الرئيسية » الآداب » حمامة قلبي …

حمامة قلبي …

ثمرةً على كفني تنام
يا حمامة على غصن الحب تنام
يا قلبي اليسار الى أين المسار ؟
إتبعتُ خطواتكِ محتار
سألتكِ قبل أن أموت
سألتكِ يا وردتي التي لا تموت
يا شجرة مزروعة توت
***
لن تخطفكِ مني الضوضاء
ولا نور ولا أضواء
لن أسامحكِ أن تموتِ قبل أن أموت
حتى ولو أكل جسدي العنكبوت
***
يا صيحتي الناعمة
أرجو أن تنامي حالمة
إكسبيني في الحُب
بالعين الدامعة
يا من خطفكِ الحُب مني
يا قبرٌ بالقرب مني
و العواطف والأمل
وانا حوت وأنتِ حمل
تتناثرين مني كحبات الأرز
وارقصي لي ودعي خصركِ يهز
يا سهماً أصاب قلبي
ويا دماءً مازالت بقربي
إليكِ أنا أنام
إليكِ أنتِ كُل الأحلام
إليكِ مافي قلبي من سلام
إليكِ كُل وردة باكراً تنام
***
كُنتُ أصبحكِ بوردة وأمسيكِ بجفون
قطفتُكِ من بين الأشواك
بقوتاً وليس بإرتباك
ياليت فتيات الدُنيا
مثل ورقتاً منكِ
أعزريني
ولأول مرة لن أسمع
كلمتُكِ
ولن أنام اليوم في بيتكِ
ولن أنام بقربكِ
اليوم سأنام على قبركِ
باكياً وبروحكِ حالماً
لن أنام بعد نومكِ الطويل
لن أنام فهذا مستحيل
أفجع في البكاء صارخاً
ومن أجلكِ صدري نافخاً
” يا وردتي التي لا تنام ”

ماذا بعد المط والشد ؟
ماذا بعد كل هذا الرد؟
ألم تشبع من تقبيل الخد؟
وبعد كل الشتائم ألم تضع لنفسك حد ؟
فليوم هاهي تنطوي الايام
وتنقل الصفحات وتسدل الاعلام
وترفع الريات البيضاء
وينقطع النور والضياء
فما يفعل هذا الانسان؟
الذي سعى طول الزمان
يشقى وفي النهاية فناء !
يدخل قبره بالكفن في انحناء
فقد عشت فرعونا
في جسدا مرهونا
وليوم تخرج منه مكسورا
ويكشف عنك وترى نورا
اليوم لن ينفعك اعتذارا
الحق نفسك اليوم
ففي الغد لن ينفع الوم
الكل سوف يموت
البشر و الحجر وشجر التوت
حتى العصفور و البرغوت