الرئيسية » مقالات » دعوة لزيارة موقع كردعرب

دعوة لزيارة موقع كردعرب

حوار الأفكار والثقافات من أجل سوريا ديموقراطية علمانية تعددية حرة


لماذا كرد عرب ؟

جاءت مبادرة انشاء هذا الموقع الألكتروني من قسم الأبحاث والدراسات في رابطة كاوا للثقافة الكردية الذي يضم نخبة من المثقفين وناشطي العمل السياسي والأكاديميين ومتابعي العلاقات الكردية العربية منذ أكثر من أربعة عقود العاملين في سبيل تعزيزها ليشكل منبرا اعلاميا للكرد والعرب يختص بالدراسات البحثية ومقالات التحليل السياسي وحلقات الحوار حول القضايا التالية:
أولا– تعريف حقائق المجتمع السوري وتكويناته وتاريخه ونسيجه الوطني المتعايش والمتعدد القوميات والأديان والمذاهب والثقافات وعوامل اتحاده ومتطلبات تعزيز وحدته الوطنية ونقل صورة واقعية عن معاناة طبقات وشرائح وفئات الشعب السوري تحت ظل النظام الاستبدادي الذي تتفاقم أزمته وتشتد عزلته على مختلف الصعد مما تستدعي التصدي لعملية تشريح طبيعة النظام وإعادة قراءة مضمونه الطبقي وقاعدته الاجتماعية وعوامل ضعفه وقوته .
ثانيا– مناقشة سبل تحقيق عملية التغيير الديموقراطي في سورية ومتابعة أوضاع المعارضة الديموقراطية في الداخل والخارج بما فيها القراءة النقدية لبرامجها ومحاولة ملامسة وتشخيص العوائق في طريقها وسبل تفعيلها وتوحيد صفوفها .
ثالثا– طرح البدائل الديموقراطية من برامج ومشاريع وحلول في ميادين: مستقبل الوضعين الاجتماعي والاقتصادي وصياغة مشروع دستور سورية الجديدة وحل قضية الشعب الكردي القومية سلميا وعبر الحوار بالاعتراف بحقوقه السياسية والديموقراطية والثقافية وتلبية مطالب القوميات والأثنيات الأخرى في البلاد .
رابعا– تناول تاريخ وواقع ومستقبل العلاقات الكردية العربية ومناقشة وطرح أفضل الأسس والبرامج في سبيل ترسيخها على قاعدة الشراكة العادلة والمصير الواحد والتعايش في ظل قوانين العدل والمساواة والاحترام المتبادل .
خامسا– مراجعة تجارب الشعوب الأخرى في حل القضيتين الوطنية والقومية والاستفادة من عبر ودروس حركات التحرر الوطني في المنطقة والعالم في سبيل انجاز مرحلة التحرر والبناء والتقدم وايلاء الأهمية الخاصة في هذا المجال لتجارب شعوب منطقتنا وباالأخص الكرد والفلسطينيين .
سادسا– مناقشة برامج وأجندة وممارسات منظمات الاسلام السياسي الأصولية ومخاطرها على عملية التغيير الديموقراطي ونضالات الشعوب من أجل التقدم وصلاتها العضوية ببؤر ومجموعات الارهاب في المنطقة والعالم والاهتمام التحليلي اللازم بظاهرة تلاقي الأصوليتين الاسلامية السياسية والقومية العنصرية على مستوى الشرق الأوسط والعالم .
سابعا– متابعة وتيرة التحولات الدولية وآفاقها وتشخيص أسس وعناوين صراعات القوى العالمية حول مصالح النفط والنفوذ في اللحظة الراهنة وأثرها عل مستقبل الشعوب وقضايا الحرية والحرب والسلام والديموقراطية في العالم .
الموقع ملتزم بمبدأ حرية الحوار وتقبل الرأي الآخر بانتظار مساهماتكم.

28 1 2008 مع تحيات: هيئة التحرير