كان عمر الصدر الاول عندما (اسسه) وما مفهوم الوطنية لديه

تساؤلات لحزب الدعوة، وكم كان عمر الصدر الاول عندما (اسسه) وما مفهوم الوطنية لديه

في هذا الموضوع سوف نطرح تساؤلات لحزب الدعوة.. (الاسلامية).. والتي من خلالها.. سوف نكشف زيف هذا الحزب.. ودوره في معاناة شيعة العراق.. وفي السطحية الثقافية التي يعاني منها شرائح من شيعة العراق..

المحور الاول: الدلائل على عدم وطنية حزب الدعوة..

1. لماذا لا يحمل اسم حزب الدعوة في تعريفه وصف (العراقي) ؟؟؟ اذا كان حزب وطني ؟؟؟ علما ان حزب (البعث العربي الاشتراكي).. ايضا يخلوا من وصف (العراقي) في تعريف حزبه… لانه حزب شمولي خارج اطر الوطنية العراقية..



2. لماذا ضم حزب الدعوة في صفوفه عناصر اجنبية ليست عراقية ؟؟ومنها قيادات ..

3. ماذا يقصد بالمصطلح التالي (حزب الدعوة الاسلامية – تنظيم العراق او (المقر العام).. ؟؟؟ والتي تتشابه مع مصطلح البعث (حزب البعث العربي الاشتراكي – قطر العراق) ؟؟ وهل يعني ذلك ان العراق في نظر الدعوة ما هو الا (جزء) من تنظيمات خارجية.. تريد تسخير الداخل العراق لقضايا اقليمية.. كما كان يفعل البعث الشمولي من قبله..؟؟

4. ما هو مفهوم الوطنية لدى حزب الدعوى ؟؟ ومن اين ينبع .. هل من مصطلح (الوطن العراقي).. ام من كيانات سياسية غير موجودة على ارض الواقع من ما يسمى (الوطن العربي او الدولة الاسلامية الكبرى (الخلافة الاسلامية حسب الوصف السني) )؟؟؟؟؟

5. هل يؤمن الدعوة بان العراق وطن ودولة بحد ذاتها .. ؟؟ ام يعتبره (جزء او اقليم او ولاية او امارة او قُطر) تابع لدول وكيانات سياسية اخرى.. بعضها وهمي نابع من اديولوجيات مسيسة.. كـ (الوطن العربي او الخلافة الاسلامية او الامبراطورية الاسلامية الكبرى من الصين الى المحيط الاطلسي).. كحال حزب البعث الذي حرق العراق تحت شعارات (العراق جزء من ما يسمى الوطن العربي والامة العربية) .. والتي تعني (تقزيم) العراق وجعله (اقليم) تابع الى كيانات وهمية..

المحور الثاني: حزب الدعوة نسخة من حزب اقليمي .. وقربه الفكري من (التكفير والهجرة المصرية)..

1. هل حزب الدعوة هو (حزب سياسي).. ام (جمعية او مؤسسة للدعوة للاسلام) ؟؟؟

2. ما هي نظرة الدعوة لنظام الحكم خلال معارضته للبعث وحاليا.. هل (ولاية الفقية ام لا ولاية للفقية )؟؟؟؟

3. لماذا يطلق على عناصر (الدعوة) مصطلح (الداعية).. فهل يعني ذلك هم (يدعون للاسلام) ؟؟ فهل المجتمع العراقي مجتمع (كافر) مثلا حتى يحتاج الى (دعاة) ؟؟ علما ان (حركة التكفير و الهجرة) المصرية.. اعتبرت المجتمعات الاسلامية (كافرة).. ودعت المنضمين لحركتها للانعزال عن المجتمع تمهيدا لمحاربة (الكفار).. التي بمنظورهم المجتمعات الاسلامية .. وبالمقابل نرى الدعوة يعتبر التنظيمات السياسية المخالفة له.. بانها تنظيمات (كافرة).. كما تم تكفير حزب البعث العفن من قبل الصدر الاول… ويعتبر اتباعه (دعاة) ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ والبعثيين يعتبرون عناصرهم (رفاق) ؟؟؟

4. حزب الدعوة كما هو معروف نسخة طبق الاصل من (حزب الاخوان المسلمين المصريين السنة).. لكن بغطاء يدعى انه (شيعي).. كما اكد ذلك ضياء الشكرجي وهو احد نشطاء حزب الدعوة السابقين.. أي ان حزب الدعوة هو حزب ليس عراقي اصلا..

