الرئيسية » مقالات » خاطره – كوردي وكردستان

خاطره – كوردي وكردستان

أنا جسـدٌَ هامـدٌُ لاحـول لـي ولاقـوه، بقدرة ألله أمتدت بي الروح وألقوة
مـن جـمـالك كــوردستـان دخلت في عروقي مياه عيونك الباردة
وتغـذت أشلائي من ثمـار ألأشجـار وأمتلئتُ بـمبـادئ النهـج البارزانـي
وعند أحساسي بكل ما في الوجود من حب وأحترام لكل ألناس وخاصة
المظلومين والمسلوبين والذين دفنُوا أحياء، لذا بعد كل هذا أقسمت ان اقدم نفسي قرباناً
ألى أصغر حجرة من ألحجراة التي تتساقط من الجبل عند اي قصف عشوائي
كان يقوم به الدكتاتور
ولكن ألله لم يشأ أن يمنحني الشهادة، فوصل بي الحال ألأن بأن أكتب عن الشهداء
الذين سبقوني في هذه الرسالة الخالدة
((أنا لله وأنا ألية راجعون))