الرئيسية » مقالات » إدانة عملية الاختطاف لقيادي كوردي

إدانة عملية الاختطاف لقيادي كوردي

بيان 

تجسيدا للعقلية التوليتتارية البربرية التي يتمتع بها النظام الحاكم في دمشق وأجهزته الاستخباراتية القمعية ، وفي سابقة خطيرة لا تنم إلا عن سياسة حاقدة وغير محسوبة النتائج من لدن النظام السوري وملحقاته الأمنية ، فقد تمت عملية اختطاف القيادي الكوردي والناطق الرسمي لتيار المستقبل الكوردي في سوريا الأستاذ مشعل التمو من قبل أجهزة النظام الحاكم وذلك بعيد منتصف ليلة 15 8 في منطقة كوباني الكوردية ولا يزال مصيره مجهولا .

تأتي عملية الاختطاف بحق احد قيادات شعبنا في الوقت الذي لا يزال الأستاذ محمد موسى سكرتير حزب اليساري الكوردي رهن الاعتقال القسري والغير مبرر قانونا منذ تموز الماضي
إضافة إلى خمسة من مناضلي حزبنا الذين تجاوزت فترة اعتقالهم العشرين شهرا في معتقلات النظام ناهيك عن العشرات من أبناء شعبنا منذ سنوات على خلفية الانتماء السياسي .

إننا في الوقت الذي ندين فيه هكذا عمليات بربرية تستهدف رموز حركتنا الوطنية الكوردية ، نحمل النظام الحاكم في البلاد المسؤولية الكاملة عن حياة قياداتنا الوطنية ، إضافة إلى تحميله نتائج وتبعات هكذا سياسات لا مسؤولة وانعكاساتها على الساحة الوطنية السورية .

وفي الوقت الذي يساورنا القلق على حياة الأستاذ مشعل التمو المختطف ، نتوجه إلى الرأي العام العالمي وكافة المنظمات الدولية بندائنا هذا في سبيل التدخل والضغط على النظام الحاكم بغية إطلاق سراحه فورا ومعه كافة سجناء الرأي والضمير وفي مقدمتهم السجناء الكورد .


بيروت في 15 8 2008
المكتب الإعلامي لمنظمة لبنان
حزب يكيتي الكوردي في سوريا