5. اكد علي الاديب القيادي في حزب الدعوة.. في برنامج (الملف) من على قناة الحرة (الفضائية).. بان (حزب الدعوة تاسس انطلاقا من هموم اقليمية).. أي اعتراف كامل وصريح بان الدعوة لم ينطلق من هموم عراقية وطنية شيعية عراقية..


المحور الثالث: (لماذا نسب الدعوة لمحمد باقر الصدر).. ؟؟؟

1. كم كان عمر (محمد باقر الصدر).. الذي يدعى انه (اسس) حزب الدعوة..(الاسلامية).. بالخمسينات؟؟؟؟ وهل كان مؤهل لذلك في ذلك الوقت ؟؟



2. تشتت حزب الدعوة (الاسلامية) الى اوصال متعددة.. فمن هو الوريث لما يسمى (حزب الدعوة) ؟؟

3. ما دور ال الصدر اللبنانيين.. في عدم انتهاك الدعوة نهج وطني عراقي.. وفي عدم انطلاقه من هموم شيعية عراقية خاصة وعراقية عامة.. (ال الصدر اصولهم من جبل عامل من جنوب لبنان من قرية شحور ويفخرون بكتبهم و مواقعهم الالكترونية بذلك).. علما ان الصدر الاول متزوج من لبنانية هي اخت موسى الصدر.. ابن عمه.. اللبناني..

المحور الرابع: فقدان البرنامج السياسي الوطني لحزب الدعوة منذ تاسيسه لحد الان.

1. طوال سنين المعارضة العراقية.. لم يقدم حزب الدعوة أي برنامج سياسي .. وانطلق من شمولية طوباوية.. كانت سبب في السذاجة والجهل لدى شرائح شيعية عراقية.. وفي تخبطها.. والدلائل على ذلك:

– لم يقدم حزب الدعوة أي برنامج سياسي حول معالجة القضية الكوردية.. هل بالفيدرالية او المركزية او الحكم الذاتي …

– لم يقدم حزب الدعوة أي برنامج سياسي حول معالجة تهميش شيعة العراق منذ تاسيس الدولة العراقية..

– لم يعمل حزب الدعوة لمواجهة مخططات التلاعب الديمغرافية التي مارسها البعث وصدام وحكم الاقلية السنية وبدعم اقليمي مصري.. خصوصا.. والتي يطلق عليها (بالاضطهاد الديمغرافي الطائفي).. وتمثلت بجلب ملايين المصريين (السنة) كبديل غير مشروع عن شباب ورجال العراق وخاصة الشيعة منهم .. الذين زجوا للحروب والسجون والاعدامات وقطع نسل مئات الالاف منهم بمقتلهم.. ضمن مخطط مسخ تركيبة العراق السكانية ضد الاكثرية الشيعية فيه…

– لم يواجه حزب الدعوة مخططات البعث المتمثلة بالاضطهاد (الجغرافي الطائفية).. ولم يعمد الدعوة لطرح هذه القضية.. بعد ان قام البعث بسلخ بادية كربلاء التي يزيد مساحتها عن اربعين الف كيلو متر مربع.. وسلخ بلد والدجيل و سامراء بمراقدها من بغداد وضمها لما يسمى (محافظة صلاح الدين) التي من اسمها يرمز الى طائفية بما قام به الايوبي من ابادة دولة شيعية من الوجود في شمال افريقيا ومحاربته المذهب الشيعي.. علما ان ما قام به البعث.. وما تجاهلته الدعوة بالسبعينات.. هي السبب الرئيس بفتنة (سامراء وتفجيراتها بعد ذلك)..

