الرئيسية » اخبار كوردستانية » ارتفاع سريع لمعدلات الإصابة بمرض حمى التيفوئيد في السليمانية

ارتفاع سريع لمعدلات الإصابة بمرض حمى التيفوئيد في السليمانية


2aa


نيوزماتيك/ السليمانية


طالب محافظ السليمانية، القنوات الإعلامية في المحافظة، بالتعاون مع الإدارة من أجل توعية المواطنين بطرق الوقاية من حمى التيفوئيد، نظراً لتزايد حالات الإصابة بها بشكل سريع.


جاء ذلك خلال اجتماع عقده المحافظ، دانا أحمد مجيد، مع مسؤولي القنوات الإعلامية المختلفة، لحثهم على التعاون مع مديرية الصحة من أجل توعية المواطنين في كيفية التعامل مع حاجاتهم اليومية التي بات سببا لانتشار المرض.


واعتبر مجيد في حديث لـ”نيوزماتيك”، أن “الدور المهم للقنوات الإعلامية في توعية المواطنين هو الحافز لهذا الاجتماع”، مشيراً إلى “الحاجة إلى خطوات سريعة، وفعالة للحد من الانتشار الواسع لمرض الحمى”.



شيركو


وقال محافظ السليمانية، إن “الإعلام يستطيع لعب دور تثقيفي، وإرشادي حول كيفية التعامل مع الحاجات اليومية من المياه، والمواد الغذائية التي باتت السبب الحقيقي لانتشار المرض”.


وحضر الاجتماع، قائم مقام السليمانية، ومدير الصحة، ومدير عام البلديات، ورؤساء تحرير الصحف، ومدراء القنوات الإعلامية من قنوات فضائية كردية، يملكها الاتحاد الوطني، والحزب الديمقراطي، و محطات الإذاعة والتلفزة المحلية للأحزاب.


مدير صحة محافظة السليمانية، الدكتور شيركو عبد الله، قال في حديث لـ”نيوزماتيك”، إن “عدد المصابين بمرض التيفوئيد خلال الشهور الثلاثة الماضية، بلغ 1200، حالة، بخلاف مَن لم يراجعوا المستشفيات الحكومية لتلقي العلاج”، مؤكداً أن “الانتشار السريع للمرض، يتطلب تحركا من الجهات المحلية، والمنظمات الدولية لمساعدة سكان المدينة”.



1aa


من جانبه، عزا اختصاصي الجراحة العامة، الدكتور فائق محمد كولبي، ازدياد الإصابة بحمى التيفوئيد،  typhoid fever، إلى سببين، هما “عدم فعالية الأدوية المتوافرة في الصيدليات الحكومية والأهلية، أو تطور البكتريا المسببة للمرض إلى حالة جديدة بحيث تستطيع مقاومة الأدوية المخصصة لعلاجها”.


وأضاف الدكتور كولبي، في حديث لـ”نيوزماتيك”، أن “غياب الدراسات العلمية حول المرض يزيد من الضبابية حول الأسباب المعلنة لازدياد حالات الإصابة به”، مشيراً إلى أن “الجديد في الحالات المصابة بالمرض، الإصابة بمضعفات، مثل نزيف في الأمعاء الدقيقة، ما يعد مؤشرا آخر على تطور البكتريا المسببة للمرض”.


المشاركون في الاجتماع، قدموا مقترحات حول سبل مواجهة المرض، كما قرر محافظ السليمانية تشكيل لجنة إعلامية من الحضور، تضع برنامج، وخطط إعلامية لمواجهة المرض.


يذكر أن محافظة السليمانية، شهدت صيف العام الماضي، تسجيل إصابات بمرض الكوليرا، نتجت عنها ست وفيات