الرئيسية » مقالات » أبو عامل الحيّ أبداً

أبو عامل الحيّ أبداً

كيف لنا ان ننعى رفيقا كان هو الاخ والاب والقائد ؟ كان الانسان المثال في نزاهته وصبره واخلاصه لمبادئه التي ثابر في العمل الجاد لاعلاء صوتها ؟ كيف ننعاه وهو حي بيننا ، بسيرة حياته العطرة ، وصموده الشامخ بوجه جلاديه واعداء الشعب ؟ بتواضعه وبساطته وشموخ روحه ؟
الاخبار تقول ان القائد الشيوعي الانصاري يوسف اسطيفان ( ابو عامل ) غادرنا بعيدا عن سماء وطنه ، الذي قدم له عصارة روحه وجهده ، بعد صراع مع المرض لم يمهله طويلا.
نعزي كل رفاقه واهله .
نعزي الشرفاء من ابناء العراق ممن يقدرون سيرة هذا المناضل الفذ .
نعزي انفسنا بفقدان رفيق لنا لمّ المجد من اطرافه .
اننا لاسمك ومبادئك يا رفيقنا حافظون .
منظمة الحزب الشيوعي العراقي في فنلندا

21 نيسان 2008
هلسنكي