الرئيسية » مقالات » كلمات نازفه ألى شهيد الث قافة العراقيه كامل شياع

كلمات نازفه ألى شهيد الث قافة العراقيه كامل شياع


مرحين من الدهر
و( نمرود ) يحلل سفك الدماء
وهو لايرعوي عن زرع كل مفسدة
في البلاد التي بارك الله تربتها
ويترك في كل بيت أسى غامرا وشقاء
ليل الفواجع أرخى سدوله
وعشعش في حدقات العيون
ومرت سنين كثقل الجبال
وهي جاثية على أضلع الصابرين
كل شيئ تمر العيون عليه يقول:
هاهنا وطن نازف أرهقه الأشقياء
***************
2
ياكامل شياع
أيها الأمل المرتجى في عيون المحبين
عبر اقفرار المسافات والنفي والأغتراب
كان هاجسك العراق
ولا شيئ غير العراق
يؤرقك الوجع المر
وتحزنك الفاجعات
في عراق العشق والأنتماء
جئت لتزرع عشبا وأزهار ماء
لتطرز جبهة نبعك الأزلي
بالسنا والبهاء
لنزيح عن جبهة الأرض بعض العناء
وفي عتمة الليل انتهجت الطريق
طريق العطاء
فأورقت دنيا من الكبرياء
ونجما بهيا في سماء العراق

ياكامل شياع
من لجة الليل ياسيدي
من عناء التغرب والأحتراق
أنت قصدت العراق
وفجرت حزن الفصول ندى واشتياق
وزهرا وقمحا وفجرا نديا
بعد ذاك الفراق
مترعا بالبشارات والطهر والأئتلاق
حيث الملايين قد أطلقت عشقها
لمن مزقت جوانحهم مدية الأغتراب
لتحضن طلعتك الواعده
بندى الزهو والأقتراب
ياكامل شياع ياسيدي
يااروع العاشقين
كنت تعلم علم اليقين
أن بغداد – أجمل العاشقات
ذراعاها مفتوحتان لأبناءها الشرفاء
تقول هلموا أيها العاشقون
وكنت الملبي
بلا ضجة أو رياء
وأصبحت للظامئين المعين.
وضمتك بغداد في القلب ياسيدي
وهي غامرة بالفرح الطفولي
يقطر من ثغرها الشهد والطهر
تولد فيها السنابل مزهوة
مقرونة بشذا عطر أبناءها الطيبين
وفي وجنتيها يصاعد وهج الرؤى الصافيه
وفي سحر فتنتها يحتفي العاشقون
3
ياسيدي ياكامل شياع
أيها المترع بالطهر والأنصهار
أيها العلم الشامخ بالوفا والوقار
أيها النقي الأبي الذي أعلن الحب
في لحظة الأختبار
ستبقى سماء من الأنتصار
حاضر أنت في كل حي ودار
وأن البلاد التي بارك الله تربتها
تضمك بين الحنايا
وفي حدقات العيون
ويلهج باسمك ضوء النهار
ورغم الرحيل تظل قريبا كحبل الوريد
وفي جنة الخلد أنت البهي السعيد
نحسك زهوا بأحداقنا
نحسك في الأرض فيض اخضرار
وغابات أيك من الجلنار
فمن عنفوان الشهادة ينطلق الأقحوان
ويولد نبض النهار
وفي درب الشهادة
رعب لكل جنود الظلام
البغاة الصغار
في دمائهموا دب حقد مقيت كحقد التتار .
لذا استهدفوك
كي يطفئوا شعلتك الزاكيه
4
ياكامل شياع
ياسيدي
ياايها المبحر في اتون العواصف والداجيات
من جلال الشهادة صرت الفنار
أيا فارس الليل والبحر والانصهار
وياابن العراق البهي
والمزدهي بالنقاء
أنك الآن تدخل قلب الزمان البهي
تظللك راية الشهداء
وتغدو لدرب القوافل
أنشودة تتحدى الفناء

جعفر المهاجر- السويد