الرئيسية » بيستون » مؤتمر الكورد الفيلية ورسالة عتب الى القيادات الكوردية

مؤتمر الكورد الفيلية ورسالة عتب الى القيادات الكوردية

السيد جلال الطالباني رئيس الجمهورية المحترم
السيد مسعود البارزاني رئيس حكومة اقليم كوردستان المحترم
السيد عدنان مفتي رئيس برلمان اقليم كوردستان المحترم

تحية طيبة وبعد

استضافت غرفة البرلمان العراقي وموقع صوت العراق وعلى شبكة الانترنيت مؤتمرا موسعا اطلقوا عليه ( مؤتمر صرخة المظلومين ) للمطالبة باسترجاع الحقوق المسلوبة منهم واعادة الاعتبار اليهم في العراق الجديد جراء الممارسات القمعية التي تعرضوا لها ابان الحكم المباد وقد شارك في مؤتمرهم هذا والذي استمر من الثاني من شباط 2008 ولغاية السابع منه عدة مئات من ابناء شريحتهم المظلومة وبمشاركة العشرات من المتعاطفين معهم ومع عدالة قضيتهم من ابناء القوميات الاخرى في العراق .

وقدم المشاركون في المؤتمر مداخلاتهم واقتراحاتهم وكل حسب قتاعاته حول الطرق والوسائل الممكنة لاستعادة تلك الحقوق والسبل الناجعة للوصول الى الاهداف التي وضعها القائمون على المؤتمر , وكانت المداخلات في اغلبها لكتاب ومثقفون واساتدة مختصون في شتى المجالات العلمية والثقافية والادبية مما اضاف على المؤتمر بعدا اكاديميا وفنيا رائعا وفي النهاية قدم المؤتمر بيانه الختامي و الاليات التي عن طريقها يتم تفعيل قرارات وتوصيات المؤتمر.

هذه كانت مقدمة مختصرة لابد منها لوضعكم في الصورة النهائية عن المؤتمر واهدافه والقائمون عليه والمشاركون فيه من اجل الولوج في محتوى رسالتي هذه اليكم باعتباري احد ابناء شعبكم اولا واحد المشاركين في المؤتمر ثانيا.

سادتي الافاضل ابعث برسالتي هذه اليكم واسمحوا لي ان اعاتبكم عتاب الابن على الوالد وعتاب الاخ على اخيه وعتاب المظلوم على من يرجوا ان ينتصر له ممن ظلمه .

لقد كان السؤال الذي يراود مخيلة جل من كان حاضرا ان لم يكن جميعهم هو اين قادتنا ؟؟
اين احزابنا الكوردية ؟؟؟
اين الذين من المفترض انهم يمثلونا في البرلمان العراقي وبرلمان اقليم كوردستان ؟؟
اين الذين كنا نقاسي برد الشتاء وحر الصيف ونحن نعتصم ونتضاهر امام سفارات النظام المباد في نضالنا ايام المعارضة حتى وصلوا الى كراسي الحكم ؟؟
اين الذين تحدينا الارهاب وجازفنا بحياتنا وحياة عوائلنا ونحن نذهب الى ملحمة الثورة البنفسجية كي نضع اصواتنا في صندوق الانتخاب ونكتب بدمنا قبل قلمنا ..نعم للقائمة الكوردستانية ؟؟؟
لماذا لم يتذكرنا احد منكم بكلمة ؟؟
لماذا لم يتذكرنا احد منكم باتصال تلفوني ممن ينوب عنكم ؟؟
لماذا؟ ولماذا؟ ولماذا؟….

سادتي الافاضل اننا نرى ان من واجبكم وانتم خير من يعرف الواجب ويقوم به ان تناصروا ابناء شعبكم وتقفوا مع قضاياهم ومصائبهم وتحاولوا التخفيف عنهم فما بالكم لو كانت هذه القضايا وتلك المصائب تختص بفئة كريمة وشريحة مناضلة تشهدون انتم قبل غيركم لبطولاتهم وشجاعتهم وايثارهم وتضحياتهم التي قاموا بها وقدموها منذ الايام الاولى للثورة الكوردية الكبرى ولغاية الان .
اسمحوا لي ايها الافاضل ان اقول لكم وهذا من ابسط حقوقي عليكم باعتباري مواطنا من مواطني شعبكم بانكم مقصرون مع اخوانكم الكورد الفيلية وبانكم لم تفعلوا ما كانوا يرجونه منكم فعندما يطالب بقايا زمرة البعث بحقوقهم ويفرضوا شروطهم عليكم وعلى حكومة العراق ثم يحصلوا على ما يريدون وينجحوا في منع اجتثاثهم ومنع تنفيد احكام القضاء العادل بحقهم جراء ما اقترفته اياديهم الآثمة وعندما يصبح الارهابي والقاتل نائبا في البرلمان العراقي ويحصل على الامتيازات الممنوحة للنواب حسب الدستور وعندما يدفن المجرمون وهم ملفوفون بالعلم العراقي السابق ويبنى على قبورهم الاضرحة وعلى راسهم صدام حسين وابناءه, عندما يحصل كل هذا مع صمتكم المطبق بينما لا زال الالاف من ابناء كوردستان وخاصة ابناء الكورد الفيلية لا يعرفون مصير اولادهم وفلذات اكبادهم الذين اختطفوا ولا يعلم ذويهم مصيرهم لحد الان وعندما لا يزال الالاف منهم يتجرعون مرارة العيش في مخيمات اللجوء في ايران لا لذنب اقترفوه الا اللهم ذنبهم انهم كورد ولم يتاجروا بعدالة قضيتهم , ثم تاتون انتم وتضيفوا على ظلم البعث لهم ظلما آخرا وعلى تهميشم تهميشا اشد قسوة (وظلم ذوي القربى أشد مضاضة … على النفس من وقع الحسام المهند ) وتتجاهلون تذكرهم ولو ببرقية تهنئة ودعم لمؤتمر يقيموه فماذا تتوقعون من هؤلاء ؟؟
وماذا سيكون ردة فعلهم بتصوركم؟؟؟..

لا تهتموا سادتي فوالذي برأ النسمة وفلق الحبّة ان الكورد الفيلية باقون كما كانوا ابد الدهر ابناء بررة لشعب عظيم وسوف يحصلون على حقوقهم كاملة غير منقوصة بكم او بدونكم ولكنهم كانوا يمنون النفس بالتفاتتكم اليهم ليشعروا بان ما قدموه من نضال ومن دماء زاكية لم تذهب سدى …

تحية الى الدماء الزاكية لشهداء كوردستان عامة ولشهداء الكورد الفيلية خاصة..

ودمتم لنا

اخوكم

علي الاركوازي