الرئيسية » مقالات » اعتداء آثم ضد الرفيق ربحان رمضان (أبو جنكو) العضو القيادي في حزبنا

اعتداء آثم ضد الرفيق ربحان رمضان (أبو جنكو) العضو القيادي في حزبنا

في ظاهرة شاذة والأولى من نوعها يقدم مسؤول تنظيم حزب آزادي في النمسا على ضرب الرفيق ربحان رمضان العضو القيادي لحزبنا (بالبوكس) .
ذلك وحال انتهاء الجلسة الأولى للمحاكمات بين الرفيق ربحان رمضان والسيد آلان قادر (أحمد خالد عبد القادر سابقا) كان يقف كل من مسؤول آزادي لمنظمة النمسا ومسؤول منظمة حزب (يكيتي) الكرديان خارج القاعة حيث حضرا للإدلاء بشهادتهما في الدعوى المقامة من جانب السيد أحمد خالد عبد القدر ضد رفيقنا المناضل ربحان رمضان عضو المكتب الساسي للحزب إثر دعوة الرفيق ربحان رمضان للسيد المذكور إلى الجلوس على طاولة المجادلة والحوار أمام الجالية الكردية في لينز ، فقام مسؤول منظمة آزادي بشتم وسب وتهديد الرفيق أبو جنكو بألفاظ نابية وتهديده (بمسحه من على وجه الأرض) مع اتهامه بالعمل لصالح النظام السوري ، ثم مالبث أن ضربه بالبوكس ، مع العلم أن الرفيق أبو جنكو تعرض للمضايقات الأمنية والاستجواب والاعتقال التعسفي لأكثر من مرة كان آخرها عام 2006 عندما استدعي من قبل قيادة حزب آزادي لحضور مايسمى المؤتمر العاشر المنعقد في سوريا ، فقدم استقالته من ذلك الحزب فور وصوله إلى النمسا .
إننا إذ ندين هذا التصرف الصبياني نطالب قيادة حزب آزادي بمحاسبة ممثلهم في النمسا والموجه مباشرة من السيد الأمين العام لحزبه خير الدين مراد .


الدكتور محمد رشيد
مسؤول منظمة الخارج
لحزب الاتحاد الشعبي الكردي في سوريا