الرئيسية » مقالات » على البرلمان العربي أن يعتذر للشعب الكوردي

على البرلمان العربي أن يعتذر للشعب الكوردي

في منتصف الشهر الحالي و بمناسبة الذكرى 20 لجريمة حلبجة و الانفال، سيقيم البرلمان العربي في مدينة هولير عاصمة اقليم كوردستان أجتماعة. هذا الاجتماع يعتقد في وقت لا تزال الكثير من رموز الابادة الجماعية للكورد ماثلة في الحياة السياسية الرسمية في العراق و لاتزال الجرائم التي أقترفت بحق الشعب الكوردي دون أعتراف رسمي أو حصول تغيير في نتائج السياسة البعثيه القومية في العراق من أنهاء للتعريب و تعويض و تكريم المتضررين.
نحن في مركز جاك ضد أنفلة و ابادة الشعب الكوردي، نرى أن على البرلمان العربي أسوة بباقي الشعوب التي أقترفت بحقهم مثل تلك الجرائم و قدمت لهم الاعتذارات و كواجب أخلاقي، أن يعتذر للشعب الكوردي عن الجرائم التي اقترفت بحق الشعب الكوردي كي يتمكن الشعب الكوردي من فتح صفحة جديدة للعلاقات الاخوية المتساوية.
أهالي الضحايا
جماهير كوردستان
الاحزاب و المنظمات الكوردستانيه
ندعوكم للقيام بدوركم و النزول الى الشارع من أجل ايصال الصوت الكوردي الى البرلمان العربي و الضغط من أجل الحصول على ذلك الاعتذار. كما أننا ندعوكم للضغط على الحكومة العراقية التي لا تريد الاعتذار للشعب الكوردي مع أن المحكمة العراقية العليا أعترفت بحصول الابادة الجماعية و لكن الحكومة العراقية لم تكن جريئة بما فيه الكفاية كي تخطوا هذه الخطوة.
مركز جاك
4-3-2008
www.chak.be
www.chaknews.com
chak_org@yahoo.com