الرئيسية » مقالات » تهنئة في الذكرى الرابعة والسبعين لميلاد الحزب الشيوعي العراقي

تهنئة في الذكرى الرابعة والسبعين لميلاد الحزب الشيوعي العراقي

سلام مكبل بالسلاسل واثق الخطى شامخا ،راسخ الأيمان بالشعب والوطن ، سلام أيها الواهبون حياتكم للشهادة والوطن .

يحتفل رفاق وأصدقاء الحزب الشيوعي العراقي اليوم بالذكرى الرابعة والسبعين لميلاد حزب فهد وحازم وصارم الاماجد، هذه الذكرى العطرة الراسخة في ضمير ووجدان الملايين من أبناء شعبنا العراقي في كل مكان .

وإذ تمر هذه الذكرى الخالدة في هذه الأيام العصيبة التي يعيشها وطننا تصاعداً لأعمال العنف والقتل والترويع والخراب في كل أنحاء الوطن ،واستمرار النزيف الدم اليومي وغياب الأمن وفقدان مقدمات الحياة للإنسان لعراقي ،لابد لنا أن نقف بإجلال أمام ذلك التاريخ المجيد المعمد بالدم والتضحية من اجل سعادة الشعب والوطن وتحرر الوطن .. نستلهم الدروس والعبر من أولئك الخالدين الذين رسموا لنا طريق الخير والسلام والمحبة والتحرر .

في هذه الذكرى الخالدة لا يسعنا في رابطة المرأة العراقية في السويد إلا أن نتقدم لكل رفيقات ورفاق ،صديقات وأصدقاء ،وكل مؤازرين الحزب الشيوعي العراقي بأجمل التهاني الصادقة .
نقف وقفة تضامن صادقة مع نضال هذا الحزب العتيد حزب الشهيدات والشهداء .

في هذا اليوم الخالد نجدد العهد على مواصلة النضال من اجل سعادة الوطن والشعب ، ومن اجل سعادة وكرامة المرأة العراقية الصابرة المناضلة في عراقنا الحبيب ،نشيد هنا بدورها الرائد ومسيرتها الظافرة المشرفة في صفوف الحزب الشيوعي العراقي وإسهامها في رسم مسيرته وتأريخه المجيد .
بكل فخر واعتزاز نتذكر شهيداتنا الباسلات وكل شهداء الشعب .

تحية للذكرى الرابعة والسبعين لمياد الحزب الشيوعي العراقي

تحية اعتزاز وإكبار لهذا التأريخ المجيد

تحية وإجلال لكل شهيدات وشهداء الحزب الشيوعي العراقي وشهداء الشعب والوطن

سيظل حزبك فهد حيا .. ونحن على الدرب سائرون


رابطة المرأة العراقية في السويد
30/3/2008