الرئيسية » مقالات » في تأبين الصحفية الشهيدة سروة عبد الوهاب

في تأبين الصحفية الشهيدة سروة عبد الوهاب

كان الوقوف دقيقة صمت على روح الشهيدة سروة عبد الوهاب وعلى أرواح شهداء الصحافة الكوردستانية والعراقية، بداية الحفل التأبيني الخاص بالشهيدة سروة عبد الوهاب.
ثم توالى إلقاء كلمات الرثاء، والكلمة الأولى كانت للأستاذ (فرهاد عوني) نقيب الصحافيين الكوردستانيين، الذي أكد على إن الإرهابيين لم يتورعوا عن ارتكاب جرائمهم تحت ذرائع واهية من اجل إعادة عجلة الزمان للوراء..
وعن جريمة اغتيال (سروة) قال: لم تكن الشهيدة الأولى ولن تكون الأخيرة.. وبعد أن قدم تعازيه لعائلة الشهيدة وللأسرة الصحفية قال: نقابة صحفيي كوردستان لن تبخل على شهداء الصحافة وحسب الإمكانيات المتاحة لنا..
ثم توالت كلمات التأبين والرثاء للشهيدة والتي ألقاها السادة: غسان سالم سكرتير فرع الموصل لنقابة صحفيي كوردستان، أكرم سليمان، نائب سكرتير فرع الموصل لنقابة صحفيي كوردستان، محمد بشير نائب رئيس مجلس محافظة نينوى، زهير محسن قائمقام قضاء الموصل.. إضافة لكلمات أخرى ومقاطع شعرية بالمناسبة..
ومعظم الكلمات عبّرت عن حزنها لاغتيال سفراء الكلمة الحرة، وطالبت الجهات المختصة بالكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة..
كما وصلت عدة برقيات للتعزية والمواساة لقاعة الاحتفال.
والدة الشهيدة: العراقي لا يقتل العراقي..
في لقاء لنا مع والدة الشهيدة سروة قالت: العراقي لا يقتل العراقي، الغرباء هم من يقتلوا العراقيين.. وأضافت: هناك أناس لا يخافون الله، الله يحفظ الجميع وخاصة الصحفيين منهم ومن شرورهم..
حصة نقابة صحفيي كوردستان ستة وعشرون شهيدا
الأستاذ فرهاد عوني صرّح لنا قائلا: منذ تحرير العراق، سقط لنا 26 شهيدا من أسرة نقابة صحفيي كوردستان، في بغداد، الموصل، كركوك، وفي أربيل أيضا سقط لنا شهداء في اعتداء الأول من شباط عام 2004.. وعن كيفية دعم شهداء الأسرة الصحفية قال عوني: سنبقى نطالب الحكومة بإصدار تشريعات وقوانين لحماية الصحافيين والحفاظ على حياتهم، وسندعم اسر الشهداء حسب ما متاح لنا من إمكانيات..

عن ضمان حقوق شهداء الصحافة قال لنا السيد غسان سالم: أول خطوة هي صرف راتب تقاعدي لذوي الشهداء في حالة عدم وجود راتب من جهة أخرى.. كما يوجد لدينا منظمات داعمة لنقابة صحافيي كوردستان، ومنها منظمة (صندوق روري بيك) البريطانية ومن خلالها يمكن الحصول على منحة دائمية أو مقطوعة وحسب ظروف أسرة الشهيد الصحفي..
مما يذكر إن الحفل التأبيني الخاص بالشهيدة (سروة عبد الوهاب) أقامته نقابة صحفيي كوردستان فرع الموصل، صباح يوم السبت المصادف 12 تموز 2008 وذلك على قاعة لالش للمناسبات في بعشيقة، بحضور عدد من أعضاء الأسرة الصحفية في نقابة صحافيي كوردستان، وعدد من السادة المسئولين الحزبيين والإداريين في بعشيقة إضافة إلى عدد من ممثلي منظمات المجتمع المدني والمراكز الثقافية..