– قام الدعوة بعمليات مسلحة ضد العراقيين.. المشبته بانهم من انصار النظام البعثي السابق.. ولكن لم نجد الدعوة يستهدف المصريين والفلسطينيين الذين كان لهم دور مركزي في نزيف الدم العراقي بزمن صدام.. وفي دعم نظامه .. بل لم نرى أي استهداف للدعوة (لصهاينة العراق) المصريين الذين جلبوا كما اكدنا .. كما جلب الصهاينة لفلسطين ضمن مخطط التلاعب الديمغرافي.. علما ان هؤلاء المصريين كانوا سبب رئيسي في استمرار الحرب العراقية الايرانية لفترة طويلة… وفي البطش اللامحدود الذي مارسه البعث وصدام ضد العراقيين.. حيث كان المصريين هم البديل الغير مشروع عن شباب ورجال العراق الذين يبطش بهم صدام.. علما ان المصريين احتلوا الشارع العراقي و فرص العمل التي كان المفروض ان يتمتع بها العراقيين..



المحور الخامس: حزب الدعوة واستغلال الشيعة لتصفية حسابات اقليمية



1. يدعي البعض ان (حزب الدعوة) هو حزب شيعي.. فيكف يثبت ذلك سياسيا؟؟ وهل فعلا حزب الدعوة منهجه السياسي ينطلق من كونه حزب شيعي ؟؟

– ما هو البرنامج السياسي لحزب الدعوة الذي انطلق من مصالح شيعة العراق ؟؟ الجواب لا يوجد..بل نرى مروجي (الدعوة).. يستخدمون الازدواجية والنفاق بطرحهم الاعلامي..

– عانى شيعة العراق من سياسات الاضطهاد الجغرافية والطائفية كما ذكرنا.. فاتحدى حزب الدعوة.. انه وضع برنامج السياسي لمواجهة هذه السياسات البعثية الصدامية..

– نجحت القوى السياسية الكوردية العراقية بحماية كوردستان لاكثر من عشرة سنوات… من السلطة المركزية الدكتاتورية للبعث وصدام.. لانهم أي القيادات الكوردية انطلقت من هموم كوردية عراقية وطنية.. فلماذا فشل الدعوة والقوى السياسية المحسوبة على المعارضة الشيعية العراقية.. من حماية شيعة العراق ولو ليوم واحد خلال حكم البعث المجرم وحكم الاقلية الطائفية ؟؟؟ اليس بسبب ان هذا الحزب اصلا لم يكن الا حزب استغلالي انتهازي.. كحال البعث..

المحور السادس: حزب الدعوة وحزب البعث والتشابه في السياسات الخارجية

1. قيام البعث سابقا والدعوة حاليا.. بهدر نفط العراق للدول الاقليمية بدعوى الاسعار (المخفضة).. في وقت ملايين العراقيين مشردين.. وتحت خط الفقر..

2. قيام البعث سابقا والدعوة حاليا.. بتفضيل الدول الاقليمية وشعوبها على العراقيين..

3. البعث والدعوة.. اثبتوا بانهم اجندة لتمرير مخططات اقليمية بالعراق.. فالبعث جلب ملايين الغرباء من المصريين.. بحجة (العمالة) .. وتفضيلهم على العراقيين.. ضمن مخطط التلاعب الديمغرافي.. والدعوة يصدر من الحكومة التي يرئسها مخطط دنيئ لتمرير مخططات طامعة بالعراق … تحت غطاء جلب (مليون مصري سني) .. بحجة (العمالة) في وقت ملايين العراقيين عاطلين عن العمل.. ومخاطر التلاعب الديمغرافية المرعبة.. وكل ذلك في سبيل ارضاء المحيط الاقليمي على حساب مصالح العراقيين وامنهم وديمغرافيتهم..

المحور السابع: حزب الدعوة ودوره اللاوطني بزمن الحكم الوطني القاسمي

1. مرر في الدستور مادة مشبوه لا مشروعة 18 منه.. عرفت العراقي بما يخالف الشريعة الاسلامية القرانية و القيم الاخلاقية والاجتماعية العراقية الاصيلة .. وتنص على تعريف العراقي كابن الزنا ومجهول الاب.. من الام .. وليس من الاب فقط كما امرنا الله وقيمنا الاخلاقية العراقية.. السؤال.. الا يخالف ذلك الاية القرانية (وادعوهم لابائهم هو ا قسط عند الله..) ..

