الرئيسية » مقالات » منظمة الدفاع الدولية تشارك في مراقبة جلسة محاكمة لناشطين في البحرين:

منظمة الدفاع الدولية تشارك في مراقبة جلسة محاكمة لناشطين في البحرين:

منظمة الدفاع الدولية – 3 فبراير 2008
تقرير: عضو منظمة الدفاع الدولية في البحرين السيد محمد المسقطي


المقدمة :

شاركت منظمة الدفاع الدولية في مراقبة مجريات جلسة المحاكمة التي كان من المفترض ان تنعقد يوم الاحد 3 فبراير 2008 في قاعة ” المحكمة الجنائية الكبرى ” و ذلك في الساعة 10 صباحا ( 7 صباحا بتوقيت غرينتش) .

و قد ارسلت المنظمة مراقباً دولياً ” بحريني الجنسية ” قد فوضته المنظمة لحضور جلسة المحاكمة و قد ارسلت نسخة من رسالة التفويض الى وزارة العدل و الشئون الاسلامية و وزارة الداخلية و قد طلبت المنظمة من الوزارتين السماح للمراقب الدولي بالدخول الى قاعة المحكمة و تسهيل مهمته في متابعة مجريات المحاكمة.

و ابلغ المراقب الدولي المنظمة بأنه تم السماح له بالدخول الى موقع قاعات المحاكم و حيث كان برفقة المراقب مراسلة صحفية من المملكة المتحدة .


مجريات الاحداث :

منذ الساعة 7 صباحا ( 4 صباحا بتوقيت غرينتش) توافد مجموعة من المواطنين البحرينيين و المناصرين و نشطاء حقوق الإنسان بالإضافة الى وسائل الاعلام المحلية و الدولية الى موقع وزارة العدل البحرينية – المنطقة الدبلوماسية في العاصمة البحرينية المنامة – لحضور جلسة محاكمة ناشطين في جمعيات حقوقية و سياسية و لجان شعبية ( ).

و أشار محامي الدفاع محمد الجشي للمنظمة ” بأن مجريات بدء المحاكمة كان من المفترض ان تبدأ الساعة 10 صباحا و ذلك بحضور المحامين و اقرباء المعتقلين بالأضافة الى حضور المعتقلين( ) ، و حيث تبدأ الجلسة بأن يوجه القاضي التهم الى المعتقلين بناء على تقارير النيابة العامة ، ومن ثم السماح للمعتقلين بالتحدث حول رأيهم بالتهم”.

و في الساعة 9 صباحا ( 6 صباحا بتوقيت غرينتش) قامت قوات الامن البحرينية بمنع المواطنين البحرينيين من دخول مبنى وزارة العدل و قد أغلقت قوات الامن المدخل الرئيسي الى الوزارة، بالإضافة الى إغلاق بعض المداخل الاخرى الى المحكمة بأستخدام قوات مكافحة الشغب.

و اشار احد الصحفيين المحليين – رفض ذكر اسمه – للمنظمة ” بأن قوات الامن البحرينية رفضت السماح لهم بالدخول الى مبنى الوزارة في بداية الامر ، و ان هذا المنع كان بسبب سوء فهم من جانب قوات الامن البحرينية، و قد سمحت لهم بعد ذلك قوات الامن من الدخول الى المبنى و كذلك السماح لهم بالتصوير “.

وفي الساعة 10 صباحا ( 7 صباحا بتوقيت غرينتش) تم إبلاغ المحامين و اقرباء المعتقلين بأن وزارة العدل قررت تأجيل المحكمة الى الساعة 3 ظهرا ( 12 ظهرا بتوقيت غرينتش ) ( ).

و اشارت زوجة المعتقل محمد السنكيس للمنظمة ” قامت قوات الامن البحرينية بمنع اقرباء المعتقلين من الدخول الى مبنى وزارة العدل و قد حاولت الدخول من المدخل الفرعي للمبنى و لكن قوات الامن أغلقت الباب على جسمي فأصبت بألم شديد في منطقة الظهر و الصدر بسبب إغلاقهم الباب على جسمي “.

و أكد محامي الدفاع محمد الجشي للمنظمة ” بأن هيئة الدفاع قد قررت عدم الحضور في جلسة المحاكمة و التي من المقرر ان تنعقد في الساعة 3 ظهرا ( 12 ظهرا بتوقيت غرينتش ) و ذلك بسبب تغيير موعد الجلسة الى وقت خارج التوقيت الرسمي لوزارات الدولة و ان لا يحق لقاضي المحكمة توجيه اتهامات الى المعتقلين من دون وجود محامين معهم”.


منظمة الدفاع الدولية تطالب بــ:

1. السماح لاقرباء المعتقلين من الدخول الى مبنى وزارة العدل و الشئون الاسلامية و التواجد في قاعة عقد جلسة المحاكمة.
2. السماح للمحامين بالالتقاء بالمعتقلين قبل ان يقوم قاضي المحكمة بتوجيه الاتهامات لهم . والسماح للمحامين بزيارة موكليهم بانتظام.
3. عدم اللجوء الى القوة في تفريق المواطنين بالقرب من مبنى وزارة العدل و الشئون الاسلامية .
4. السماح لمراقبين دوليين اخرين ايضا بالاضافة الى ممثلي منظمة الدفاع الدولية لحضور جلسات القضية و جعل المحاكمات ” محاكمات علنية “. ان مبدأ جعل المحاكمات علنية يدخل ضمن المبادئ الضرورية لتعزيز احترام حقوق الإنسان والحريات الأساسية في الدولة المدنية.
5. فتح تحقيق مستقل و محايد في مزاعم تعرض المعتقلين الى سوء المعاملة و الحاطة بالكرامة.



و تحث منظمة الدفاع الدولية وزارة العدل و الشئون الاسلامية البحرينية على القيام بأتخاذ الخطوات القانونية لضمان محاكمة مستقلة و نزيهة وشفافة تتوافر فيها شروط ” المحاكمات العادلة”، على النحو المنصوص عليه في المواثيق والاتفاقيات الدولية.


اسماء من سوف يمثل في المحكمة :

1. ميثم بدر جاسم الشيخ، 31 سنة، جدحفص، عضو لجنة العاطلين
2. عيسى عبدالله عيسى السرح، 25 عاما، بني جمرة، ناشط بجمعية العمل الاسلامي
3. ناجي علي حسن فتيل، 31 عاما، بني جمرة، عضو لجنة العاطلين
4. محمد عبدالله السنقيس، 40 عاما، رئيس لجنة مناهضة غلاء الاسعار
5. حسن عبدالنبي حسن، 26 عاما، سترة، عضو لجنة العاطلين
6. علي احمد عبد العزيز الماضي، 24 عاما، الحجر
7. حسين عبدالحسن خاتم، 23 عاما، كرزكان
8. احمد جعفر محمد علي، 28 عاما، جدحفص، عضو سابق بلجنة العاطلين
9. حسين جعفر طريف، 20 عاما، سنابس
10. عبدالله محسن عبدالله صالح، 30 عاما، مدينة عيسى، عضو لجنة العاطلين
11. محمد مكي احمد، 19 عاما، السنابس
12. حسين شاكر محمد فردان شكر، 35 عاما، بني جمرة،
13. محمود حسن صالح، الديه
14. احمد عبدالهادي احمد مهدي سلمان، 17 عاما، المقشع
15. ابراهيم محمد أمين العرب، بني جمرة، عضو مجلس ادارة جمعية العمل الاسلامي