الرئيسية » مقالات » سلطات آل سعود تعتقل المجرمين وتترك المحرضين

سلطات آل سعود تعتقل المجرمين وتترك المحرضين

على من يمرر آل سعود وزبانية الاعلام المرتزق والامن الضال الحامي لمملكة الارهاب الوهابي السعودي اكاذيبه وتدليسه وخداعه ؟
بالامس افادت الانباء القادمة من التلفزيون الموالي والمطبل والملمع لكالح الوجوه الارهابية والداعمة الاكبر للارهاب العالمي , مملكة مايسمى بال سعود , بان السلطات الامنية قد القت القبض في بعض الاخبار على اكثر من 500 ارهابي وهابي اسمتهم بالضالين وفي اخبار اخرى قيل هم اكثر من 700 ارهابي مجرم خطير والخبر منشور في الشرق الاوسط والحياة وباقي الصحف السعودية او اكتب في محرك البحث كوكل هذه العبارة ” القاء القبض على الفئة الضالة ” لتطلع على الكم المعتقل من هؤلاء عبر الحقبة الماضية ..
الى هنا وكالعادة تناولت الصحافة الموالية لآل سعود الخبر وتسويقه بكثافة واهتمام لتقول للعالم ها نحن ال سعود نحارب الارهاب وها نحن نلقي القبض على الضالين المجرمين , وها نحن نساهم في المعركة العالمية ضد الارهاب , وها نحن ال سعود بين الفينة والاخرى نلقي القبض على مجموعة لابأس بها من المجرمين الضالين المنحرفين ممن اتو بافكارهم المنحرفة من المريخ او من خارج درب التبانة ..!!
المتابع للاعلام الموالي لآل سعود يلاحظ كيف يبرر هؤلاء للطغمة السعودية الباغية بقائها على سدة الحكم ظلما وجورا حينما يسوقوها وهي الحاضن للارهاب وكانها المحارب الشرس للارهاب , وحينما انتفض الغيارى من ابناء العراق ومعهم الشرفاء من جنسيات اخرى في كل بقاع العالم ضد الفكر الوهابي الارهابي المنحرف كانت رسائل وردود هؤلاء واعني بهم سلطات ال سعود تقول لهم مانصه ” ان الحكومة والسلطات الامنية السعودية تقاتل وتعتقل الارهابيين في المملكة وهي تعمل على مطاردتهم وزجهم في السجون وجاء ذلك واضحا في رد السفارة السعودية في المانيا على الاعتصامات التي وقفت امام سفارتها لتقول لهم ان المملكة بريئة من هذه التهمة وانها تعاني من الارهاب والضالين والدليل انها تلاحقهم وتعتقلهم في كل وقت ” وجاء هذا الرد على الاعتصامات المدوية والمنطلقة من خلال الاصوات الحية الغيورة التي قالت لهم انكم يآل سعود مشاركون في الارهاب وصناعته وتصديره الى كل بقاع الدنيا لانكم تحتضنون الفكر الوهابي التكفيري المنحرف ..”
هؤلاء الحمقى حينما ينشرون امثال هذه الدعايات والاخبار للايحاء للعالم بانهم ايضا يعانون اشد المعانات من الارهاب انما هم يفضحون انفسهم بانفسهم ويخزوها ايما خزي والامر وقولي هذا له مايبرره وله ما يدعمه بالدليل القاطع فقبل ايام ورد خبر عبر صحيفة الحياة يقول ان التلفزيون السعودي سيذيع اعترافات مجرمين بينهم امراة تدير موقع ارهابي من داخل السعودية واخر يحرض على الارهاب ووقبلها خبر اعتقال مجموعة كبيرة اسموها بالفئة الضالة اضغط هنا لتطلع عليه و (من هل الاخبار حمل حمار ) ..!!
هنا نطرح سؤال على هذا الاعلام الضال كما هو ضلال من يقبض عليهم للدعاية والاعلام وسافترض صحة اخبار اعتقال هؤلاء بالمئات , سابقا ولاحقا ولو راجعنا ارشيف الاعتقالات لوجدناه بعشرات الآلاف من الاعداد والملاحقات عبر السنين الماضية , وهناك من لازالوا الى الان يعلن عنهم انهم على لائحة الملاحقة يتواجدون في خلايا تسمى بالنائمة والسؤال المطروح هو .. هل ضلال هؤلاء الفتية المغرر بهم اتى من فراغ وهلامية ؟؟ ام انهم ينحرفون عن جادة الصواب بايحاء ووحي منزل من السماء والعياذ بالله ؟؟ ام انهم يتحركون بوحي منفرد كل يتحرك باجتهاده الخاص ..؟؟
الجواب ببساطة ووضوح هو ان بقدر اعداد هؤلاء الضالين المنحرفين الارهابيين هناك مايسمى علماء سوء ومصدري فتيا الانحراف وملقنين ومحرضين لهم يعملون في وسط المملكة الارهابية ينعمون بالحماية والرعاية الملكية السامية الى الان ويدفع لهم بمايمدهم بالبقاء والافتاء بما يرضي السفهاء , وتفتح لهم الجامعات الملكية والمساجد الوهابية , وتصرف عليهم الاموال الطائلة , هؤلاء هم شر البلاء والبرية وماهؤلاء الضالين المقبوض عليهم سوى تلامذة لهم معلميهم ومرشديهم واباء روحانيون يغذوهم بهذا الفكر الضال المحرف اسمائهم وشخوصهم معروفة وفتاواهم معلنة واماكن تواجدهم في داخل المملكة معنونة وتعلم بها السلطات السعودية المحاربة للارهاب جيدا ..!!
