الرئيسية » مقالات » كرامة لأبي الفضل العباس عليه السلام في السعودية

كرامة لأبي الفضل العباس عليه السلام في السعودية

قبل ان تقرأ فيه شرط !
اخواني المؤمنين عشاق اهل بيت الرحمة عندي شرط على من يقرأ هذه الكرامة ان يصلي على محمد وآل محد (على الاقل عشر مرات) ويهدي ثوابها لأم البنين صلوات الله وسلامه عليها وان يتوسل بجاه ام البنين يفرج عن اهلنا في العراق …. ارجوكم

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

القصة اخواني حدثت في السعودية وتحديدا في محافظة الاحساء .. انتم تعرفون ان محافظة الاحساء اغلب سكانها من الموالين لاهل البيت عليهم السلام وتفاصيل القصة كالتالي :

هناك احد الاخوان من ابناء السنة من الرياض كان له طفل معاق (أبكم وأصم وأعمى ) وكان يعرف رجل شيعي معه في العمل (اي زميله بالدوام) كان الشيعي يرى بأن زميله هذا دائما حزين، وذات يوم جلس معه يسأله عن سبب حزنه ، فأجابه :أن الله من عليه ورزقه طفل لكنه معاق لايتكلم ولايرى ولايسمع ؛ فقال له صاحبه الشيعي :أنه لدينا نحن الشيعه أناس صالحين نسميهم بأبواب الحوائج، فلو طلبنا ما نريد لا يردوننا خائبين أبدا ومنهم أبا الفضل العباس عليه السلام وقام الرجل بسرد فضائل أبا الفضل العباس عليه السلام وكيف أنه لبى حوائج أناس آخرين0فتهلل وجه هذا الرجل فرح وسرور وسأله بلهفه وأين أجده ؟ فأجابه : إن أردت أن يشفي إبنك بإذن الله يجب عليك أن تنذر لله نذر تفي به إن أعطاك ماتريد وهو شفاء إبنك ، فقال الشيعي : أنا أعرف مسجد يسمى بإسمه ( مسجد العباس عليه السلام) .. بالاحساء

