البيضة

قبرة خرجت تبحث عن الحبّ ، رأت في طريقها بيضة ملقاة بين الحشائش .
نظرت القبرة إلى البيضة باستغراب وهي تقول لنفسها: “لا بدّ وأن احد الطيور نسي بيضته هنا !”
حملت القبرة البيضة معها ، وذهبت لكي تضعها في عشها .. في الطريق صادفت قنفذا ً سألته : ” بيضة أي طائر هذه ؟ ” .
إبتسم القنفذ وأجاب : ” الناس يقولون: ليس كل مدعبل جوز !! “. ضحكت القبرة ساخرة من القنفذ . ذهبت فوضعتها إلى جانب بيضها في العش .
ورقدت القبرة على البيض ، وظلّت تنتظر ..
ذات يوم ، عندما شعرت القبرة أن البيضة الغريبة أوشكت أن تفقس . طارت فرحة لتستدعي القنفذ ،
جاء القنفذ ووقف إلى جانب القبرة قريبا ً من العش. حينذاك إنشطرت البيضة . وخرج منها تمساح صغير .
وفي لحظة واحدة إلتهم التمساح الصغير بيض القبرة ، بكت القبرة وطلبت من القنفذ أن يساعدها .
إلتفت القنفذ إليها يقول : ” كيف أساعدك ؟ الناس قديما ً قالوا : على نفسها جنت براقش ! ”

الموصل27/3/1986