الرئيسية » مقالات » مؤسسة شهيد المحراب تقيم احتفالا مسرحيا في العمارة

مؤسسة شهيد المحراب تقيم احتفالا مسرحيا في العمارة

ميسان/

أقام قسم الآداب والفنون لمؤسسة شهيد المحراب وبالتعاون مع نقابة الفنانين العراقيين فرع ميسان احتفالا مسرحيا للأعمال الواقعية حيث تم يوم أمس عرض مسرحية (قلاع القصب) تأليف الفنان فلاح حسن وإخراج الفنان جميل جبار التميمي وتمثيل نخبة من الفنانين وهم محمد خالد وسلام نعيم واحمد النورس وماجد عبد الحميد وفرحان الموسوي وغيرهم وقال الفنان فلاح حسن مؤلف المسرحية بأن المؤسسة قدمت انجازات ثقافية منوعة ومنها المسرح الواقعي خلال العام الماضي وألان نقوم بعرض مسرحية شعبية بعنوان (قلاع القصب) التي تمثل شريحة من سكان الاهوار وصراع من أجل الخير وهناك كانت مطحنة ترمز للخير وهناك مطاحن للحروب وأخرى لاستهلاك البشر الا انه تمكنا إن نوصل رسالة من خلال هذا النص بان الحياة والخير مستمران مع المحبة والسلام وقد عرضت هذه المسرحية الواقعية على مسرح نقابة الفنانين في حدائق دجلة في مركز مدينة العمارة لأنها مدينة الأدب والفن والثقافة وأضاف بان الفرقة الإنشادية قدمت أنشودة وطنية من كلمات نعمة مطر العلاف والحان محمد الرسام وأداء مجموعة من الفنانين في النقابة كما قدمت الفرقة سابقا مسرحية بعنوان( ويبقى العراق) من تأليفي وإخراج جميل جبار على مسرح نقابة الفنانين في العمارة
وقال الفنان جميل جبار التميمي مخرج المسرحية بان المسرحية واقعية جسدت دور الناس في اهوار ميسان والماّسي والمعانات التي تحملوها نتيجة للفقر والمرض والجوع وأضاف بان المؤلف أراد إن يوصل من خلال هذه المسرحية الواقعية إلى الجمهور كيف كان يعيش سكان الاهوار وهم أهل الخير والمحبة وهم امتداد للحضارة السومرية وأشار بأنني كمخرج تناولت المسرح الواقعي وابتعدت عن التجريد والحداثة وتناولت الواقع المرير الذي يعيشه سكان الاهوار في ميسان وقد استمر العمل في تدريب ممثلي هذه المسرحية أكثر من (25 يوما)وكان عدد الممثلين( 30ممثلا) من أعضاء نقابة الفنانين ورغم ظروف الجو الحار والإرهاق وضعف التيار الكهربائي عرضنا هذه المسرحية ونالت استحسان الجمهور
أما الممثل ماجد عبد الحميد قال بان المسرحية ترمز رمزا بسيطا لمطحنة الحروب التي أشعلها الأشرار وهناك مطحنة تطحن لإطعام الشعب وكان دوري في هذه المسرحية صاحب مطحنة يرسل الطعام بيد أولاده إلى أبناء ألاهوار
وقد حضر الاحتفال السيد هاشم الشوكي والسيد ابو سجاد الساعدي والسيد قاسم الموسوي من المجلس الأعلى الإسلامي والسيد علي كاظم نائب رئيس مجلس المحافظة ورجال الدين وعدد كبير من المواطنين في المحافظة .