قصة المسجد اخواني : يحدثونا الآباء والاجداد بأن الامام الحسن الزكي صلوات الله وسلامه عليه زار الاحساء وكانت تسمى قديما بهجر ومنها الصحابي الجليل رشيد الهجري وقام الامام الحسن عليه السلام مع ابوالفضل العباس عليه السلام اثناء اقامتهم هناك بخط قنوات الري(لان الاحساء تشتهر بأنها واحه زراعية) وكذلك معروف ان اهل هجر دخلوا الاسلام فقط برساله ارسلها رسول الله صل الله عليه وآله وسلم لحاكم هجر في ذلك الوقت ودخلوا الاسلام واهدوا النبي الاكرم رطب او تمر من الاحساء فأكل منه الرسول الاكرم وقال اللهم بارك لك لنا في هجر .
المسجد اخواني انشأ لانه يقال ان ابوالفضل العباس صلى في هذا المكان واخضرت المكان وأورقت الارض بالبركة واعتاد شيعة اهل البيت يقصدون هذا المكان الطاهر ويبيتو ليلتهم يتوسلوا بأبوالفضل العباس ولا يفارقوا المسجد إلا وتقضى حوائجهم ببركة ابي الفضل العباس عليه السلام .
وبقي هذا المسجد الطاهر شامخاً الى ان جاء دور خوارج هذا العصر الوهابية .. كما هي معتقداتهم بأن ذلك بدعه وشركة حاولوا ان يطمسوا المسجد او يزيلوه اصلا من الوجود حتى الشجر المحيط بالمكان اقتلعوه ليحاولوا ان يبقوا المكان قاحلاً و لم يستطيعوا اتوأ بأعتى آلات الهدم يريدوا ان يزيلوا جدار من المسجد المظلوم والمبني اصلا من الكيربي وبدون رخصة من البلدية فلم يستطيعوا وهذا شيئ معروف وأسألوا اهل الاحساء من عشرات السنين والوهابية لم يستطيعوا ازالة جدار من المسجد المبني اصلا من الكيربي فأزدادت عقيدة الناس بهذا المكان الطاهر وصار مثل الحرم لا تجده في ساعة يخلوا من الزوار ومن الذاكرين والقارئين للقرآن وصارت الناس المجاوره للمسجد يتبرعوا بأراضيهم وبيوتهم (ويوقفوها لأبي الفضل العباس عليه السلام) بعد ان اقتضى الحال توسعة المسجد من كثرة الزوار ليس من الاحساء وحسب بل ومن مناطق الخليج .
حتى انه اذكر استفتوا السيد الخوئي رضوان الله عليه القائمين على ولاية المسجد وقالوا للسيد رحمه الله ياسيدنا اننا نملك اموال طائلة من الزوار للمسجد والحكومة لا تقبل ان تعطينا تصريح بناء وتوسعة .. هل يجوز ان نصرف هذه الاموال في موارد اخرى ؟؟ .. فقال لهم السيد رضوان الله عليه لا يجوز ذلك ما للعباس عليه السلام يبقى للعباس فتخيلوا اموال تأتي من الزوار من عشرات عشرات السنين .. سلام الله عليهم ملكوا الدنيا والآخرة ..
نعود للصديقين الشيعي والسني .. قام الشيعي يصف له المكان ، فلما ذهب الرجل إلى المنزل أخبر زوجته بما قاله صاحبه الشيعي ، فذهبا إلى نفس المكان الموصوف لهما بصحبة ابنهم المعوق والوحيد .. بالقرب من المسجد طبعاً كما هي العادة مواقف للسيارات وبالمواقف محل لبيع المرطبات ولوازم الزوار وكل ما يحتاجه الزائر .. ترجل الرجل من سيارته واركب ابنه في العربة المخصصة ولا يعلم من اين يدخل اي باب لانه بصحبته زوجته يريد ان يعرف مدخل النساء ومدخل الرجال كما هي العادة دائما.
وقف بالقرب من صاحب المحل الذي يبيع المرطبات فسأله بلهجة حجازية .. هل هذا مسجد العباس رضي الله عنه اللي من اهل البيت .. قال له البائع نعم قال وكان الرجل واقف وزوجته وهم يحدقون بالبائع وهو يتكلم معهم فسألوه مرة ثانية هل هذا مدخل الرجال ؟؟ .. وأين مدخل النساء؟؟ اشار له على مدخل النساء واشار لهم بيده على مدخل الرجال فألتفتوا جميعهم على الباب وإذا بهم يرون ابنهم يسارع الخطى يريد الدخول الى المسجد .. فذهلوا من المنظر وصارت تحدثهم نفسهم انهم يحلموا (مثل ما نقول هم في حلم ولا في علم) التفتوا بسرعة هم الثلاثة على العربة المخصص لنقل المعاقين ليتأكدوا انهم لا يحلموا .. فوجدوا العربة خالية .. فتأكدوا ان الذي شاهدوه يسارع الخطى بالدخول الى المسجد هو ابنهم فلحقوا به مذهولين الام والاب من مدخل الرجال وهم يبكون وينادوا على اسمه الى ان سقط الطفل مغشيا عليه والام والاب في حالة ذهول وبكاء .
تجمهرت الناس وبسرعة عرفوا ان هناك كرامة حصلت فتجمهروا على الطفل ومزقوا ثيابه ولم يبقى عليه ساتر إلا بالكاد الملابس الداخلية .. وبعد ان افاق الطفل سألوه لماذا تدخل المسجد .. فأخبرهم بأن رجلا بهي الطلعه طيب الرائحه كان يقف على باب المسجد وقد فتح ذراعيه يقول لي: بني قف على قدميك .. قف وانا اعينك .. فأسرعت إليه وما ان وصلت اليه وإذا به يمر بيده الكريمةعلى مواضع من جسمي وقال لي: إنك معافى بإذن الله ..
اما والد الطفل في الحين واللحظه طلب مقابلة العمدة عمدة المحلة .. في نفس اللحظه .. وعيونه تذرف في الدموع .. اوصلوه للعمدة فطلب والد الطفل من العمده وقال له انا سوف اتكفل بإخراج التراخيص اللازمة لبناء المسجد وسأقوم ببناءالمسجد … فأجابه عمدة المحلة (وعلامات اليأس على محياه) وقال له ان وفقك الله واخرجت لنا التراخيص يكفينا ذلك وجزاك الله خير .. وغاب الرجل ايام وبعد ايام عاد الرجل ومعه التراخيص اللازمة لبناء المسجد وأصر ان يساهم في بناء المسجد .. والان المسجد قائم يا اخوان كل من رأى المسجد قبل ثلاث سنوات لا يصدق الان عندما يذهب والله العظيم والعجيب في الامر ان البلدية تعمدت شق شارع ليفرق بين المسجد وبين مرافقه (وافتوا العلماء هناك بعدم المرور من الشارع) تصوروا تنازلت البلدية عن الشارع وضموه من ضمن مرافق المسجد .. الان المسجد مع ساحات للمواقف مع مرافق وكامل الخدمات ..
وهذه القصة يذكروها الخطباء في جميع مناطق الخليج على المنابر الحسينية .. يسمى مسجد العباس عليه السلام بالمطيرفي بمحافظة الاحساء وهو اشهر من علم .. بل افضل معالم الاحساء ..
صلوا على محمد وآل محمد .. وان شاء الله يقضي حاجاتكم بحق ابي الفضل العباس عليه السلام
اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم و على آل إبراهيم انك حميد مجيد
اللهم بحق الزهراء و أبيها وبعلها وبنيها و السر المستودع فيها أن توفقنا و توفق جميع المؤمنين والمؤمنات أجمعين الى قيام يوم الدين

