الرئيسية » مقالات » أروقتي يا سيدتي محطمة

أروقتي يا سيدتي محطمة


عند مقربة الليل
نحزم حقائبنا المليئة بالوجوه …
نسدل ستائرنا
عن الله
عن أجسادنا
التعبة و الثملة
من حكايا
الصعود
نمتص ضوء الغربة

قبل الآن
تسلقنا
انتحرنا برهة
على سكة الريح
وكنت انت
هناك
تملئين جسدي
بانفاسك
و عطرك
و شهوتك المحنطة من قبلي

مجنون أنا بك
و حدائقي مدمرة
و أروقتي محطمة
يا سيدتي
و أنت بعيدة
عن جغرافية الجسد ..
لا تهطلي أمطارك
إلهتي .!
لأزرارك الناعمة
أصابعي
و آهاتي
و أنت كنت نائمة
أو تحتسين القهوة
أو تستقلين قطاراً

أركع لك عارياً
أفتح صدرك
و أبوابك الموصدة
غازلي بقايا اخضرارك
مثل البارحة و اليوم
و هكذا……
مشطي حزني