الرئيسية » مقالات » نطالب بضمان حقوق الايزيديين في ذكرى مجزرة منطقة شنكال

نطالب بضمان حقوق الايزيديين في ذكرى مجزرة منطقة شنكال

في هذه الايام يمر عام على مجزرة منطقة شنكال في تل عزير وسيبا شيخ خضر التي راح ضحيتها اكثر من 200 شهيد واكثر من 1000 جريح . اننا في الوقت الذي نكرر ادانتنا لتلك العملية الارهابية وفاعليها ، نامل بروح سعيدة لشهداء تلك الحادثة ونتمنى الشفاء للجرحى. في الوقت ذاته نتقدم بالتعازي الى كافة معتنقي الدين الايزيدي واهالي واقرباء الضحايا في تلك الحادثتين بشكل خاص . املنا ان يكون هذا آخر فرمان بحق شعبنا بشكل عام والايزيديين بشكل خاص. في هذه الذكرى نرى من الاهمية الاشارة الى انه بدون تحقيق السلام بين الشعوب والاديان على اساس متوازن وبدون حل قضية شعبنا بشكل كامل فستبقى الفرصة مفتوحة امام حوادث مماثلة وتكرارها سيكون متوقعا في كل حين، وحادثة 28 /7 /2008في مدينة كركوك مثال واضح للعيان. لهذا وفي سبيل عدم تكرار مثل هذه الكوارث يتوجب على كافة الاحزاب والمنظمات والشخصيات الديمقراطية والكردستانية ان تتعامل بحساسية مع مثل هذه الحوادث ونطالب شعبنا كافة بان لا يفسح المجال لبعض الايادي الخارجية بان تتلاعب بمصيرنا وحياتنا.
ان الحل الامثل للمشاكل في يومنا يكمن في اصرارنا على عودة شنكال والمناطق المنتزعة الى اقليم كردستان. في الوقت ذاته نرى انه من مهام حكومة اقليم كردستان ان تضمن حقوق الايزيديين وحمايتها من اي هجوم قد يتم ضدهم تحت غطاء اديان وثقافات اخرى. ونأمل من شعب كردستان ان يرى الاختلاف الثقافي والديني كغنى وليس ضعفا.

الهيئة العاملة
لحزب الحل الديمقراطي الكردستاني
12/8/2008