الرئيسية » مقالات » إحتفال تكريمي بحضور نخبة من الكفاءات العراقية

إحتفال تكريمي بحضور نخبة من الكفاءات العراقية

– لندن
جرى عصر الإثنين الثاني عشر من شهر أيار مايو الجاري (2008م)، حفلاً تكريميا أقامته دائرة المعارف الحسينية في قاعة المركز الحسيني للدراسات بلندن، لكل من الإعلامي والباحث العراقي الدكتور نضير الخزرجي، والكاتب والأكاديمي العراقي الدكتور وليد سعيد البياتي، بمناسبة نيلهما درجة الدكتوراه.
تحدث الفقيه الدكتور محمد صادق محمد الكرباسي الذي رعى الحفل التكريمي عن أهمية العلم وطلبه، والمعاناة التي يواجهها طلبة الدراسات العليا وبخاصة في بلاد الغرب حيث يتحمل الطالب المهاجر كامل النفقات المادية، وتعظم المعاناة عندما يكون الطالب صاحب عائلة يفترض فيه أن يعمل ويعيل أسرته ويوفر المال لرسوم الدراسة في آن واحد، معبراً في الوقت نفسه عن أسفه لعدم إلتفات عدد من المؤسسات والمراكز الإسلامية إلى أهمية طلب العلم وبخاصة في المهجر، وتتجاهل ضرورة احتواء طلبة الدراسات العليا والتكفل برسوم الدراسة كحد أدنى. وأكد الفقيه الكرباسي في كلمته الترحيبية على ضرورة أن تتحمل المرجعيات الدينية مسؤوليتها في رعاية الكفاءات العلمية والأكاديميين وطلبة الدراسات العليا والسعي لإنشاء مؤسسات بحثية استيراتيجية تواكب تطورات العصر وتستشرف الحدث قبل وقوعه.
من جانبه شكر الدكتور نضير الخزرجي، الجامعة العالمية للعلوم الإسلامية التي نال منها درجة الدكتوراه في العلوم السياسية عن رسالته “العمل الحزبي في المنظور الإسلامي”، وأثنى على المضيف المحقق الكرباسي صاحب الموسوعة الحسينية من ستمائة مجلد، إذ وجد فيه النموذج السامي للفقيه المنفتح على العصر آخذاً منه عبر الاحتكاك المعرفي به الشيء الكثير أفاده في دراسته الأكاديمية. وأكد الدكتور الخزرجي في نهاية كلمته على أهمية العلم في حياة الإنسان، داعيا أترابه إلى الإستفادة من أجواء الغرب في نيل الدرجات العلمية وعدم التذرع بفارق العمر أو قلة الوقت أو متاعب الأسرة أو ضنك العيش، فالعلم يطلب من المهد إلى اللحد.
و تطرق الأستاذ الدكتور وليد البياتي الحاصل أصلا على درجة الدكتوراه من جامعة بغداد في “تاريخ الحضارة”، إلى الظروف التي أحاطت بدراسته وشهادته الثانية التي حصل عليها من جامعة ادنبره باسكتلندا، لاسيما وإن موضوع الرسالة كان جديدا على الجامعة حيث حمل عنوان “مصادر التشريع الإسلامي وفق منهج أهل البيت .. الإمام الحسين نموذجاً”، معبرا في الوقت نفسه عن شكره لدائرة المعارف الحسينية بشخص مؤلفها الدكتور الكرباسي، حيث أولته رعايتها.
وكانت الإحتفالية التكريمية قد حضرها نخبة من الكفاءات العراقية من رجال دين وعلم وإعلام وقانون وأدب وسياسة وأطباء وأكاديميين، جرت فيها مناقشات وحوارات في محاور شتى، تكللت بتقريضين تقديريين نثري وشعري للمحتفى بهما بقلم العلامة الكرباسي.
alrayalakhar@hotmail.co.uk