الرئيسية » مقالات » Mishtaxa Ciya 7

Mishtaxa Ciya 7

Sax Dibit Shuna Xencera Bele Sax Nabit Shuna Xebera.?
من المعلوم أن تلك ( الجروح ) التي تخلفها ( اللسان ) على ( القلوب ) لا يمكن للخناجر أن تخلفها على ( جسد ) الأنسان لأن تلك الجروح من الممكن أن تلتحم وتختفي في يوم ما ولكن لا يمكن لجروح اللسان أن تمحو من القلوب بتلك السرعة المرجوة……..
ذات يوم قال شخص ما لأبنه أذهب الى ( محل ) القصاب وأشتري لي ( أفضل ) قطعة من اللحم ما… فذهب الأبن الى هناك وأشترى له ( اللسان ).؟
في اليوم التالي قال له أذهب الى نفس المكان وأشتري لي ( أسوء ) قطعة من اللحم فأشترى اللسان مرة أخرى.؟
فسأله والده ما هذا يا بني ففي يوم أمس قلت لك أشتري لي أفضل قطعة من اللحوم فأشتريت اللسان واليوم طلبت منك أن تشتري أسوء قطعة من اللحوم فأشتريت اللسان فماذا تعني.؟
فقال له الأبن ليست هناك أحلى من اللسان ( الأنسان ) في التعامل والتبادل الجيد ولكن عندما تحدث عكس ذلك ليست هناك أسوء منه…..
Li Reya Here Bila Dorbit Li Bora Here Bila Kurbit.
Keca Bine Bila Birbit…
لتكن المسيرة بعيدة ولتكن العبور عميقة ولتكن البنت كبيرة في السن.؟
ذات مرة سأل رجل ( أرمل ) وشاب من رجل كبير في ( السن ) أيها العم أن زوجتي توفت وخلفت لي أطفال صغارفي ( العمر ) وأريد أن أبحث عن ( أمرأة ) من أجل الزواج فبأية أمرأة توصينني أن أتزوج .؟
فقال له يا بني أن كانت تلك الزوجة ( بنت ) فليست هناك خوف وأن كانت ( أرملة ) وليست لها أطفال فليست هناك خوف كذلك ولكن أن كانت لها أطفال فهناك الخوف.؟
Mast We Sed Car Mast…
لبن ومائة مرة لبن…..
أدناه ( نكت ) أو قصص ضاحكة موجهة الى ( بعض ) الرجال الذين يخافون من ربة البيت مع كل أحترامي للجميع فأن كل ما تذكر ليست الأ أمثلة ومعاني شعبية……
ذات يوم صادف شخص ما في طريقه ( 3 ) أشخاص فسلم عليهم ومرفي طريقه……
قال أحدهم أنه سلم علي فقال الآخر لا أنه سلم علي أنا وقال الثالث لا أنه عرفني وسلم علي فقرروا أن يسأله فناداه توقف من فضلك فذهبوا اليه وقالوا هل من الممكن أن تبين لنا بأنك سلمت على أي واحد منا..؟
فعرف بأنهم ( جهلة ) فقال لهم ( مازحآ ) كل من يخاف أكثر من ( زوجته ) فأنا سلمت عليه.
فطلبوا منه أن ينتظر ويستمع الى قصصهم مع زوجاتهم ويقرر عن من هو الأكثرخائفآ من زوجته لكونهم قد ( هربوا ) من الداربسبب ( بطش ) ودكتاتورية المرأة بحقهم.؟
1. فقال الشجاع الأول كنت صاحب ( عائلة ) وزوجة وكانت لنا ( قطيع ) من المواشي وكذلك كانت لنا قطيع من ( الدواجن )…….
فكنت أسمع من ( الناس ) بأن طعم ( البيض ) المقلي مع الدهن ( الحر ) لذيذ ولكنني كنت محرومآ منها لأن زوجتي كانت تمنعني من تناولها……
ذات يوم قالت زوجتي سأذهب الى ….. في القرية فقررت أن أجرب تلك الأكلة أعلاه…
فجلبت ( طاوة ) ووضعت فيها بعضآ من دهن الحر وجلبت ( 4 ) بيضات وقمت بأشعال النار من أجل عمل ( هيكه رون ) البيض المقلي ولكن فجأة سمعت صوت زوجتي وهي قادمة الى الدار…..
فوضعت الدهن تحت ( الملابس ) باشل ووضعت تلك البيضات الأربعة تحت ( القبعة ) كوم فقالت المرأة أسرع بأشعال النار لأن ( العجين ) قد تخمر كثيرآ لكي أصنع ( الخبز )….
فجلست أمامها وساعدتها في أشعال النار وصنع الخبز فشاهدت ( قطرات ) الدهن تسقط مني على الأرض فأعتقدت بأنه ( بول ) أي بلت على نفسي فقالت ما هذا ورفعت أيديها وضربت تلك القبعة فوق رأسي فبينت الأسوء منها عندما نزلت ( صفار ) البيض على جبيني فهربت من الدار ولحد هذه اللحظة أخشى العودة فماذا تقول عن شجاعتي.؟
2. فقال الشجاع الثاني كنت أسمع من الناس بأن ( كبة ) القلي ( كوتلك ) طعمهم لذيذ ولكنني كنت محرومآ منها لأن زوجتي كانت تعمل لنفسها الكبة مع ( حشوة ) اللحوم ولكن كانت تعمل لي الكبة ( بدون ) حشوة القلي….
ذات يوم ذهبت زوجتي الى مجرى ( الماء ) فقررت أن أتناول بعضآ من تلك الكبة الخاصة لها و فجأة سمعت صوتها وهي تقول لي ماذا تفعل فأغلقت فمي وقلت لها ( ئم )
فقالت ماذا فقلت ئم فجاءت ولمست خدي وقالت متى تورم حلقك فقلت لها ئم….
فقررت أخذي الى ( حكيم ) القرية من أجل ( كي ) الورم ولكنني رفضت فشاهدت الكبة داخل فمي فهربت ومنذ ذلك اليوم…. فماذا تقول عن شجاعتي.؟
3. فقال الشجاع الثالث يبدو أنكم خائفون أكثر من اللأزم فأنا أشجع منكم وقال…..
كنت صاحب عائلة ولنا قطيع من المواشي ولكن زوجتي ( الظالمة ) لم تكن تسمح لي تناول أو شرب ( اللبن ) ماست…..
ففكرت مع نفسي وقلت ما هذا الحياة والعمر فلأموت وأذهب الى الجهنم لكي أتخلص من هذه الأهانة والرأس المنكوس ورددت مع نفسي تلك الجملة المشهورة وباللغة ( الكوردية )…
( بلا مروف ديكى روزه كى بى نه مريشكا سيى صالا بت )
ليكن الرجل ( ديك ) ليوم واحد من العمر وليست ( دجاجة ) لثلاث سنوات من العمر.
وأخذت الف ( حسرة ) وحسرة وقلت كيف يجوز هذا وأنا أتعب وأتعذب مع هذا المال ولكنني محروم من طعمه…
ففي الصباح ( الباكر ) هيأة نفسي من أجل ( الأنتفاضة ) والأعلان عن كل ما يدور في خيالي وخاصة في الليلة الماضية….
فقالت لي زوجتي الى أين ستذهب فأنا قررت أن لا أكون شبيه ( طبخة ) العدس التي تفور سريعآ فتحملت قليلآ…
فقامت زوجتي وكالعادة بتجميع كافة ( القشطة ) سه رتو.. من فوق اللبن ووضعتها على رغيف من الخبز وتناولته مع ( كمية ) من اللبن فقررت البدء فقلت.
( كا فره ك ماست ) أي أعطيني قليل من اللبن.؟
فقالت وبصوت عالي وجسور ماذا قلت…..فقلت لها لا شئ.؟
بعد لحظات كررت القول ( ماست ) اللبن فقالت لي ماذا تقول وما هذا التلكؤ فسكت…..
قررت أن أقول وأطلب اللبن وبصوت عالي فوقفت في الباب وقلت لها أسمعي لكي أقول لك ففي المرات السابقة قلت ( ماست ) والآن أكرر القول وأقول.
( ماست وصه د جار ماست ) اللبن ومائة مرة اللبن وهربت… فما تقول عن شجاعتي.؟

