الرئيسية » مقالات » ستشاهدون قريبا عزاء ونواح من راهنوا على ورقة الفتنه المذهبية !

ستشاهدون قريبا عزاء ونواح من راهنوا على ورقة الفتنه المذهبية !

يا حلاوة تصريح الناطق الإعلامي لأمانة بغداد نمير على حسون ﻠ ((الشرق الاوسط)) بإعادة فتح جسر ألائمه خلال الأيام القليلة المقبلة وبعد انتظار عامين !!
حقاً سيكون هذا الافتتاح يوم عزاء ونواح للإرهابيين الحاقدين الذين أرادوا بجريمتهم النكراء التي نفذوها على هذا الجسر الانتقام من العراق وشعبه حزنا على سحق الديكتاتورية وأزلامها .. ولكن بالمقابل سيكون يوم فرح كبير للعراقيين الشرفاء بقطف واحدة من ثمار النصر المتتالية على الإرهاب وأعوانه.
نعم انه يوماً للفرحه بالنسبة للعراقيين في كل بقاع الأرض ويوماً للعزاء والنواح للحاقدين عليهم وعلى العملية السياسية الديمقراطية الجارية في عراقهم .
وافرحتاه.. جسر ألائمه يعود من جديد رغم انف أعداء العراق وشعبه ليلم شمل الكظماويين والمعظماويين وليبقى حلقة الوصل والتلاحم والتزاوج بين هذه المدن البغدادية التاريخية .
لقد راهن الحاقدون على إشعال نار الفتنه المذهبية وتعزيز الفصل المذهبي بين المدن العراقية بجريمتهم التي نفذوها على جسر الأئمة.. ولكن إعادة بناء وافتتاح هذا الجسر بسواعد أبنائه الغيارى هو الرد القوى على رهانهم والدليل على إصرار شعب العراق بالبقاء موحداً رغم تعدد قومياته ومذاهبه والتأكيد على فشلهم في محاولاتهم تفتيت أواصر الود والمحبة بين العراقيين والاستمرار بحصادهم الذل والخذلان من أفعالهم وجرائمهم البائسة مهما طالت السنين.

أبشروا أيها العراقيون..
ستعود زيارة الكظماويين لمرقدالإمام الأعظم أبو حنيفة النعمان ( رضي الله عنه ) وسيزور المعظماويون مرقد الإمام موسى بن جعفر الكاظم ( عليه السلام ).
ستعود الأعراس وحفلات زواج المعظماويون من الكظماويات وأعراس وحفلات زواج الكظماويون من المعظماويات.
ستعود حركة المرور والسير على هذا الجسر ليخف الزخم المروري الذي تعيشه مناطق بغداد .

ألف تحية وشكر إلى..
الحكومة الرشيدة لمساعيها بإعادة لم الشمل العراقي ونسف حلم الطائفيين.. وعليها الاستمرار بالتصدي للجهات المنفذة والداعمة والمغذية لنار الفتنه المذهبية.
جميع كوادر وزارتي الداخلية والدفاع.. وعليهم بذل جهدا اكبر من اجل سد كل الثغرات التي يستغلها الأنذال الحاقدين في إثارة الفتن والاضطراب ووأد كل أنصارهم.
جميع الشركات وكوادرها التي ساهمت في إصلاح وترميم هذا الجسر.
موتوا بغيضكم أيها الحاقدون لقد بدأت أوراقكم الخبيثة تتساقط واحدة تلو الأخرى لتحتضنها المزابل التي احتضنت أزلامكم الجلادين الطغاة.
وأخيرا لنرفع أيدينا بالدعاء إلى الباري عز وجل.. يا رب اجعل بشائر افتتاح جسر ألائمه برداً وسلاماً على العراق وشعبه بمختلف أعراقه ومذاهبه وناراً على خدم الديكتاتورية والإرهابيين الحاقدين على ديمقراطية العهد الجديد.