كتبت هذه القصيدة واسمها : ( لأن همه الهداة ) .

كرامه وفضل للعباس من فضلــــه
وشفه لكل من مريض يريد يوصله
جرب يامحب زور ال البيـــــــــت
اقسم بالله عنهم أبد ماراح تتخلـــــه
اذن همه النجوم المزهره بكل يـوم
واحدهم امام مزكى من اللـــــــــــه
واسمهم بالعرش مكتـــــــــــــــوب
والسلاله من النبي واحدهم واصله
بس عدهم المزايه والمفاخـــر دوم
ماعدهم ابد زلـــــــــــــــــــــــــــه
وصادقين بين كل الناس مأمونيـن
وجانبهم امين من الله متعلــــــــــه
واحدهم عظيم ومنه تأخذ العـــلام
وماصار وبعد راح يصير ابد مثله
واحدهم كريم وبالكرم معــــروف
وزعيم ألأمه بالأخلاق لابعده ولاقبله
ماضيهم ذهب حاضرهم مرايــات
تعكس شجرة ال البيت والأغصان تدله
مجدهم قديم وحادث وتأريـــــــــخ
وعنهم كاتب الحديث بصدق أرخله
الحق عدهم واضح جالشمس مكشوف
ومايكذب ابد من واحد يسألـــــــــه
ومايحلف ابد بأسباب عن اللـــــــه
وصادق اذا يكلم واحد ميحلفلــــــه
ومنهم الكرم يتعلموه النـــــــــــاس
وهمه اهل الكرم بالجود والقبلـــــه
وهمه العدهم ألأسرار من اللــــــه
والواحد يرشده ولله يدلـــــــــــــــه
وهمه النجوم اللال بالظلمـــــــات
والشموس المشرقه وظلـــــــــــــه
ألأمه تعلمت منهم الحرام ممنوع
وعلموهم الحلال مسموح لو حلــه
الكمال المنفرد بيهم وحفاظ للقران
والجود مبدأ عدهم من كثر فضلـه
ولو ترجع الهم يكرموك كل العام
والمائده وألأنعام لكل امام بهاي تشهدله
بحر من العلم كل الأئمه اســـرار
ومنهو اليكدر يغوص بسره وبوصله
ماتنخسف ولاتنكسف هالأقمــــار
لأن اقمار عز من الله متمثلــــــــه
وهمه العدهم الأسلام دين اللــــــه
وهمه البلعلم علام متكملــــــــــــه
طبايعهم غريزه مأصله بالديـــــن
وحكام همه بالعدل بحكم الله وعدله
سيرتهم بماي الذهب سجلهم التأريخ
ومفاخرهم سليمه كلهه ومسلمـــــه
عشاك الله واحدهم امام النـــــــاس
وزاهد وعابد لله طول الليل يتأملـه
اذا واحد سألهم حاجه مايـــــردوه
وابوابهم مفتوحه متصلــــــــــــــه
واحدهم جبير الكدر بين النـــــاس
واعله من حكامهم واعلـــــــــــــه
مدحهم واجب الراد يحصل المعروف
لأن الله اختار واحدهم الفعلـــــــه
ولأن همه الهداة وبيهم الله اهدى كل الناس
توجب الصلاة عليهم الصلــــــــه

سيد احمد العباسي