الرئيسية » مقالات » منظمة بنت الرافدين ومؤسسة اليتيم العراقي تقيمان ندوة حول الصحة العامة

منظمة بنت الرافدين ومؤسسة اليتيم العراقي تقيمان ندوة حول الصحة العامة

بنت الرافدين

أقامت منظمة بنت الرافدين بالتعاون مع مؤسسة اليتيم العراقي ندوة تثقيفية حول الصحة العامة يوم الاثنين 18/2/2008 على قاعة مركز التأهيل الصحي لنخبة من النساء الارامل في محافظة بابل.

تحدثت السيدة علياء الانصاري عن ضرورة التغيير في حياة كل منا، وعن أهمية الصحة في حياة كل فرد وأكدت للنساء الحاضرات على ضرورة الاهتمام بصحة الاسرة والابناء كدعامة اساسية ومهمة في بناء الحياة، فلا خير في حياة بدون صحة.

ثم تحدثت الدكتورة رجاء جواد تايه من دائرة صحة بابل عن اخطر الامراض التي تهدد الاسرة العراقية اليوم وهي: الكوليرا، وانفلونزا الطيور، والحمى السوداء (حبة بغداد). حيث شرحت بالتفصيل العوامل المساعدة على انتشار هذه الامراض وطرق الوقاية وكيفية التعامل معها في حالة الاصابة بها. ثم تطرقت الى التغذية التكميلية للاطفال الرضع والنظام الغذائي الصحي للاطفال وللنساء الحوامل.

وبعد ذلك فتح باب النقاش والاسئلة للحاضرات اللواتي اعربن عن اعجابهن بهذا البرنامج التثقيفي واهميته في رفع الوعي الصحي للنساء.

وعن هذا البرنامج قالت السيدة سميرة عبد الحسين منسقة لجنة العلاقات العامة في منظمة بنت الرافدين: (ضمن اهداف المنظمة الرامية لرفع مستوى الوعي لدى المرأة العراقية وعلى كافة الاصعد، جاء برنامجنا هذا لرفع مستوى الوعي الصحي للمرأة العراقية وخاصة النساء اللواتي يعشن في المناطق الفقيرة والمحرومة لما لبيئة هذه المناطق من اثر سيء على الصحة، وقد استهدفنا اليوم في ندوتنا هذه ثمانين امرأة من شريحة الارامل الفقيرات).

وعن توزيع سلة غذائية للعوائل الحاضرة في نهاية الندوة تحدث السيد عبد الحي الاسدي الناشط في مجال حقوق الانسان ومسؤول هذه الحملة الانسانية قائلا: (برنامج الحملات الانسانية التي نقوم بها غطت عوائل كثيرة من المهجرين في مركز المحافظة والاقضية والنواحي، واليوم وبالتنسيق مع منظمة بنت الرافدين ارتأينا ان يكون توزيع السلة العذائية لثمانين امرأة مصحوبا بحملة تثقيفية ايضا لضرورة دمج الدعم المادي والمعنوي معا لما للتثقيف والتوعية من أثر مهم في بناء الاسرة العراقية كما للغذاء من اثر مهم، وكانت تجربة ناجحة سنعمل على تكرارها في المستقبل ان شاء الله).

الجدير بالذكر ان هذه الحملة جزء من حملات قامت بها منظمة بنت الرافدين بالتعاون مع منظمات اخرى في بابل بتنسيق واشراف واعداد الناشط في مجال حقوق الانسان السيد عبد الحي الاسدي.