الرئيسية » مقالات » انضمام المزيد من النساء الى دورات بنت الرافدين لتعليم الحاسوب والانترنيت

انضمام المزيد من النساء الى دورات بنت الرافدين لتعليم الحاسوب والانترنيت

/ بنت الرافدين

مازالت الطلبات تتوالى على منظمة بنت الرافدين لاقامة دورات تعليم الحاسوب والانترنيت للنساء العراقيات، حيث قامت المنظمة بعقد دورتين في ناحية جبلة (شمال بابل) وهي من المناطق الساخنة امنياً، بالاضافة الى دورة واحدة في قرية عيفار النائية، وقد شاركت في كل واحدة من هذه الدورات 20 متدربة، تلقين دروساً نظرية وعملية في الحاسوب والانترنيت.

وقد القت السيدة زهراء محمد علي عضو الهيئة الادارية للمنظمة في افتتاحية دورة جبلة كلمة اكدت فيها على ضرورة اعداد جيل جديد مبني على اسس رصينة ومتينة من الثقافة العلمية، حيث قالت: “كونكن معلمات مسؤولات عن اعداد جيل جديد مبني على اسس رصينة من الثقافة العلمية فلا بد من تسلحكن بالعلوم الحديثة التي تمكنكن من القيام بدوركن بشكل أفضل”.. كما شددت على ضرورة تفعيل دور النساء في كافة مجالات الحياة العملية، وقالت: يجب على كل النساء تعلم الحاسوب لانه اصبح لغة العصر الحديث لذلك يجب تعلمه من قبل الجميع. واستمرت كل من الدورات الثلاثة ستة ايام متتالية تلقت المتدربات فيها دروساً نظرية وعملية في مبادئ الويندوز والوورد والإنترنيت كما تدربن على كيفية استخدام الحاسوب النقال.

وقد اعربت المشاركات عن فرحتهن بخروجهن من الدورة وقد الممن بهذا العلم المتطور وجعلهن فاعلات في موقعهن كأمهات لجيل المستقبل وقد ابدت احدى المشاركات عن رأيها في الدورة قائلة: “الدورة من الناحية العلمية جيدة واستفدنا منها حيث تعرفنا كيف نستخدم الحاسوب وتعرفنا اكثر على ادوات الادخال والاخراج والوورد والطباعة والتخرين واشياء كثيرة تفيدنا في حياتنا وعملنا وشكرنا للمدربة حيث صبرت علينا واوصلت لنا المعلومات بطريقة جيدة وسريعة واما درس الانترنيت فكان جميل ومفيد بحيث استطعنا التواصل مع بعضنا البعض وتواصلنا مع العالم بواسطة هذه الشبكة العنكبوتية”.

وقد تم توزيع حقائب على المتدربات طبع عليها شعار الدورة وتحتوي هذه الحقائب على دفتر وقلم وكراس تدريبي حول برنامج الوورد والإنترنيت اضافة الى صحيفة بنت الرافدين نصف الشهرية .