الرئيسية » مقالات » افتتاح مهرجان تكريم عائلة جميل باشا الدياربكري في اربيل

افتتاح مهرجان تكريم عائلة جميل باشا الدياربكري في اربيل

أربيل-كردستان العراق


افتتح اليوم برعاية السيد نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة إقليم كردستان العراق مهرجان تكريم عائلة جميل باشا الدياربكري في قاعة بيشوا في أربيل عاصمة إقليم كردستان العراق. و ذلك بحضور السادة رئيس ديوان رئاسة إقليم كردستان و وزير الثقافة في حكومة الإقليم و ممثلو الأحزاب الكردستانية في الأجزاء الاربعة و ممثلوو أعضاء النقابات و الاتحادات و الفعاليات الثقافية في الإقليم .
بدأ الكونفرانس بدقيقة صمت على أرواح شهداء كردستان و النشيد الوطني الكردستاني ثم تليت الكلمات التالية :
– كلمة السيد نوزاد هادي محافظ أربيل حيث رحب بدايةً بالحضور الكثيف و الضيوف الكرام ثم تطرق إلى دورعائلة جميل باشا الدياربكري في ميادين النضال الوطني و القومي الكردستاني على مختلف الأصعدة السياسية و الثقافية و الاجتماعية مشيراً إلى دورهم الريادي في تأسيس جمعية هيفي للطلبة الكرد عام 1912 و دور اعضاء هذه العائلة في الميدان القومي و في مختلف اجزاء كردستان ، مشيراً أيضاً إلى أن ما نراه اليوم في جزء من كردستان هو تحقيق للأحلام التي ناضل من أجلها أبناء هذه العائلة الكريمة .

– كلمة السيد فلك الدين كاكه يي وزير الثقافة في حكومة اقليم كردستان حيث شكر في بداية كلمته السيد نيجيرفان بارزاني رئيس حكومة إقليم كردستان على رعايته الكريمة لهذا المهرجان و مشيراً إلى دور العائلات الكردستانية العريقة في نضال الشعب الكردستاني من أجل إقرار الحقوق القومية المشروعة و أهمية إقامة مثل هذه المهرجانات و إحياء الرواد الكرد في النضال القومي لشعب كردستان و تعريف الاجيال الجديدة بكفاحهم و تاريخهم النضالي ، كما أكد على أهمية مثل هذه المهرجانات في تقريب أبناء شعب كردستان من مختلف الاجزاء إلى بعضهم. و في الإطار ذاته أشار إلى دور وزارة الثقافة في إقليم كردستان و نشاطها الدؤوب من اجل التراث و الثقافة القومية الكردستانية لافتاً الاهتمام الى عدد من المهرجانات الثقافية الأخرى التي أقامتها وزارة الثقافة و في ختام كلمته رحب بالحضور و ضيوف المهرجان متمنيا لهم طيب الاقامة في ربوع كردستان.

-كلمة عائلة جميل باشا الدياربكري حيث ألقيت من قبل السيدة بروين أكرم جميل باشا و حيث شكرت في بدايتها كل من رئاسة حكومة إقليم كردستان و وزارة الثقافة في الاقليم و اللجنة التحضيرية مشيرة الى الجهود الكبيرة التي بذلت من اجل احياء و انجاح هذا المهرجان و لا سيما الفقرات التي تضمنتها كترجمة و طبع مجموعة كبيرة من الكتب التي تتناول دور العائلة و قضية كردستان و تاريخها و كذلك الفلم الوثائقي و التمثال المخصص للعائلة و الذي جرى نصبه في حديقة الشهيد سامي عبد الرحمن في أربيل عاصمة إفليم كردستان و المعاني الكبيرة و المعبرة لهذا المهرجان المقام في اقليم كردستان .

-كلمة اللجنة التحضيرية للمهرجان: ألقاها السيد آزاد دارتاش حيث رحب بالضيوف الكرام و أشار إلى جهود اللجنة على مدار العام و النصف المنصرم من اجل التحضير لإقامة هذا المهرجان مشيراً إلى دور رئاسة حكومة إقليم كردستان و السيد وزير الثقافة في حكومة الاقليم في إنجاز هذا المهرجان كما أشار في جانب من كلمته إلى دور هذه العائلة الكريمة في النضال القومي الكردستاني على مختلف الأصعدة السياسية و الثقافية و الاجتماعية و دورهم الريادي في الحركة القومية الكردستانية، كدورهم في تشكيل و تأسيس و نشاط الجمعيات السياسية و الثقافية و الاجتماعية الكردستانية منذ بدايات القرن المنصرم و حتى يومنا هذا. كما أشار إلى دور وزارة الثقافة في حكومة اقليم كردستان في إقامة مثل هذه المهرجانات و التي تساهم بصورة كبيرة في تقريب الكرد من بعضهم و من مختلف الاجزاء، و في ختام كلمته تمنى طيب الاقامة للمشاركين و الضيوف الكرام في المهرجان .
هذا و قد تليت مجموعة من البرقيات المرسلة إلى المهرجان من قبل عدد من الأحزاب و النقابات و الاتحادات الكردستانية و التي تتمنى النجاح للمهرجان منها :
برقية الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سوريا .
برقية حزب الوحدة الديمقراطي الكردي في سوريا .
برقية الحزب الديمقراطي الكردي في سوريا(البارتي).
برقية حركة 12 آذار الوطنية الكردية في سوريا.
برقية إتحاد الأدباء الكرد-فرع دهوك .
برقية حزب آزادي الكردستاني في إيران .
برقية مؤسسة بدرخان الثقافية .
برقية مؤسسة زارى كرمانجى .

بعد ذلك، جرى إفتتاح معرض الصور الفوتوغرافية و الكتب التاريخية التي تتناول عائلة جميل باشا الدياربكري ، هذا و تستمر فعاليات المهرجان حيث يتم عرض الفلم الوثائقي عن عائلة جميل باشا الدياربكري في مساء اليوم الأول من المهرجان 26/11/2007 . كما سيتم تقديم مجموعة من الندوات الثقافية حول العائلة و كذلك افتتاح النصب التذكاري للعائلة في اليوم الثاني للمهرجان .

اللجنة العليا للمهرجان