الرئيسية » اخبار كوردستانية » الدوما الروسي يعتبر اي عملية عسكرية تركية لأقليم كوردستان خرقاً فاضحاً للقوانين الدولية

الدوما الروسي يعتبر اي عملية عسكرية تركية لأقليم كوردستان خرقاً فاضحاً للقوانين الدولية

Peyamnerذكر الدوما (البرلمان) الروسي ان غزو القوات التركية لإقليم كوردستان يعد إنتهاكاً صارخاً للقوانين الدولية.

ونقلت وكالة إيتار تاس الروسية للأنباء عن نائب رئيس الدوما الروسي، فلاديمير جيرونوفسكي، ان تركيا بغزوها تشن حرباً عدوانية على دولة أخرى ذات سيادة، الامر الذي سيزعزع إستقرار هذه المنطقة.

وقال نائب رئيس مجلس الدوما الروسي في تصريحاته ان على مجلس الامن الدولي ان يعقد جلسة خاصة على الفور للمطالبة بإنسحاب القوات التركية من العراق في أسرع وقت ممكن. وأضاف ان القرن ال(21) لا يتيج بأي شكل من الاشكال غزو بل آخر اياً كانت المبررات لذلك.

ومن جانبه، حذّر ليونيد سلوتسكي نائب رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الدوما الروسي من ان العملية العسكرية التركية سوف تزيد من تصعيد التوتر القائم في المنطقة، وتثير قلق روسيا على إعتبار ان تركيا جارة لها.

وأعرب المسؤول الروسي عن أسفه من ان البرلمان التركي لم يظهر قدراً كافياً من الحكمة وضبط النفس حينما أجاز القيام بعملية عسكرية في إقليم كوردستان لمهاجمة عناصر حزب العمال الكوردستاني.

وحذر ميخائيل ماركيلوف رئيس لجنة العلاقات الدولية بالمجلس الاتحادي الروسي من ان التدخل العسكري التركي في إقليم كوردستان سيتسبب في نشوب صراعات داخلية تمتد الى المنطقة برمتها وليس الى العراق وتركيا فحسب، بل الى الدول المجاورة لهما- سوريا وإيران.

وقال المسؤول الروسي ان رفض أنقرة الدخول في مفاوضات مع مسلحي حزب العمال الكوردستاني يمكن تفهمه، ولكن يتعيّن أيضاً ان نستنكر الرغبة التركية بحل المشكلة عن طريق التوغل في أراضي دولة ذات سيادة.