Hinge Dik Mir bit We Taji Gizir bit Mevana Li Ber Dere Mala Xue Na Binn…..
عندما يكون ( الديك ) أميرآ و( السلوقي ) طاشي مناديآ فلم يشاهدوا ( الضيوف ).؟
ذات مرة مر ( ثعلب ) بالقرب من قرية مهدمة أو ( خربة ) فلاحظ ( ديك ) للدجاج واقفآ فوق أحدى تلك الأبنية أو ( حائط )…
فأراد ذلك الثعلب ( الماكر ) أن يأكل ذلك الديك فناداه ( نهارك سعيد أيها الباشا ) هل تستضيف ( الضيوف ).؟
فعرف الديك ما يقصده الثعلب فقال له ونهارك سعيد أيها العم تفضل بالدخول الى القرية فهناك ( كزير ) المنادي واقفآ في خدمة الضيوف…..
فتخيل ذلك الثعلب ( الغبي ) أن الكزير كذلك ديك مثله فقال سأذهب لأكل الكزير ومن ثم العودة الى هنا لأكل هذا الديك….
فدخل الى وسط القرية فتصادف هناك سلوقي ( طاشي ) طويل الأرجل والقامة فهرب ولحق به ذلك السلوقي ( الجائع ) ولكن أستطاع النجاة منه بعد قطع أنفاس وخوف شديد…..
بعد أيام قليلة أقترب ذلك الثعلب مرة أخرى الى تلك الخربة ولكن بحذر شديد فناداه ذلك الديك أيها ( العم ) ثعلب تفضل بزيارتنا وقضاء ليلة معنا…
فقال له الثعلب لتكن في علمك…عندما تكون أنت ( الأمير ) والسلوقي هو الكزير فلم تروا الضيوف أمام داركم أبدآ……
Ey Bash Behdine Euji Deze We Dere Yune….
أفضلهم به هدين ولكنه لص وكذاب.؟
فالى الحلقة الأخيرة من أهم هذه الأمثلة والمعاني الشعبية….آخن في 24.2.2008