الرئيسية » مقالات » أكتوبر العظيم …. وأحتفالنا

أكتوبر العظيم …. وأحتفالنا

أحبتي أسمحوا لي أن أخبركم كيف نحتفل نحن العراقيون
ولكن ( بالعاميه )

ياجماعة الخير … قبل يومين تلاثة جنة كاعدين آنه وجم صديق …. كعدة قهر عراقية …. بـّس هل مره جانـّت أكثر شوّيه

وكل واحد بينه كاعد ديـحـّرك أبروحة ومصاريـنـّه … وره كل رفـعة كـّلاص و صـيـحة … جـّقـه خاجـيّك … لو نكـّول ، بـصحّـتـكـم (تعني بعد رفع الكـأس ، نخب نـشربـهُ بصحة الحاضريين أو المـنـاسـبه ) . وهذا شيّ تراثي صار عدنّه ، يعني تقليد من تقاليد الناس الخوش أوادم والـيّ نحبـهـم ولله نـحبـهّم ، أشـّو أتــّذكـر من يوم ولـّدنه جان أبونه وعمامـنـّه …. وياهـم كل ناس الـمـحلة ، بـرجاله ونـسوانـه ؛؛؛ صغارهـم وكبارهـم يـفـرحـون ويـسوّن كـّـعـده لو حفـلة ؛ ما جنه نعـرف شـنـهـو السالـفـه ، لوّ أسـمّ الـقـضـّيه والـمـناسبـه شـنـو هـيّه ؛…. بـسّ ألي أعـرفـة ، وأتـذكره ، جان الـفـرح يـطـّيـر بـيـّنا ، وكبـرنـه ويـاهـّم ، …. تـعـلـمـنه وما نسيـنه مـنـهـم ،، عـرفـنه للـفـرح قـيـمـّه ومـعّـنـى ، يـومـيـن ولله بـسّ يـومـيـن بالسـّنه جانـت الـفـرحه تـعـم عـليـنـه وتـخّـش كـّـلـوبـنـه ؛؛؛؛؛ ذيــّج جانـت أيام ومـّرت عـلـيـنّه ؛ وصار نـحـتـفـل بـيـه ويـن ما جـنـّه وشلـوّن ما جانـّت ظـروفــنـّه ( يعني كلمن يـحـتـفـل بـيـّه على كيـفـه ) ألي جان بالسجن لوّ جان برات السجـن …. ويه الـناس لو وحـده ، وهـاي جانـت وبـعـده أحـتـفـالـية مـيـلاد الـحـزب …. و بـعـده ثـورة أكـتـوبـر الـعـظـيـمـه . أول مـرة أحـتــفـل بـمـيـلاد الـحـزب وثـورة أكـتـوبـر العـظـيـمـه لـوّحـدي ؛؛؛؛ جـان بـالسـّجـن الأنـفـرادي بـمـديـنـة ( عـقـرة ) فـوك الـجـبـل قـريـب مـن الـثــكـّنـة الـعـسـكـريـة . وجـانـت سنـة 1972 . ما أعـرف شـكـّول …. وشـلـون أوّصـف الشـّعـور …. بـس أعـرف شـّي واحـد بـذيـّـج السنة تـعـلـمـت ؛؛؛؛ شـّلون يـكـوّن التـحـدي ضد الفـاشـيه الـبـعـثـيه ، والـمـجـرمـيـن الـقـتـله ، وتعلـمت لـيـش وشـلون الـواحد يـصـير خـوش شـيـوعي ويـطـلــّع عـيـون الأعـداء الـطـبـقـيـيـن ،

ما علينـة ….. خـل نرجع لأحـتـفـالـنه بـهّـذي السنة …. جـنـّه أحـّـنه سـته ،،،، ومـثـل كـل أحـتـفـالـية بـهــّيج مـناسـبات ؛؛؛ نـبــّدء بـدقـّـيـقـة صـّمـت وحـزن على الـنـاس والأحـبـاب والـكـّرايـب ألـلـّي فـاركـونه غـصّـب ؛؛؛ يـعـني أحـنة جـايــيـن دنـحـتـفــل بـس نـبـدء بـالـبـجّـي والـلـّطـم ، وبـعـديّـن ينـكـّلـب الـفـرح للـغـم ونـكـد ؛؛؛؛ وبـيـّك وره بـيـك ….. تـنكـّـلـب الحـفـلـة وتصـّيـر مـنـاحة وبــجـّي . وجـّـنـه آحـنه العراقـيـيين مـخـلوقـيين بـسّ للـقـهـر والـظـيـم .

عـمـيّ بـطـلـنه مانـريـد نـحـتـفـل ….. خـلّ نـمـشـي لـبـيـوتــنه ؛؛؛؛ شو مــفــّـتـهـمـنـه شـي ؛؛؛ أنـغـنـي لو نسـمع أغـنـيه … نـبـجّـي ؟؟؟ نـقـرالـّـنـه قـصـيـدة لـو جـلّـمه حـلـوه … نـبـجّـي ؟؟؟ آنـبـاوع فــلـم يـلـزمـنه الـبـجّـي ….. نـشـوف صـور رفــاكــّـنه تـطـفـر الـدمـعة مـن كـيـفـه ، وما نـدري شـلون نـداريـه ، ،، الـمـهم …. يا أخـوتـي أنـكـّظـت سـهـرتـنه ؛؛؛ وأحـد قرالـه قـصـيدة وللاخ حـجّالـه جـم قــّصه ، والـثـاني… لـمـلـم ذكـريـاتـه وعـيـونـه حـزنـّانـه وكـام طـلـّع بـلـبالـكـون ودخـنـّـلـه … جـيـكــّارة .

هـاي آحـنـه …. الـمانـعـرف طـعـم الـفـرح يـا نـاس ،،،، كـاتـّـلـنـه الـهـوا والـكــّلـب مـا تـاب ، نـخـاف نـفـرح …. ونـخـاف مـن وره الـفـرح ، مـصـيـبـه تـجـيـنـه…. جـم دوب الـفرح يـنكــّلب عــّزه عـلـيّــنه ، شفتوا شلون يحتفل العراقيين …. !!!!!