الرئيسية » مقالات » حفل فني وتضامني في يوم المرأة العالمي – السويد

حفل فني وتضامني في يوم المرأة العالمي – السويد

الثامن من مارس رمزا للتضامن مع النساء للنضال من اجل حقوقهن .وإن نيل المرأة لحقوقها هو مقياس تحرر المجتمع من كل القيم البالية والمفاهيم الظلامية .

تحتفل نساء العالم في يوم الثامن من مارس من كل عام ومنذ قرن من الزمن بإعتباره يوما للدفاع عن حقوقهن والتضامن مع مطاليبهن في المساواة والحياة الحرة والتقدم الأجتماعي .

وفي أجواء مفعمة بالبهجة وبمشاركة منظمة جيفارا التشيلية ورابطة المرأة العراقية وجمعية المحاربين القدماء التيشيليين و الحزب الشيوعي العراقي والحزب الشيوعي السويدي وحزب تودة، اقيم مهرجانا فنيا وتضامنيا مع المرأة العراقية ، القيت فيه الكلمات بهذه المناسبة العظيمة .فقد سلطت السيدة باربارا من الحزب الشيوعي السويدي ،سلطت الضوء على مغزى هذا اليوم والنضال من اجل حقوق المرأة في العالم . تلتها كلمة رابطة المرأة العراقية التي تناولت فيها المسيرة التاريخية للرابطة ونضالها من اجل الدفاع عن حقوق المرأة وركّزت الكلمة على تضحيات النساء في العراق ومعانتهن في الظروف الراهنة من تهجير وإختطاف وقتل .وجاء في الكلمة : ” .. ونحن نحتفل مع نساء العالم بيوم المرأة العالمي ، الثامن من آذار نجدد مطالبنا للحكومة العراقية بالتحرك السريع لوقف دوامة العنف وكشف المجرمين والقصاص منهم ، والعمل الجاد لتغيير هذا الواقع المأساوي للنساء … ”

ثم القت ممثلة عن منظمة جيفارا التيشيلية كلمة حيّت فيها نساء العالم بهذه المناسبة وتضامنها مع المرأة العراقية في نضالها في التصدي للإرهاب والعنف في العراق .

وعلى انغام العود قدم الفنان عبد النور مجموعة من الأغاني الوطنية وأغاني من التراث العراقي حفزت الجالية العراقية للتفاعل معها ، بعدها قدمت الطفلة آيات المنصور مجموعة من الأغاني باللغة الأنكليزية .كما شاركت فرقة كوي ماركس للرقص الشعبي الشيلية ببعض الأغاني والرقصات الشعبية اطربت جمهور الحاضرين .