من المخزي والمهين ومايثبت دجل وكذب هؤلاء اننا سمعنا قبل اشهر عديدة ان وزير الداخلية السعودي نايف ال سعود اجتمع بعلماء المملكة وقال لهم وامامهم اضغط هنا لتسمع ان هناك من يعمل على تضليل ابناء الوطن ويرميهم في مهاوي التفخيخ والتفجير والقتل والردى وخصوصا مايجري على ارض العراق يذهبون الى هناك لقتل الاطفال والنساء في الاسواق والشوارع .. اضافة الى هذا ماقاله ملك ال سعود في رساله وجهها الى مجاميع وقطعان علماء الوهابية ووصف هؤلاء العلماء بالضالين المضلين المحرضين لابناء المملكة على الارهاب .. ونعتهم باشنع الاوصاف الاخرى ..
طيب الى هنا الصورة اصبحت واضحة والسؤال المطروح الان وبقوة امام هؤلاء المدعين انهم المحارب الشرس للارهاب والدليل ان اخر عدد القي القبض عليه تجاوز ال 700 ارهابي مجرم وماقبله اكثر بكثير … لماذا لم نسمع او نقرأ ان المملكة قد القت القبض ولو على محرض او مفتي واحد افتى لهؤلاء بفتاوى الجريمة والارهاب وهم كثير كما يقول ذلك اكبر راس في المملكة عبد ال سعود ووزير داخليته !! ؟؟
لن نتعبكم بالبحث والتقصي ونحيل اليكم اخر بيان ارهابي تحريضي يفتي من خلاله مجموعة ممن يسمون علماء الوهابية بقتل الشيعة ونحن نسمع في كل يوم ان المملكة تحتضن مؤتمرات التقريب ولم الشمل الاسلامي وليس ببعيد اخر مؤتمر عقد في مكة ودعي اليه العشرات من علماء المسلمين ومن كل المذاهب ومنهم علماء من الشيعة وقبل ايام اطلعنا على اجتماعات مشتركة لعلماء شيعة سعوديين مع اخرين من علماء السنة في السعودية , فان كانوا هؤلاء كفرة كما يقول علمائكم وعلى راسهم ابن جبرين ومن على شاكلته الكثير فلماذا تدعوهم الى مؤتمراتكم واجتماعاتكم , وان كانوا ليس كذلك فلم تسمحون لعلماء سوء يلقون رعايتكم الملكية بجواز تكفيرهم والتحريض على قتلهم ولايعتقلون اسوة بالفئة الضالة المطبقة لفتاواهم حرفيا .؟
يآل سعود ان المحرضين لهؤلاء الضالين هم بين ظهرانيكم يسمون “علماء” وماهؤلاء الذين تسموهم بالضالين الذين بين شهر واخر تخرجون علينا بمجموعة منحرفة منهم وقد القي القبض عليهم سوى ضحية لانحراف هؤلاء المجرمين المحرضين فان كنتم صادقين في حربكم على الارهاب لنطلع على بيان رسمي من التلفاز السعودي يقول لقد تم القاء القبض على هذه المجاميع ممن يسمون بعلماء هم في الحقيقة اولي الضلالة والانحراف وهم المسبب الاكبر في اجرام وقسوة هؤلاء الفتية الضالين المغرر بهم وكما قال ذلك جلالة مليككم المفدى على قول شيخ الارهاب في العراق ,المتسول على اعتاب فضلاته الضاري الارهابي وتلكم التي يستحق عليها مليككم ان يزج في السجون حاله حال هؤلاء الضالين لانه الداعم الاكبر للارهاب العالمي عموما والعراقي خصوصا “إن الذين اشتروا الكفر بالإيمان لن يضروا الله شيئا ولهم عذاب أليم . ولا يحسبن الذين كفروا أنما نملي لهم خير لأنفسهم إنما نملي لهم ليزدادوا إثما ولهم عذاب مهين ” صدق الله العلي الجبار القوي العظيم .
احمد مهدي الياسري
www.albroge.com