الرئيسية » شخصيات كوردية » معشوق ٌشهادة، بأربعة أجزاء

معشوق ٌشهادة، بأربعة أجزاء

 أيها الأتي ..
جبلاً كاملاً في حضرة الشهادة
اليوم .. يا شيخي الجليل
تمر شعلة بحجم الفضاء
دون أن تنطفئ نجومك .
نعم .. لقد دونّا ثلاثة أعوام ٍ
على خريطة شهادتك المشرقة !!
رحليك .. عنا !
أيا شهيد الكرد في محنتهم ..
هانحن نقطف زهرة جرحك
النازف على الجودي ؟
مازال قطرات دمك ..
بصقات على وجه جلاديك ؟
قطرات دمك يا شيخي
رواية بأربعة أجزاء تهمهم في إذن الكردي ؟
تدعونا..
على قبرك لننثر الزهور
وننثر دموع أمهات الثكلى
ننثر عهودنا .. وفاءً !
هاأنذا ..
ألملم كياني .. وإيماني
أدركت أن الوطن
الذي يسكن صفحات الكتب
منذ أمد طويل
لابد أن يخرج إلى الوجود
معلناً تمرده ..
يغازل تاريخه الأرض .
لن تكون يا شيخي في وجع الحروف
لن تكون إلا القدوة والرمز
لقد علمتنا قول الحق ..
بل علمت الجبال أن تنحني هاماتها
أمام فرهاد ؟؟ ..
وهامتك مازالت لم تنحني .
صانعوا الأيام السوداء
قتلوك ..
فقط. امتهنوا لغة القتل ؟
ليسكتوك
لكنهم؛ لم يدركوا
أنهم بقتلك
أحيوك رمزاً لنضالنا
بل وأحيوا ..
أربعون مليون
معشوق؟