الرئيسية » مقالات » في يومهم العالمي حديقة بلندن تحتضن معرضاً لرسوم الأطفال

في يومهم العالمي حديقة بلندن تحتضن معرضاً لرسوم الأطفال

بدعوة من رابطة المرأة العراقية فرع بريطانيا تجمعت العشرات من العوائل العراقية من مدينة لندن وضواحيها في مهرجان عائلي احتفالاً بالأول من حزيران، يوم الطفل العالمي، في إحدى حدائق غرب العاصمة البريطانية، وذلك يوم الأحد المصادف الأول من حزيران 2008.
ووسط أجواء من بهجة العوائل وزعت أكياس الحلوى على الأطفال المتواجدين في الحديقة استعدادا لبداية الفعاليات، وراح الأطفال يستمتعون بلعبة الركض بالأكياس التي افتتح بها المهرجان وتلقى الفائزون في نهايتها جوائز تشجيعية. كما استمتع الأطفال بجمال لعبة الملعقة والبيضة التي أحبوها وحاولوا اثبات توازن اجسامهم كي يحصلوا على أحلى الجوائز التي كانت بانتظارهم. وأما لعبة كرة القدم فقد شارك فيها الكبار والصغار، بينما مارست الأمهات لعبة الريشة.


ومما جعل مهرجان يوم الطفل العالمي متميزاً تجمع عشرات الأطفال أمام الأوراق البيضاء الكبيرة والألوان المائية البهيجة في محاولة لرسم ما تمليه عليهم ذاكرتهم الصغيرة ومخيلتهم الأنيقة في مسابقة جرت باشراف وتوجيه فنانين معروفين. فدخل الأطفال في جو من الجمال والمنافسة الطفولية البريئة ليرسموا ما أوحت به الطبيعة والتقاليد العراقية. وفي خاتمة المطاف نشرت اللوحات على حبل امتد بين شجرتين في تلك الحديقة فأضاءت فضاء المكان في ذلك اليوم الغائم، استعدادا لعرضها للجمهور والأولياء المتلهفين لرؤيتها ولحكم المشرفين لاختيار الفائزين وتثمينهم. وفي غضون ذلك كانت هناك مسابقة الركض التي شارك فيها الأمهات والآباء.


وأبدى جمهور من البريطانيين المتواجدين في الحديقة الواسعة اعجابهم بفكرة إقامة معرض لرسوم الأطفال في بارك.
انتهت فعالية الرسم بحصول أربعة من الأطفال المشاركين على أربعة جوائز قيمة بينما حصل شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة شارك بشكل مميز في الرسم على جائزة تقديرية، كما حصل

الأطفال الآخرون على ألعاب أهدتها الرابطة لهم في هذا التجمع العراقي البهيج الذي عبر المشاركون فيه عن تقديرهم لمن أسهم في تنظيمه والاشراف عليه، وامتنانهم للرابطة على إقامته، وأمنيتهم في أن تتكرر مثل هذه الفعاليات التي توفر المتعة للمشاركين، وتوثق العلاقات بينهم، وتعزز صلتهم بوطنهم العراق.

رابطة المرأة العراقية فرع بريطانيا
الأول من حزيران 2008