2. وقف حزب الدعوة موقف يثير عليه الشبهات.. من مخطط اقليمي تامري كانت مصر به دور الحربه.. عندما دعمت الانقلابات الدموية والتمردات العسكرية.. ضمن مخططها لجعل العراق اقليم تابع الى مصر .. تحت مسمى المسخ (الجمهورية المتحدة)… ضمن مخطط لبلع العراق اقليميا.. لمواجهة الاكثرية الشيعية في العراق.. وجعلهم اقلية في المسخ الجديد.. ولم يقف الدعوة ضد هذا المشروع المشبوه.. مما يدل على الخلفية الغير وطنية لحزب الدعوة ..

المحور الثامن: انتهازية حزب الدعوة



1. رفض حزب الدعوة عمليات تحرير العراق من صدام عام 2003.. في وقت كانت قياداته تعيش في الخارج.. وتنعم بمكاتب و جنسيات اجنبية.. و تعرض نفسها بملابسها (الانيقة).. في الفضائيات.. وفي ظل فشل حزب الدعوة في اسقاط صدام.. او تقديم اي بديل لاسقاطه..وبعد عمليات تحرير العراق.. دخل حزب الدعوة (مجلس الحكم).

2. تسبب الدعوة بالفتن والانقسامات داخل الشيعة.. حيث اصروا على ان يكون رئيس الوزراء من الدعوة ضمن شعارهم (لو نحكم لو انخرب الحكم).. فاولا اصروا على الاشيقر بوجه احمد الجلبي.. ثم بعد ذلك في الائتلاف في الانتخابات الثانية اصروا على ان يكون الدعوة ايضا كرئيس للوزراء رغم فشلهم بالوزارة الاولى لهم.. وعرقلوا العملية السياسية لاشهر.. واصبح نتيجة ذلك المالكي رئيس للوزراء.

تعامل الدعوة بانتهازية.. فهم ارادوا الصدريين سلم لهم.. والصدريين ارادو الدعوة العوبة بيدهم.. والضحية شيعة العراق.. فاعطى الدعوة الضوء الاخضر للمليشيات كورقة ضاغطة على القوى الشيعية بالشارع ..وخلال ذلك بثوا ازلامهم داخل السلطة.. وبعد ذلك ضربوا المليشيات بدون كسر عظم مع واجهاتها السياسية.. مستخفين بدماء الشيعة.. نتيجة انتهازيتهم.. والاقسى.. ان الدعوة .. ادعى ان صولة الفرسان ضد المليشيات بالبصرة والعمارة وغيرها.. لحماية العراقيين.. ولكن الحقيقة التي توضحت.. بانها جاءت لمنع تهريب النفط من البصرة.. ليتم تهريبة بشكل (كابونات نفطية) للدول الاقليمية.. تحت واجهة (نفط مخفض) ؟؟؟؟ كما في زمن المقبور صدام.. وكذلك ما صرح به وزير البلديات (رياض الغريب) بان صولة الفرسان جاءت لدخول (المصريين للعراق).. وارضاء للمحيط الاقليمي.. وان مصر على علم مسبق بها ؟؟ اي لم تاتي لخاطر عيون العراقيين..
وما صرح به (علي البهادي) وزير الزراعة.. ووزير الصناعة (حريري) ضمن مخطط مرعب لجلب (مليون مصري) سني للعراق بحجة (العمالة) في وقت ملايين العراقيين تحت خط الفقر ومخاطر المصريين على امن وسلامة العراقيين ماخذين بنظر الاعتبار ان زعيم الارهاب بالعراق مصري ابو ايوب المصري ومفتي القاعدة ابو عبد الرحمن المصري ومسئول تفجيرات القاعدة ابو يعقوب المصري واكبر عدد من الارهابيين الاجانب بالعراق مصريين حسب تقارير امنية ومنها تقرير مايكل كالدويل.. وعلما ان الاجانب المصريين الذين جلبهم البعث وصدام هم اكبر حاضنة للارهاب وعناصر نشطة فيه..


حزب الدعوة وانتهازيته وقربه الفكري من (التكفير والهجرة المصرية) وتساؤلات عن الصدر