الرئيسية » مقالات » الى عالم الخلد والذكر الطيب ابدا

الى عالم الخلد والذكر الطيب ابدا

اقامت منظمة الحزب الشيوعي العراقي / المانيا يوم الاحد المصادف الرابع عشر من اكتوبر الجاري في برلين حفلا تابينيا للراحلةخالدة الذكر ابدا الرفيقة الدكتورة نزيهة الدليمي وقد افتتحت مراسيم التابين بالوقوف دقيقة حداد على روح الفقيدة وقراءة الفاتحة, ثم كلمة المنظمة التي القاها الرفيق مجيد القيسي والتي اكد فيها على الدور النضالي الكبير الذي ساهمت فيه الراحلة بنضالات شعبها ومعاركه الوطنية ودورها الفعال كرفيقة شيوعية قدمت حياتها كلها خدمة الوطن والشعب والحزب فكافاها الجميع بحب واحترام وتقدير لامثيل لهما ثم تليت كلمة رابطة المراءة العراقية فرع المانيا , وقدمتها الاخت ام اراس, وبعد ذلك تحدث الرفيق الدكتور احمد الحكيم عن ذكرياته الطيبة جدا عن الراحلة والدروس الكثيرة التي تعلمها من الاختلاط بها وبعائلتها الكريمة واضاف انطباعاته عن سمو اخلاقها ومثابرتها في العمل ولاخر فترة من عمرها قبل ان يقعدها المرض الشديد وتبعه الدكتور كاظم حبيب الذي اشاد بنضالات الدكتورة واصرارها وتفانيها بالعمل الحزبي وشجاعتها الفائقة وتحديها الصعاب وتطرق الى ذكرياته معها ايام النضال عندما كانت ترافقه من اجل توزيع المنشورات في مناطق بغداد الفقيرة وهي ترتدي العباءة.
لقد حضر حفل التابين عددا غفيرا من رفاق الفقيدة واصدقائها ومعارف لها وممثلي عائلتها الكريمة كما حضر الاستاذ برواري القائم باعمال السفارة العراقية وثلاثة دبلوماسيين من السفارة العراقية, والجدير بالذكر ان عائلة الفقيدة الدكتورة نزيهة الدليمي كانو قد اقاموا مجلس عزاء على روحها الطاهرة يوم السبت المصادف الثالث عشر من اكتوبر الجاري الذي القيت فيه كلمة الرابطة القتها الاخت ام ازاد تناولت فيه دور الدكتورة البارز بتاسيس رابطة المراءة العراقية ونضالاتها على هذا الصعيد وخاصة بدورها الفعال وراء اصدار قانون الاحوال الشخصية رقم 88 لعام 1959 التقدمي, كما القت منظمة الحزب في المانيا كلمتها بالمناسبة مستعرضة ابرز محطات نضالات الدكتورة من اجل حرية المراءة ونشر الفكر الانساني التقدمي والدفاع عن حقوق الانسان وجاءت بنفس السياق كلمةمكتب فروع الخارج لاتحاد الشبيبة الديمقراطي العراقي واتحاد الطلبة العام في جمهورية العراق الفدرالي الموحد والقيت كلمة السفارة العراقية في المانيا الاتحادية مشيدة بدور الفقيدة في نضالات الشعب العراقي ومن اجل تقدم ورقي المراءة وسعادة الطفولة.
المجد والخلود للدكتورة نزيهة الدليمي

والصبر والسلوان لكل رفاقها ومحبيها واصدقائها ومعارفها