الرئيسية » مقالات » في رسالة للفيحاء: العراقيون في ملاجئ ومخيمات جنوب ايران يناشدون الحكومة العراقية لمد يد العون لهم

في رسالة للفيحاء: العراقيون في ملاجئ ومخيمات جنوب ايران يناشدون الحكومة العراقية لمد يد العون لهم

في رسالة للفيحاء: العراقيون في ملاجئ ومخيمات جنوب ايران يناشدون الحكومة العراقية لمد يد العون لهم


يعاني العراقيون المقيمون في معسكرات اللاجئين في جنوب ايران من معاناة كبيرة وكثيرة مما يتطلب على الجهات ذات العلاقة في الحكومة العراقية ان توفد لهم لجنة خاصة للاطلاع على مشاكلهم ووضع الحلول اللازمة لها خاصة وقد أمضوا عقوداً في تلك المخيمات التي ينقصها ابسط وسائل الراحة.. هذا ما جاء برسالة العراقيين المقيمين في مخيم شهرك انصار – انديمشك في جنوب ايران والتي طالبت الفيحاء أن توصلها الى المسؤولين في الدولة العراقية وها نحن ننشر الرسالة كاملة عسى أن تتخذ الاجراءات المناسبة لهم..
نص الرسالة:
بسم الله الرحمن الرحيم
عن الإمام علي عليه السلام: (من شكى الحاجة إلى مؤمن ، فكأنما شكاها إلى اللّه).
السيد رئيس الجمهورية الاستاذ جلال الطالباني وجميع اعضاء مجلس الرئاسة
السيد رئيس الوزراء الاستاذ نوري المالكي وجميع الوزراء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نحن أبناء الجالية العراقية المقيمة في مخيمات اللاجئين في جنوب إيران.
حيث كنا محط لأنظار المسؤولين العراقيين قبل سقوط الطاغية المقبور وكان لنا الأمل في العودة إلى وطننا العزيز لكي نعيش في بلدنا أحراراً آمنين مطمئنين. لكن بعد التغيير الذي حصل في العراق أصبحنا مهمشين وليس لنا أي دور ولم يعد أحد من المسؤولين ينظر إلينا أو يسأل عنا أو يتابع مشاكلنا ومعاناتنا من خلال تشكيل لجنة خاصة.
إننا نعاني من مشاكل كثيرة وكبيرة وقد واجهنا صعوبات جمة حتى ان البعض منا لا يمتلك المال البسيط ليرجع به إلى وطنه وحتى البعض ممن كانت لديهم تضحيات كبيرة وقدموا شهداء من أجل تحرير العراق من النظام المقبور. وقد قارعوا النظام في ذلك الوقت الصعب طوال سنين عديدة أصبحوا اليوم في ظل هذه الحكومة … لا شيء … وها نحن نطرق الباب عليكم اليوم وكلنا أمل بكم ان تسمعونا وتستجيبوا لإغاثة الملهوف وتكشفوا الهم عن وجوه كانت محملة بالإباء والتضحية والصمود.علماً لدينا الكثير من إخواننا وأهلنا قد غادروا إيران متوجهين الى العراق وهم اليوم يعانون من نفس مشاكل والمعاناة.
اننا نطلب من المسؤولين ومن يهمهم الأمر إرسال لجنة خاصة لمتابعة هذه المشاكل وإيجاد حلول خاصة.
نطلب من قناة الفيحاء العراقية الوطنية بيت كل العراقيين الشرفاء والنجباء ارسال هذه الرسالة الى كل من يهمه الأمر حيث لا يمكن لنا الاتصال بالسيد رئيس الوزراء ولا برئيس الجمهورية.
وفي الختام ندعو الله سبحانه وتعالى ان يمن على عراقنا العزيز بالخير والأمن والازدهار وان يوفقكم لخدمة الشعب العراقي المظلوم والمضطهد، انه سميع مجيب.
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الرجاء إيصال الرسالة الى رئيس الجمهورية العراقية جلال الطالباني
والى السيد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي
والى جميع المسؤولين والذين يهتمون بأهلهم في الغربة والمهجر.
جمع من أبنائكم وأهلكم مخيمات جنوب ايران
مخيم شهرك أنصار ـ انديمشك
مخيم كتوند

التاريخ: 21 / 6 / 2008