الرئيسية » مقالات » الباربي السورية (Barbie Baby)!

الباربي السورية (Barbie Baby)!

في هالأيام وعلى أبواب الأعياد ـ الله يعيدو عليكم وعليه بالصحة ـ يقوم قسم كبير من الناس بالبحث في المحلات عن الهدايا لأفراد الأسرة وللأصدقاء, والسنة إجت الأعياد مجتمعة, متحدّة, وبتنسيق كامل وبلا زعل وحرد ولا برمة بوز من حدا.
وأكثر الهدايا المعتادة هي الكتب ـ لأنو نحن شعب منحب القراءة وخاصة قراءة الكفّّ ـ وما بقصد فقط قراءة تغريبة بني هلال والزير سالم ـ الله يسلّم السامعين ـ وإنما تغريبة وتشريقة أولاد الحلال في بلاد الهلال واولاد الخال.
وفي ناس تحلف وتقسم بالعظيم ـ الله يطوّل عمر عظيمنا ـ إنو أفضل الهدايا هي الألعاب المسلية أو جهاز المحمول …
ومثل عادته فاجأنا الماهر الرامي بسلعة جديدي طيّرت العقول والأسواق, وتمّ اختراعها في بلاد الواق الواق ومخصصة لبلادنا وهي موجودي في كل زقاق, واسمها “باربي السورية”.
الباربي السورية تختلف عن كل باربيات العالم, لأنها تساعد على تطوير ذهن الصغير والكبير, وأول باربي نزلت على السوق كانت حامل وبطنها لحلقها, وظاهر عليها كل أعضائها الجنسية حتى يتعلم الولد الصغير وحتى يشوفها الزلمي الكبير, خصوصاً إنو الصغار ما عندهم غير وسيلة التخيل, والكبير بعمرو ما بشوف عورة حدا حتى لو كانت حرمته لأنه حرام, ومثل ما منعرف إنو بالشتاء ما فيه لا توت ولا وراقه, لهالسبب الباربي مزلطة مثل ما الله خلقها!
المهم يكون العيد فرصة لتعليم الشعب كلّه, والباربي السورية اللي حامل بشهرها السابع يمكن تفكيكها ومشاهدة الجنين ورفعه وترجيعه لمكانه بعد إجراء عملية توليد قيصرية!
الباربي السورية كاملة ـ والكمال لله ـ, فيها ترضّع وترضع, وفيها تبوّل وتسدّ القاضيّ .. بتقدر تلبس قصير وطويل, باربي بحجاب أو برقع أو لابسة جينز, باربي ببدلة فتوة وشبيبة أو بلباس البحر … مثل ما بيخطر على بالك, بس شوية طوّل بالك.
ورغم إدانة الشيخة القبيسة الأولى للباربي الحامل لكن الناس حبتها ووقعت في حبها مثل ما وقع الحمل في بطنها…
ومكتوب في نشرة التعليمات المرفقة مع الباربي أنه سيتم قريباً إنزال أصناف من الباربي السورية للأسواق, وهي الآن قيد التصنيع وذلك بعد توقيع عقد عمل وتعاون مشترك بهذا الغرض في مدينة “شرطة أنّا” قبل أسبوعين واللي إسمها بالإنكليزي أنّا بوليس.
ملاحظة للنقاقين: “في أعظم دول العالم مدن إسمها على إسم الشرطة من شان التبرّك بالأمن, وعندنا ما في أكثر من مخافر وفروع شكلية كل عملهم شرب المتيّ وفصفصة البزر”.
المهم إنو الباربي الجديدة بتعلمنا دروس جديدة لعملية الجماع الرسمي, حتى يفهم الصغار تصريحات رجال الأمن وبعض الموظفين عندما يهددون”بديّ إعمل وأفعل بـ….مك, بـ….تك, بـ….زك…..إلخ.
وراح يكون في الصيدليات حبوب منع حمل الباربي السورية, تشبه حبوب منع حمل الزلم.. والباربي الجديدة فيها الجنسين, يعني باربي صبياني وباربي بناتي وكمان في حالة التقبيل والتبويس, وبوضعيات كثيرة, وبحالات يظهر فيها ذكر الباربي الصبياني في حالة تهيّج أو استرخاء أو بين ـ بين مثل ما هو حالنا عايشين من قلة البين.
وباربي سورية بأشكال تايلاندية تشبه باربيات المراكز الثقافية, الليلية منها والنهارية ودور المسارح السارحة وغيره من المنجزات والعطاءات.
وكمان موجود باربي رجّالي للقبضايات الفحول اللي بيغسّلو شرفهم مع المصاري بالغسالة, وهناك باربي للقضاة والمستشارين واللي بيفهموا بالعدل والحق والثواب والعقاب.
وعلى ذكر الفحول سمعت عن باربي “ترانسفورماتور” بتصير عسكري وبتصير شيخ دين وعالم ذرة وبكبسة زر صغيرة بتتحول لوزير وللزير وهذي الباربي خاصة بالحبش والدجاج وكل ما شافت ميكروفون بتركض تحكي فيه وتهدّد وتتوعّد بالطائرات الصهيونية الجبانة.
كمان في باربي بتعرف تحكي عبري وبتغني لأولمرت”حبيتك إنت وبس” وبتدعي على بوش بالنهار وبتركض وراءه بالليل”العبرة في اختلاف الليل والنهار”.
وطبعاً الباربي السورية وبكل أنواعها هي باربي بتحكي وبتسمّع صوتها, بس بدّها شوية برم, أو بطارية بحجم الأصبع الوسطى للصبي الصغير, والباربي السورية بتقدر تهتف وتغني بروح “ميكي ماوس” وعلي بابا والأربعين إبن حلال.
والباربي السورية ما بتلوّث البيئة لأنها مو فقط سهلة الفكّ والتركيب والتأقلم, وإنما يمكن إعادة تصنيعها من جديد كلما اقتضت الحاجة.
وشي كويس لو عملو شي نسختين باربي سورية للمعارضة اللي بتزعل وبياخذ على خاطرها, وقريباً بدو يصير تجمع رئيسييّ رؤساء الرؤساء الرئيسي للأحزاب الرئيسية الحرداني, وتكون الباربي المعارضة لابسي عباية ومفتلي شواربها حتى تبين زلمي أخو إختو.
وظهرت فوراً الشعارات على الحيطان, سوريا ربي وباربي حاميها…. ربي وباربي وبس….يا ربي إحفظ باربي…. باربي يا حبيّ…. كلّ باربي وأنتم بخير…. بديّ باربي يا حبي…. حبيتك إنت وباربي…. إلخ.
وصارو يحلفو باسمها بالمحاكم, ويمكن يصير إسم بلدنا “دولة باربي الديمقراطية العظمى”.
وقامت وزارة الشؤون الباربوية بتطوير نشيد ثوري ليصبح النشيد الباربي الوطني, وهذا مطلعه:
يا شباب الباربي هيا وانطلق يا موكبي …… وارفع الصوت علياً عاش حزب الباربي.
…….
…..

بودابست, 16 / 12 / 2007.